الأربعاء، أكتوبر 11، 2006

الشرق الفنان_3


في الشرق الاوسطتجد خصائصالشرق الاقصي و الغرب؛فتجد الروحانيهو العقلانيهمعا يمتزجان و لا يتنافران
حضارة الغرب ترتد الي اصول ثلاثه اليونان و عنها اخذ ت الفلسفه؛ و من فلسطين اخذت العقائد و من مصر اخذت العلوم و الصناعات
يقول ليون جوتييه في كتابه تمهيد لدراسة الفلسفه الاسلاميه: يختلف الاريون عن الساميين اختلافا اصيلا في المناشط البشريه كافه ؛من ادني الامور كالطعام و الثياب الي اعلاها كالنظم الاجتماعيه و السياسيه؛ فالعقل السامييترك الاشياء مفرقه و مفككه كما يصادفها و كل ما يفعله ازاءها هو ان يقفز قفزات مباغته من شيء الي شيء دون رابط ينسقهما معا ؛بما يراه فيها من تدرج؛علي حين ان العقل الاري يركب الاشياء المختلفه تركيبا يعتمد علي روابط متدرجه تجعلها وثيقة العري ببعضها مع بعض ،حتي ليصبح الانتقال من شيء الي شيء امرا طبيعيا.
الانتقال من جزئيه الي اخري فجاه هي نظرة الفنان لما حوله من اشياء لانه ينظر الي هذه الزهره الان و هذا الغدير غدا .....الخ؟
وجه الخطا في كلام جوتييه انه اهمل الشرق الاوسط العالم الفنان
يقول الشهرستاني في الملل و النحل الامم الكبار اربعه العرب و الهند و هما يتفقان علي تقرير خواص الاشياء و ماهياتها و حقائقها ،و الروم و العجم ينظرون لكيفيتها و كمها.
هنا اخطا الشهرستاني لان الهند روحانيه و الروم و هي عقليه ،اما العرب و العجم فهي بين بين.

اعتقد ان التفكير الفلسفي في امه من الامم مفتاح هام لفهم طبيعتها،فليس من المصادفه ان نري الفلسفه الفرنسيه عقليه ، و الانجليزيه تجريبيه حسيه،و الالمانيه ميتافيزيقيه حسيه و الامريكيه برجماتيه عمليه ،اما الفلسفه الاسلاميه الداله علي الشرق الاوسط فهي روحانيه عقليه في نفس الوقت.
في حين يلجا الفلاسفه الي العقل لمعرفة الله ،تجد الصوفيه يدركونه بالوجدان اي بالحدس المباشر، و هما وسيلتان للعالم و الفنان في الادراك.
ثقافة الغربي هي ثقافة المنتفع و ثقافة الشرقي هي ثقافة المخمور بعاطفته المنتشي بوجدانه، فالاولي هي ثقافة العالم و الثانيه هي ثقافة الفنان.



ليست هناك تعليقات: