الأحد، أبريل 19، 2009

شم النسيم ..لماذا يعتبره البعض بدعه؟


كل عام كنا نحتفل احتفالا رائعا له شنه و رنه بعيد الربيع ،اقول في الماضي لان الاحتفال القديم لم يعد له اثر حقيقي الان الا في مظاهر سطحية و تحدث بين الاطفال فقط و من يعين اطفاله علي الفرح فيها يفعل ذلك علي استحياء و كانه يفعل ما يشينه امام الناس،و بالطبع السبب في تغير هذه الوجهه هي النعره الدينية التي صار قادتها يسعون لتغيير اي شيء بعد ان عجزوا عن تغيير نفوس الناس الي نحو افضل يهيء لهم حياة كريمة بشرنا بها هؤلاء الدعاة علي غرار حياة الجيل الاول.. رموز العزه.لما عجزوا عن الوصول بنا الي الهدف المنشود و هو تحويل حياتنا الي نموزج حياة الصحابة ..صاروا يغيرون ما تطاله اليد علي سبيل اثبات اثرهم فقط.



في الماضي و انا صغير كان اخي الاكبر و هو من هواة الرسم _ وورثت هذه الهواية عنه و عن والدنا _كان يجمعنا و يرسم لنا رسوما رائعه علي البيض بمباركة الوالدين و كنا نباري جيراننا و نفاضل بين الوان ما معنا من بيض و نري من لون بيضه افضل من الاخر و غالبا كنا نفوز و كان الواحد منا يحتفظ باجمل بيضه و يحاول الا ياكلها ابدا الا اذا اشتد يقينه بانه ان لم ياكلها فسوف تفسد فكان ياكلها راغما حزينا علي انتهاء البيض و انتهاء اليوم الجميل.
ظهرت بدعه جديده بيننا تحرم تلوين البيض و اكل السمك المملح في هذا اليوم علي اعتبار انه تشبه بالكفار!!و لن اخوض في قضية التشبه و كيف تكون و ما حدودها و لماذا نعتبر التشبه فيما يرغبون في تحريمه فقط و لماذا كان التشبه لا يشمل الملابس مثلا الا اذا كانت ملابس النساء و لماذا لا يشمل التشبه مثلا كيفية بناء البيوت باسلوب هندسي فني غربي رغم اننا لنا طرزنا الفنيه و المعماريه الخاصه و لماذا كان التشبه لا يشمل عقود الزواج و الطلاق و شهادات الميلاد و الوفاة رغم انها كلها نقلت من الغرب الكافر دون ضجيج!!احسب ان السبب الذي نقلت كل هذه الاشياء بلا ضجه ان هذه النعرة الدينيه بهذه السطحية لم تكن قد ظهرت و اجتاحت بلادنا بعد.و لو ادركت هذه النعرة هذه التغيرات لحرمتها و حكمت عليها بانها تشبه بالكافرين ايضا كشم النسيم و عيد الام و غيرها.
لماذا يجب ان نعتبر حديث لنا عيدان الفطر و الاضحي بمثابة مانع و عائق شرعي نحرم علي اساسه اي احتفال باي مناسبة اخري رغم ان الحديث حسبما اري ليس مما يمكن الاستناد اليه في تحريم هذه الاحتفالات!!احتفل الجميع بيوم اليتيم منذ اسابيع و هللت المساجد لهذه المناسبه مؤيدين ،و لكن عيد الام كانوا يهللون بالرفض في المساجد فما الفارق؟ قالوا في عيد الام ان الاسلام جعل لنا عيدان فقط كما ان الام يجب ان نعتني بها كل يوم لا يوم واحد في العام ثم نهينها باقي العام !!و هذا تصور سازج للعلاقه بين الام و ابنائهاالمحتفلون بها ،كانهم يظنون ان الاحتفال ينتهي باهانات باقي العام !!و لي ان اسال ايضا :اليس اليتيم هو الاخر له الحق ان نعني به طوال العام لا يوم اليتيم فقط؟هل اعتنائنا به في يوم اليتيم يعني اننا نهينه في باقي الايام؟ و هل لو غيرنا الاسم الي عيد اليتيم يصير حراما فورا و لو غيرنا اسم عيد الام الي يوم الام هل يصير شرعا مباحا فورا كيوم اليتيم؟هل الحجه كلها في التسميه و فقط؟هل صار الحلال و الحرام في شريعة الاسلام مرتبطا بالاسم و العنوان و اليافطه التي نرفعها علي الموضوع موضع البحث الشرعي؟
اعتقد ان الانسان يجب عليه في هذه الايام ان يعتمد علي نفسه في الفتوي اعتمادا علي حديث الرسول نفسه: " استفت قلبك و ان افتاك الناس و افتوك".افتيت نفسي بان ايام شم النسيم و الام و غيرها من ايام الله التي نسعي فيها لفك الاشتباك مع الهم و الغم و النحس اليومي الذي نعيشه كلها ليس فيها شيء حرام و حتي لو افتانا بها المشايخ .ساحتفل و افرح و الون البيض و ااكل الاسماك المملحة كما كان اجدادي العظام يفعلون منذ الاف السنين فهم مني و انا منهم و لا يضيرني ان اكون منهم ،و ما المشكلة الشرعية المترتبة علي كوني اصبح منهم اذا تشبهت بهم .؟هل يمكن ان اضار بالتشبه بهم؟هل ادخل النار مثلا اذا كان مظهري يشبه مظهر قوما اخرين؟اعتقد ان النقطة الاخيرة في حاجه الي اعادة نظر.فلا يضير الانسان شيء حسبما اعتقد اذا تشبه باي قوم و لم يفيد الحديث بان هناك عقوبة تشبه كما ان التشبه بقوم لم يعد له معني الان بعد ان صارت ملامح الاقوام كلها مختلطة اختلاطا يصعب معه تحديد ملامح ثقافة الانسان من مظهره و شبهه.
.................
تابعوا مدونةتنا فلسفة حياة و مدونة فنون جميلة
........

هناك 11 تعليقًا:

د. ياسر عمر عبد الفتاح يقول...

رغم إحترامي الشديد لشخصك وفكرك
فأنا أختلف معك بعض الشىء في تلك المسألة
قرأت يوماً ما مقالاً وافياً شارحاً للشيخ عطية صقر وهو كما تعلم ليس من الدعاة الجدد , إنما هو فحل من فحول الأزهر وريس للجنة الفتوي بها فترة كبيرة وأظنك تعرف هذا , وقد افتي فيع ببدعيته.

أما مسألة استف قلبك فأظنها على غير ما تبدوا , فلو كان الدين باستفتاء القلب لما كان للأزهر أو للعلوم الشرعية ضرورة , وكل إنسان يستفت قلبه وإن أفتاه الناس..!!
والمسألة لها تفصيل كبير ليس المكان مكانه ولا الوقت يسمح.

أحترم رأيك وأمضي تبعاً لما رأه الشيخ عطية صقر عن كامل إقتناع شخصي.
تجدها على هذا الرابط وإن كنت علي يقين بأنها_أي الفتوي_ لا تخفي على رجل بمثل ثقافتك وفكرك .

http://www.islamway.com/?iw_s=Article&iw_a=view&article_id=1243

وافر حبي تقديري ومودتي
دمت بخير

DantY ElMasrY يقول...

أولل ما الناس تعرف إن بكرا عيد تكتسى الدنيا بألوان البهجة وتلاقى نفسك فرحان على طول
وفى نفس الوقت بتلاقي نفسك صافية وعاوز تكلم اللى مخاصمك

لو لقيت نفسك كدا فجأة
أعرف إن اليوم اللى انت فيه عيد

وشم النسيم تنطبق عليه كل مواصفات العيد

ومافيش تعارض بينه وبين اى طقس دينى للجماعة الفقها

قل من حرم زينة الله التى أخرج لعباده والطيبات من الرزق؟؟؟؟؟؟

DantY ElMasrY يقول...

لعلمك يا نون

الفقها اللى حرموا الاحتفال بأى عيد غير الفطر والأضحى لم يمنعهم فقههم من منع الاحتفال بعيد جلوس ملك على عرشه أو عيد الثورة مثلا

ماذا يعنى هذا ؟؟؟؟؟؟
بيتشطروا على الشعب الغلبان؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!

^ H@fSS@^ يقول...

عندك حق يا نون
انا مش عارفة ليه بنخاف من اي حاجة و نقول انها تشبه بيهم و حتوردنا النار و الكلام الكبير ده
يعني انا عمر ما اثر فيا تلوين البيض و اكل الرنجة او تزيين شجرة عيد الميلاد
بالعكس
بتخليني ادور على مظاهر الاحتفال اللي عندي في ديننا احنا و اهتم بيها
يعني تقدر تقول انها نوع من المنافسة الايجابية
بس كئيبين الفكر اللي متصدرين في الهايفة ميهونش عليهم طبعا انهم مينكدوش عالناس و يخنقوا عليهم

تحياتي
انا مش ملاحقة على بوستات
خمسة و خميسة

kafrawy يقول...

اختلف معاك كليا

اى مظهر من مظاهر الاحتفال لابد وان يقع اولا تحت نظر الشريعه الاسلاميه
هل هو حلال ام حرام ام جائز ام ....
اى ولابد من وجهه نظر الدين
وشم النسيم هو عادة للمصريين القدماء
ومن هم و اين الان هم ...
اعتقد بانك تعرف تلك الاجابه جيدا

دمت بود

ذو النون المصري يقول...

ياسر عمر
.........
موضع الاحتفال بغير العيدين المعروفين موضوع كثر فيه الكلام و هناك اخرين غير الشيخ عطية صقر افتوا بغير ذلك و جواز الاحتفال بغير العيدين طالما تدخل السرور علي الناس و موضوع استفت قلبك اعتقد انه حديث صحيح و الغرض منه ليس ترك كلام العلماء بالتاكيد و انما استخدام عقولنا عندما تختلف الفتاوي لدرجة التضارب كما هو حادث الان
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

دانتي المصري
معك في ما قلت
لا اظن انه حرام اطلاقا
لابد من طريقة جديده للنظر في النصوص

ذو النون المصري يقول...

دانتي المصري
غريبه فعلا و الله
و بعضهم موجود في ارض الحرمين
فعلا شطاره غلط

ذو النون المصري يقول...

حفصه
معاكي و اري رايك
و بيننا توافق في اغلب الافكار
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

كفراوي
اعتقد من مداخلتك انك تري تحريمه
انا اولا لا اوافق علي اول كلامك بان اي احتفال يجب ان يعرض علي الدين ليري رجاله هل هو حرام ام حلال
الاحتفال باي مناسبه يجب ان يخرج تماما عن دائرة التحليل والتحريم فيما اري و لو فتحنا هذا الباب لحرمنا كل مناسبه بخلاف الاحتفال بالعيدين الفطر و الاضحي
و اري انك تلمح الي ان الفراعنه بادوا و انتهوا و لا يجب اعاة عاداتهم الي الحياة
لا تنسي ان من يري ذلك يري ايضا انه لا داعي لاحتفال بالمولد النبوي و الهجرة النبويه و فتح مكه و غزوة بدر و انتصارات تحرير القدس في حطين و عين جالوت و انتصاراتنا ضد التتار و ضد اليهود في اكتوبر
كل هذه المناسبات في راي الدين لا يجوز الاحتفال بها
و لا اظن ابدا انه امر مقبول
تحياتي

غير معرف يقول...

الحمد لله والصلاة والسلام علي المبعوث رحمة للعالمين ,اولا يا ذو النون المصري ان الله يقول في كتابه :(وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون)فدلت السنة علي ان حياة الانسان عبارة عن عبادة منذ ولادته الي مماته حيث شبهت حياة الانسان تعدل الوقت بين الاقامة والصلاة فكيف لنا الا نحكم شرع الله الذي خلقنا( لو أردنا أن نتخذ لهوا لاتخذناه من لدنا إن كنا فاعلين ). فكيف لعبد خلق للعباده ان يلهوا ..
اما ماقلته انك وجت هذه الاعياد عند اباءك فهذا الجهل الحديث ههذا كما قال كفار مكه (وجدنا عيها اباءنا وانا علي اثارهم مهتدون)..ومن لم يصيطر الدين علي حياته فاعلم ان بدينه خلل.وليذهب ويتحري دينه كما يتحري الهلال.اما اذا اردنا ان ناتي بالمنطق فالتارخ كله مناسبات .يوم الاسير ويوم الشهيد والام والحب والنسيم والثوره والاستقلال والفتوحات وحتي ان هناك يوم للوقايه من الامراض .اذا نحن نترك ماخلقنا له ونعمل بالايام لان ايامنا صارة كلها مناسبات.