السبت، أبريل 18، 2009

تساؤل

قتل قابيل اخاه هابيل في قصة دينيه و تاريخيه لا يجهلها احد .و تثير القصة في نفسي سؤلال طالما ساءلت نفسي عن اجابة له منذ سنين طويلة!!منذ الصغر.كنت اسال نفسي :اذا كان الناس يعرفون ان قابيل كان اول قاتل في تاريخ الانسان ،فلماذا يسمي الناس اباءهم باسمه رغم انه القاتل و لا يسمون ابناءهم باسم المقتول هابيل؟لماذا يسمي الناس ابناءهم باسم الظالم و لا يسمون باسم المظلوم؟لماذا يسمون ابناءهم باسم من ررفض الله قربانه و لا يسمون باسم من تقبل الله منه؟ ادعو الله ان نفصل فعل الانسان عن لونه و دينه كما فصلناه عن اسمه.
و حينما كبرت قليلا عرفت ان التسمية تخضع لاعتبارات جمالية بالدرجة الاولي ،و انه عند الناس يوجد فارق بين الاسم والمسمي ،فالقاتل لا يوجد بين فعل اجرامه و اسمه صلة فالاسم مفصول تماما عن الذات و الصفات .فالاسم لا علاقة له بشرف الشريف و خسة الخسيس .لكن اذا كانت الاعتبارات الجمالية فقط هي الفيصل في اختيار الاسماء ...فمن اين تنبع الاعتبارات الجمالية ؟من يحدد هذه الاعتبارات ؟من يحدد ان هذا اسما جميلا و هذا غير جميل؟ هل هو اتفاق العقل الجماعي للمجتمع يحدث دون ان يدري به الناس يتفقون فيه علي امور دون اخري و من بين ما يتفقون عليه هو الجمال و معاييره؟

هناك تعليقان (2):

السنونو يقول...

تساؤل غريب وعميق فى حالة قابيل وهابيل تحديدا ممكن يكون توارث اسم قابيل له دلالة للرهبة أو الخوف من الشخصية هذا قديماً
حديثاً وبشكل عام أعتقد أننا نحب الأقوى ولو كان ظالماً لأنه طالما الظلم غير واقع على الشخص عينه فلا يهتم كثيراً طبيعة بشرية يعنى
أكيد الاحساس بجمال موسيقى الاسم له عامل كبير فى الاختيار
على فكرة عندما كنت صغيرة كنت أتخبط كثيراً بين قابيل وهابيل لأننى تصورت خطأ أن قابيل بما أنه الاسم الأجمل والذى يسميه الناس فهو الشخص الأطيب

ذو النون المصري يقول...

السنونو
تخيلي اني ايضا كنت فعلا اتخبط بين الاسم و الشخصيه و كنت متصور ان قابيل هو الاطيب
بسبب جمال اسمه و شيوعه
تحياتي