السبت، فبراير 16، 2013

لا سكون

الطبيعة لا تعرف السكون ،فالحركة تشمل كل شيء من الذرة الي المجرة ،و الشريعة كذلك لا تعرف الوقوف ،فمن شاء ان يتقدم تقدم،و من شاء ان يتاخر تاخر،لكن لا وقوف ،الكل في سير اما الي الجنة ،و اما الي النار ،لكن لا وقوف
!!
لكن يتخالف الناس فقط في سرعة المسير ووجهته.
فلا عجب اذن ان تاتي الشريعة و الطبيعة علي وفاق و علي منهج
مشترك و علي فطرة واحدة
.
..................

هناك 7 تعليقات:

شمس النهار يقول...

الشريعه تخدم الفطره وتهذبها وتضع لها الكتالوج للأستخدام
يعني الفطره والطبيعه انك تجوع
تعالي شوف الكتالوج
تعمل عمل شرف
يأتي بمال حلال
تشتري به طعام حلال
وعندماتأكل هذا الطعام لاتسرف
تلت لطعامك تلت لشرابك تلت لنفسك
الي اخره
:)

رؤى عليوة يقول...

شكرا لشمس انها السبب انى جيت هنا

الموضوع رغم ان حجمة صغير الا ان معانيه كبيرة خاصة للى متأكد ان الدين حل فعلا لكل مشاكلنا ومفيش ابدا فصل بين الدين والدنيا بالعكس تماما


دمت بخير

umzug يقول...

Thanks to topic

ذو النون المصري يقول...

شمس نهار
تسعدني زياراتك
دائما
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

رؤي عليوة
سعيد جدا بزيارتك الاولي للمدونة
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

اومزوج
شكرا لك

Wohnungsräumung wien يقول...

تسلم ايديك على الموضوع الممتاز
Wohnungsräumung
Wohnungsräumung
Wohnungsräumung wien
Wohnungsräumung wien
Wohnungsräumung wein