الثلاثاء، فبراير 05، 2013

ذنوب


 

الانسان واقع في الذنب لا محالة ؛
و لو وجد ذلك الانسان الذي لا
يخطيء ابدا فهو و لا شك ساكن
كالحجر لا يتحرك و لا ياتي باي فعل
او ردة فعل ،و لو فرضنا ان هناك
انسانا استطاع ان يسكن كالحجر
حتي لا يخطيء_ بحسب اعتقاده_ فانه
 في الحقيقة قد وقع في ذنب عظيم
 و خطيئة كبري !!فقد عطل الغافل
انسانيته و خصائصه التي بها
 صار انسانا و حط بقدره الي مرتبة
 ادني من مرتبة الحيوان ،و لعمري
 كيف سيحاسب هذا الذي يظن انه
ابعد نفسه  عن السيئات بارتكاب
خطيئة كبري غير فيها اساس خلقه
الله عليه و حول نفسه الي مرتبة
حط فيها من اصل
تكريمه بين المخلوقات..

هناك تعليقان (2):

شمس النهار يقول...

الاستغفار
هي دي كلمة السر

ذو النون المصري يقول...

الله ينور