الثلاثاء، أبريل 19، 2011

محررة اوطان



فجاة تحولت بنات مصر و سيداتها الي رجال او افضل من الرجال .مصر التي اعتقدوها شاخت و اعقمت ان تنجب ولد ..تحولت بناتها الي ثائرات اشعرت كل مصر منتمي بصدق لبلده بالفخر ...الان اقولها بصدق ...لسنا _بدءا من اليوم_ في حاجة الي اي منظمة من منظمات تحرير المراه و لا الي حركات تحرير المراة ....نعم لسنا في حاجة اليهم في بلادنا !!فوجودهم لم يعد له اي معني ..و شعار تحرير المراة لم يعد له معني كذلك ...فالمراة عندنا صارت محررة اوطان

هناك 4 تعليقات:

AHMED SAMIR يقول...

التحديات القادمة امام المرأة المصرية هي حربها ضد طيور الظلام الذين سيحاربون من اجل اخفائها وراء زي معين او جلوسها في منزلها

Ms Venus يقول...

متفقة مع رأى الاستاذ احمد سمير

ذو النون المصري يقول...

احمد سمير
اوافق علي ما تقول

ذو النون المصري يقول...

فينوس
شكرا للمرور و التعليق
تحياتي