السبت، أبريل 02، 2011

خيالاتنا


لقد تاكد لي ان كل خيالاتنا التي كانت تتصورمدي ما بلغه الفساد في بلادنا لم تكن سوي خيالات مريضة نعم خيالاتنا كانت مريضه لانها كانت تتصور فساد النخبة في مستوي لم يبلغ _رغم كوننا معارضه تبالغ احينا_ الا جزء تافه من الحقيقة ،و لا اعتقد اننا سنستطيع تقدير الحجم الحقيقي لفساد نخبتنا الا بان نعالج خيالاتنا اولا من مرضها و نعالج طرق تفكيرنا تجاه الحكومة وواجباتها و المواطن و حقوقه،حينها سنعرف بصورة صادقة ؛كيف حدث ،و لماذا حدث ،كل هذا الفساد؟و لماذا سكتنا عليه كل هذه السنين ؟ السنا حينما نعلم علما اكيدا بفساد مسؤلينا و نتركهم رغم ذلك معززين مكرمين مبجلين في مناصبهم ،السنا مصابون بمرض ما؟ اي مرض هو ذلك المرض الذي يفعل في امتنا هذا؟و كيف اتانا ؟و كيف نتداوي منه؟ حينما تصح خيالاتنا و تتعافي من مرضها سنتعرف علي الحقيقة المرة كاملة غير منقوصة،و حينها فقط سنعرف ما يجب علينا فعله،لكن اتمني ان تاتي هذه اللحظة قبل فوات الاوان.


.....................


كتبت هذه الكلمات قبل ثورتنا بحوالي شهرين و لم يتخيل احد اننا شعب يقظ لم ينم يوما عن حقوقه و قد قام بثورته في الموعد الذي نضجت فيه قوته ..في الوقت الذي امن تماما بانه ليس عليه ان ينتظر بعد الان...


.................

هناك تعليقان (2):

Tears يقول...

الفساد اخد وقت كافى جدا لينمو و يترعرع حتى اصبح ضارب فى كل الجسد

لسه قدامنا مشوار للتطهير و لا اعتقد اننا على الطريق الصح فمازال جزء من النظام يتحكم بقوة و يمنع التطهير الفعلى و بيضحوا بقشور

ذو النون المصري يقول...

المشير طنطاوي تحدث مع دير شبيجل الالمانيه و تحدث عن محاولات انقلاب تعامل معها الجيش بقوة و حسم
ربنا يستر