الخميس، نوفمبر 15، 2007

سبحان مغير الاحوال

اشعر باختلاف حقيقي محسوس بين ايام رمضان و ايام الشهور الاخري ،و لا ادري لماذا يحدث كل هذا الفرق الهائل رغم ان الفارق الزمني بينهما ضئيل جدا ، لا يكاد يجاوز الساعات المعدوده ،ففي رمضان و من اول يوم اشعر فيه بان روحي تحلق فوق راسي فتعلو حينا الي السحاب و تقترب احيانا اخري من الارض ، لكنها في كل احوالها محلقه
و اتعجب بشده !!روحي التي كانت قبل رمضان بساعات كانت تسير امامي في الوحل ما الذي انهضها هكذا فجاه و رفعها الي اعلي؟؟و اعجب اكثر!! عند نهاية رمضان و بساعات ايضا اراها بعد ان كانت تلمس السحاب في تحليقها ،اراها سقطت ثانية في الوحل
و بالرغم من ان اول نهاية رمضان يوم عيد ،الا ان مشاعر الانحدار الروحي التي اشعرها تبدو محسوسه بقوه و لولا انه يوم عيد لبكيت من هذه المشاعر التي تصيبني بعد رمضان . لولا العيد لشعرت ان هذه الروح مغروسه في طين الارض لا تستطيع حراكا او مدفونه تماما في الوحل
ما الفارق اذن بين ارواحنا في رمضان و في غيره من الشهور؟و لماذا نتغير هكذا و بهذه السرعه؟ لماذا نعلو فجاه و نهبط فجاه و بنفس السرعه؟اليست كل الايام ايام الله؟ هل السبب في طبيعة الزمن مثلا ،، اي هل للزمن و سريانه طبيعه ماديه فنقول مثلا ان الزمن في رمضان ذو طبيعه تساعد علي نمو احوال الروح وهو ما يسبب فينا هذا الشعور؟

هذا الموضوع كتبته يوم العيد لكن نسيته و لم اسجله في حينه

نرجو زيارة مدونتنا فنون جميله و التعليق علي لوحة بائعة الورد

مع تحيات ذو النون المصري

هناك 6 تعليقات:

HafSSa يقول...

اسفه للتطفل على غير موضوع المقال
الرجاء زيارة الرابط الموجود لعل و عسى
http://elnaswiel3alam.blogspot.com/2007/11/blog-post_17.html
شكرا

نبضات يقول...

اولا سعيده جدا انى من اول المعلقين
بالنسبه لموضوع البوست شهر رمضان من الاشهر اللى بتبقى الروحانيات فيه عاليا جدا وكلنا بنحاول نتقرب من الله بالعبادات ونبعد عن اى حاجه ينيهنا عنها ربنا . بس مش معنى كده ان باقى الايام نكون مختلفين واختلف معك فى هذه النقطه لان من كان الله فى قلبه لايرى الا مايرضى ربه ولازم اى انسان يعرف ان الدنيا كلها ليست الا اختبار قصير جدا وانا حياة الاخره هى الدائمة وانه سيحاسب وتشهد جوارحه على كل ماقاله وفعله
انا بحب جو رمضان جدا خصوصا جو صلاة التراويح فى المسجد بس بحس ايامى فى غير رمضان الا حد ما مش مختلفه اوى عنها فى رمضان مش للدرجه اللى بتتكلم عنها
تحياتى لك

مريم يقول...

نفس احساسى فى نهايته
بس دايما بحاول اكلبش نفسى بعهد عشان احس انى طلعت بحاجة
وكأن ربنا عايز يقول ان فى فرق
وان الايام مش زى بعضها وان كرمه محسوس
يمكن عشان نشتاق للسلام الممتد فى الجنة
جايز

شكرا ع البوست
سلام

ذو النون المصري يقول...

حفصه
زرناه و علقنا عليه
انا اول مره اسمع بموضوعه او بالشخصيه المذكوره فيه

ذو النون المصري يقول...

نبضات
انا مش عارف ليه الاحساس ده موجود عندي
جايز يكون بسبب الحزن الشديد علي فراق الشهر الكريم
لكن فيه اختلافات في الاجواء ممكن تعمل اختلافات في النواحي النفسيه فعلا
زي مثلا
القران فيا لمساجد ليل نهار
و في البيوت و في كل مكان نمارس طاعه جماعيه لا يتخلف عنها احد
لكن في غير رمضان ممكن الواحد يطيع بنفس المقدار لكن الاحساس بمشاركة الجماعه كلها في نفس الجو مش ممكن يكون موجود و اكيد لازم يحصل فرق

ذو النون المصري يقول...

مريم
انا حاولت مرات و مرات اني اكلبش نفسي بعهد في نهايته لكن للاسف دائما ما انسي العهد في كل مره