الخميس، مارس 20، 2014

علمتني التجربة...

التجربة علمتني ان من الخطا اطالة التفكير و الحديث في مذاق الطعام .ان علي المرء ان لا ياكل لامتاع الفكين ،و لكن لمجرد ابقاء الجسد في حال تمكنه من العمل . و حين يعمل كل من اعضاء الحس في خدمة الجسد ،و من خلال الجسد ،في خدمة الروح ،فعندئذ يتلاشي مذاقه الخاص ،و عندئذ فقط يبدا نشاطه في الطريقة التي ارادتها الطبيعة له.
ومهما تعددت التجارب فانها تظل قليلة ،و مهما عظمت التضحية فانها تظل هزيلة ،في السبيل المؤدية الي تحقيق هذا التناغم السيمفوني مع الطبيعة . و لكن التيار يندفع اليوم ،مع الاسف ،اندفاعا قويا في الاتجاه المعاكس.
...............
كتاب/قصة تجاربي مع الحقيقة
تاليف/غاندي
..............
ص372
....................

ليست هناك تعليقات: