الجمعة، سبتمبر 21، 2007

في ذكري المعركه

في يوم خمسه يونيو عام 1967 كانت الحرب التي خسرناها و مات فيها لنا عشرات الالاف من الجنود و اعتبرت اسوا هزيمه مني بها الجيش المصري في تاريخه !!حيث لم يبدي اي مقاومه تذكر امام جيش وصف بعد الهزيمه بانه لا يقهر .و كان الاسوا من الهزيمه هو الاعتقاد باننا لا نقدر علي تحقيق الانتصار. لكن الله قيض لنا من الرجال من وعوا الدرس جيدا و فهموا اصول الحرب و التخطيط العسكري و اسباب النصر و الهزيمه فتحولت علي ايديهم فلول الجيش المصري المكسور الغير قادر علي حمل سلاحه من الخوف الي اسود جائعه الي نصر او شهاده
.................................
فتحيه خاصه لكل الرجال الذين شدوا علي ايدي جنودهم و رفعوا رؤسهم و رؤسنا الي عنان السماء. فبعد ان سقط العرب في وحل هزيمه بدا للجميع ان العرب لن ينتصروا بعدها في اي حرب قادمه ابدا و بدا للبعض انهم لن يفكروا اصلا في الحرب !فاجا الرجال العالم كله بما لم يكن في حسبانهم . كان رئيس الولايات المتحده قد جمع سفراء العرب و حادث كلبه عن حكاية الدوله الصغيره التي احاطت بها دول من كل جانب ..حاولوا كسرها و هزيمتها !الا انها انتصرت عليهم جميعا !!فعلها الرئيس الامريكي امعانا في اذلال العرب

القائد البطل محمد انور السادات مع قائد سلاح الطيران اثناء الحرب و الرئيس التالي محمد حسني مبارك و مهندس الحرب اللواء الجمسي في غرفة العمليات اثناءالتخطيط للمعركه
.....................................................
بعد النصر اختلف الامر ، رفعنا الجباه عاليا مع اعلامنا الخفاقه و لحس العدو من كاس الهزيمه و ذاق مرارتها لاول مره في حروبه مع العرب ،و منذ هذا الحين صارت نظريات الامن الاسرائيليه كلها قبض الريح بعد ان اسقطناها و مرغناها في رمال سيناء


الرئيس محمد انور السادات مع افراد عائلته
.....................................
بعد هزيمة 1967 غني المصريون من الحسره اغاني محرفه دللت علي مدي احساسهم بالمراره و الخيبه ،فبدلا من
غنائهم" قولوا لعين الشمس ما تحماشي لحسن حبيب القلب راجع ماشي" ،غنوا "قولوا لعين الشمس ما تحماشي لحسن الجيش المصري راجع ماشي" و غير ذلك الكثير من النكات التي الفها المصريون في جلد الذات بعد ان خاب املهم في قياداتهم التي اودت بحياة عشرات الالاف من ابنائهم الي الهلاك بلا ثمن

جندي من شبابنا الابطال بعد العبور يراقب جسرا لعبور مدرعات الجيش المصري عبر القناه ،نفس الجندي الذي ترك سلاحه و لم يفكر حتي في حرقه كي لا يتركه سليما للعدو قبل ست سنوات فاي شيء اختلف بين الشخصيتين؟
............................................
في هذا العدد انقل حرفيا تصريحات قادة اسرائيل اثناء الحرب عما لحقهم من هزائم متتاليه بايدي ابنائنا كي نعرف اكثر بعض المعلومات عن معاركنا الحديثه التي يحاول البعض التقليل من شانها ربما بدافع الانتماء لتيار معادي للسادات او بدافع نفسي ينكر علي العرب القدره علي الانجاز و هذا بسبب حالة الانكسار التي تعم شارعنا العربي حاليا و التي لا تعدو ان تكون جزء من حالة انكسار مشابهه حدثت قبل اربعين سنه بعد حرب الايام السته ،و التي اتبعناها نحن بحرب الساعات السته

اسري اسرائليين !!مشهد رايناه للمره الاولي في تاريخ صراعنا معهم وراوه معنا و لن يكون الاخير لاننا عرفنا الطريق
..................................
نقلا عن نص التقرير الذي قدمه موشي ديان الي اللجنه الخاصه بالتحقيق في اسباب الهزيمه
إنى أريد أن أصرح بمنتهى الوضوح بأننا لا نملك الآن القوة الكافية لإعادة المصريين إلى الخلف عبر قناة السويس مرة أخرى..إن المصريين يملكون سلاحا متقدما، وهم يعرفون كيفية استخدام هذا السلاح ضد قواتنا، ولا أعرف مكانا آخر فى العالم كله محميا بكل هذه الصواريخ كما هو فى مصر.. إن المصريين يستخدمون الصواريخ المضادة للدبابات وللطائرات بدقة ونجاح تام.. فكل دبابة إسرائيلية تتقدم نحو المواقع المصرية تصاب وتصبح غير صالحة للحرب...ويستطرد ديان ويقول: الموقف الآن هو أن المصريين قد نجحوا فى أن يعبروا إلى الشرق بأعداد من الدبابات والمدرعات تفوق ما لدينا فى سيناء.. والدبابات والمدرعات المصرية تؤيدها المدافع بعيدة المدى وبطاريات الصواريخ والمشاة المسلحون بالصواريخ المضادة للدبابات.. وعن السلاح الجوى الإسرائيلى يقول ديان" أن السلاح الجوى يواجه الكثير من المصاعب، وأن الخسائر فيه كانت الكثير من الطائرات والطيارين وذلك بسبب بطاريات الصواريخ والسلاح الجوى المصرى.. ويضيف ديان: أننى أقول بمنتهى الصراحة بأننا لو كنا استمرينا فى محاولاتنا لدفع المصريين عبر القناة مرة أخرى لكانت الخسائر فى العتاد والرجال جسيمة لدرجة إن إسرائيل كانت ستبقى بلا أية قوة عسكرية تذكر..
...........................
ويستمر ديان فى الحديث قائلا إن المصريين يملكون الكثير من المدرعات وهم أقوياء.. وقد ركزوا قواهم طوال السنوات الماضية فى إعداد رجالهم لحرب طويلة شاقة بأسلحة متطورة تدربوا عليها واستوعبوها تماما.. ولهذا فإننا تخلينا عن خططنا الخاصة بدفع المصريين للخلف عبر قناة السويس، كما إننا تخلينا عن خطط الهجوم فى الجبهة المصرية مركزين قواتنا فى خطوط دفاعية جديدة..مؤكدا بذلك تخليه التام عن النقاط الحصينة فى خط بارليف الذى إنتهى كخط دفاعى للإسرائيليين

جسر لعبور المدرعات ،قالوا بان عبور القناه مستحيل لكننا عبرناها
......................................
أن الأهم بالنسبة للإسرائيليين والعالم الاعتراف بأننا لسنا أقوى من المصريين، وأن حالة التفوق العسكرى الإسرائيلى قد
زالت وانتهت إلى الأبد، وبالتالى فإن النظرية التى تؤكد هزيمة العرب (فى ساعات) إذا ما حاربوا إسرائيل فهى خاطئة..
- المعنى الأهم هو انتهاء نظرية الأمن الإسرائيلى بالنسبة لسيناء.. وعلينا أن نعيد دراساتنا وأن نعمل على التمركز فى أماكن دفاعية جديدة، لأن التفوق العسكرى المصرى فى سيناء لا يمكن مواجهته، وأنا لا أستطيع أن أقدم صورة وردية للموقف على الجبهة المصرية لأن الموقف بعيدا كل البعد عن الصور الوردية..


رفعناالعلم بعد ان سقط قبل ست سنوات
..........................................
سر امريكي عن الحرب
..لولا الولايات المتحدة لأفقدنا الإسرائيليين أكثر من ثمانين فى المائة من طائراتهم.. هذه إحدى الحقائق التى أذيعت مؤخرا ففى اليوم الرابع من الحرب – يوم 9 أكتوبر – تقدم جنرال الجو "بيليد" بخطة عرضها على رئاسة أركان القوات الإسرائيلية، وكانت تلك الخطة موجهة ضد مصر، فعلى الفور اجتمع كل قادة إسرائيل فى مكتب جولدا مائير رئيسة الوزراء الإسرائيلية آنذاك ووافقوا على تنفيذها لأنها كانت تهدف إلى الهجوم على العمق المصرى بكل طائرات سلاح الجو الإسرائيلى وذلك فى هجمة واحدة فقط تستهدف ضرب الكيان الاقتصادى والصناعى بجانب الهجوم على تجمعات مدنية ومراكز صناعية بجانب المناطق العسكرية... وكان من المقرر أن تبدأ الخطة بهجوم جوى مركز فى الساعات الأولى من صباح العاشر من أكتوبر وذلك على بطاريات الصواريخ والقواعد الجوية.. واستعدت إسرائيل بالفعل للعملية، وبدأ العد التمهيدى لها.. ولكن الغريب أن هذه العملية ألغيت قبيل دقائق من ساعة الصفر المقررة لها "الخامسة من صباح العاشر من أكتوبر"، وكان الإلغاء بقرار من مكتب رئيسة الوزراء أثناء اجتماعها مع موشى ديان ودافيد إليعازر رئيس الأركان وعقب اجتماعها مع "كينيث كيتنج" سفير أمريكا فى إسرائيل آنذاك، وكان سبب الإلغاء معلومات سرية مزودة بصور التقطتها أقمار التجسس الأمريكية تؤكد استعداد وقدرة القوات المصرية على صد ومواجهة تلك العملية.. ولو كان سلاح الجو الإسرائيلى قد قام بهذه المغامرة لفقد أكثر من ثمانين فى المائة من طائراته، وهو ما كان سيعنى تأكيد السيطرة المصرية على سماء سيناء بل وأجواء إسرائيل


اسراهم يبتئسون للمره الاولي
..........................................
من تصريحات موشي ديان
لسنا أقوى من المصريين.. وحالة التفوق العسكرى الإسرائيلى إنتهت إلى الأبد
"الثغرة" كانت مجرد تمثيلية تهدف إلى تقديم شارون كبطل شعبى!!
شارون أمر الإسرائيليين المحاصرون فى خط بارليف بالتسليم للقوات المصرية
............................


لعبة الثغره و حكايتها المثيره
...................................
فى كل حرب إسرائيلية عربية كانت تتقدم المؤسسة الإسرائيلية العسكرية ببطل شعبى ليعبده الإسرائيليون فتستمر سيطرة المؤسسة العسكرية، وهذا البطل لا يعد سوى تكرارا لأسطورة العجل الذهبى الذى عبده يهود موسى فى سيناء بينما كان يتلقى الوصايا العشر من الرب..!! ففى حرب عام 1948 كان العجل الذهبى للمؤسسة العسكرية الإسرائيلية هو الجنرال "يادين" البروفيسير فى التاريخ اليهودى، وفى حرب 1956كان هذا المعبود هو الجنرال "موشى ديان"، وفى حرب 1967 كان هذا البطل هو جنرال الجو "مود".. أما فى حرب أكتوبر كان الامر يختلف تماما فقد رأت المؤسسة العسكرية خلق هذا المعبود الجديد ولكن لأسباب سياسية، وكان يجب أن يكون البطل هذه المرة جنرالا ليس كغيره من جنرالات إسرائيل المعروفين.. جنرال له أكثر من شخصية.. وأكثر من ثوب.. وهذا ما انطبق على الجنرال "إرييل شارون" الذى فرض نفسه ليصبح بطلا لأول حرب تهزم فيها إسرائيل..!!، وشارون هو بطل "الثغرة" التى كانت فى الأساس أشبه "بالتمثيلية التليفزيونية" وكان الغرض منها خلق أو صناعة العجل الذهبى الجديد وهو شارون.. كان شارون هو المرشح لمنصب رئيس الأركان بدلا من دافيد اليعازر، وذلك قبل حرب أكتوبر، ولكن جولدا مائير وبنحاس سابير زعماء حزب العمل الموحد الحاكم رفضا هذا التعيين واختارا الجنرال اليعازر بناءا على توصية من حاييم بارليف.. فعلى الفور تقدم شارون باستقالته من الجيش لينظم "قبل الحرب" حركة ليكود، أى حركة توحيد الأحزاب اليمينية المعارضة ضد استمرار ائتلاف حزب العمل فى الحكم.. ونجح شارون فى ايجاد وحدة حقيقية بين الأحزاب اليمينية المتطرفة وعلى رأسها حزب "حيروت"الذى يرأسه "مناحم بيجين"وكان نجاح شارون يعد نجاحا لمخطط بيجين، فمناحم بيجين هو الذى شجع شارون على الثورة ضد بقية زملائه فى القيادة العسكرية الإسرائيلية، كما شجعه على الانضمام للمعارضة السياسية، وكان وراء جهود شارون لتوحيد المعارضة فى جبهة "ليكود" القوية" وكان هدف بيجين هو الحصول على شخصية شعبية قوية تزيد من شعبية حزبه فى الانتخابات التالية وكانت الشخصيات الشعبية فى ذلك الوقت من رجال الجيش الإسرائيلى.. ومع بداية حرب أكتوبر تحتم على شارون العودة للجيش وتحت قيادة "جونين" الذى كان مرؤسا له فى القيادة الجنوبية أى فى الجبهة مع مصر قبل استقالته.. ومنذ اللحظة الأولى اختلف شارون مع رئيسه المباشر الجنرال "شمويل جونين" واشتد الخلاف بينهما حتى أدى إلى:
- انهيار جونين واصابته بحالة "اكتئاب" لم تجد معها كل النصائح المقدمة إليه.
- قيام شارون بثلاث هجمات مضادة ضد القوات المصرية إنتهت كلها بهزائم متتالية لقواته، واحتلال القوات المصرية لمقر قيادته المتقدمة، ومركز قيادة وسط سيناء فى تل "كاتب الخيل
".
..................................
- بعد هذه الهزائم أصدر شارون أوامره بهجوم مركز مضاد بالمدرعات والدبابات ضد القوات المصرية فى الضفة الشرقية للقناة وبخاصة فى منطقة القنطرة شرق.. وهو ما تسبب فى تلقى إسرائيل هزيمة ساحقة فى هذا الهجوم الذى انتهى بتدمير كل اللواء رقم 190 وأسر قائده "عساف ياجورى".. وبعد هذه الهزيمة الساحقة أقيل الجنرال جونين من منصبه كقائد للجبهة، وأسندت المهمة لحاييم بارليف.. وتحت ضغط مستمر من شارون أمر بارليف بشن سلسلة من الهجمات المضادة فى محاولة لقطع القوات المصرية، والوصول إلى الضفة الشرقية للقناة، وانتهت كل هذه الهجمات بالفشل، وبتدمير القوات الإسرائيلية بدرجة لم تشهدها إسرائيل من قبل وأيضا بأسر عددا كبيرا من ضباط وجنود إسرائيل..وبناءا على ذلك أمر شارون بالتوقف واتخاذ المواقف الدفاعية بدلا من سلسلة الهجمات الفاشلة..وتؤكد بعض التسجيلات النادرة والفريدة من نوعها والتى استمعت إليها لجنة التحقيق الخاصة بهزيمة إسرائيل فى حرب أكتوبر (أجرانات) أن شارون نفسه هو الذى أبلغ القوات الإسرائيلية المحاصرة فى بعض النقاط الحصينة بخط بارليف بأن القوات الإسرائيلية تحت قيادته لا تستطيع أن تقدم لهم أية معونة، وأن الأمر متروك لهم ليسلموا أنفسهم للقوات المصرية أو يحاولوا التسلل إلى الخطوط الإسرائيلية إن أمكنهم ذلك.. وعن عملية "الثغرة" أو المغامرة التى كلفت إسرائيل ثمنا باهظا من الرجال والعتاد.. أكدت القيادة العليا الإسرائيلية أنها قد أصدرت أوامرها ثلاث مرات متتالية بالإنسحاب من "الجيب" الإسرائيلى فى غرب القناة وذلك بسبب الخسائر الفادحة الناتجة عن مغامرة الجنرال شارون الذى قام بدوره بتجاهل هذه الأمر..!! وأكدت شهادة بعض العسكريين الذين شاركوا فى تلك المغامرة وذلك أمام لجنة "اجرانات"أن منطقة عبور القوات الإسرائيلية "الثغرة"كانت أشبه بجهنم، فالمصريين كانوا يدمرون كل شئ يتحرك من الجانب الإسرائيلى، وكان الجنود الإسرائيليون فى هذه المنطقة هدفا سهلا للمدفعية المصرية، كما كانوا هدفا واضحا للطائرات المصرية القاذفة والمقاتلة.. وأكدت هذه الاعترافات فشل المغامرة التليفزيونية، وأصبح رجال الجيب أو الثغرة الإسرائيلية رهائن تحت تصرف القوات المصرية، وفشلت هذه الورقة سياسيا وأسرعت إسرائيل بسحب قواتها إلى عمق سيناء كما لم يتحقق الهدف النفسى منها ولكن برز شارون كبطل لحرب يوم السبت الأسود ليصبح بطل الهزيمة الأولى لإسرائيل
.............................

الرئيس السادات يتابع سير المعركه ميدانيا بين الجنود و الضباط ،ما اروع مشاهد النصر!!!؟
.....................................
يحلو للبعض ان يصف نصر اكتوبر بانه كان نصر عسكري و هزيمه سياسيه بينما كانت حرب النكسه علي العكس من ذلك نصرا سياسيا و هزيمه عسكريه ،و لا اعرف صراحة المنطق الغبي الذي يفكر به من يقولون ذلك ، اذ كيف يتحطم جيش باكمله و يموت من افراده اكثر من عشرين الف جندي و يتشرد ضباطه و جنوده بالكامل في الصحاري و يعودون حفاة بلا سلاح و بدلا من دعم اخوانهم للدفاع عنهم تركوا ارضهم نهبا للعدو في انسحاب لم يفعله الجندي المصري حتي في ايام وثنيته منذ الاف السنين ، كيف انتصرنا سياسيا مع كل هذا الخراب الذي اصاب قسم كامل من ارضنا اثر بدوره
علي خراب باقي البلاد؟ كيف انتصرنا سياسيا مع احتلال العدو لارضنا رغم انها لم تكن اصلا مناط الصراع مع العدو؟

...............................
و ايضا كيف كانت حرب اكتوبر هزيمه سياسيه بعد ان ارغمنا العدو علي تغيير نظريات الامن لديه و ارغمناه علي ترك
ارضنا التي احتلها و اسقطنا جيشه في مغاره مظلمه لم يخرج منها حتي الان و لا زالت كوابيس هذه الحرب تراود قادته الي الان ،و ما معني الهزيمه السياسيه في رايهم؟بصراحه اراء هؤلاء محيره في هذا الامر
..................................
سؤال اخر: في ظل حربين خاضتهما مصر " النكسه و العبور " ايهما تفضل ،،حربا تخوضها مصر تخسر فيها الاف الجنود تركوا كل
عتادهم سليما للعدو غنيمه ،و نخسر فيها سيناء كامله و يظل سكانها و سكان القناه و غيرها من مدن مصر تحت رحمة طيران العدو بعد ان انتهي طيران جيشنا الي الحطام ،و يبقي الزعيم في موقعه طالما كان هدف الحرب اسقاطه (حسب زعمهم)؟ ام حربا اخري نحرر فيها هذه الارض و نكسر فيها رقبة العدو تنتهي خدعة الجيش الذي لايقهر و و نقتل فيها من جنودهم الالاف انتقاما لقتلانا ، و ننهي حالة اللا امن التي اصابت بلادنا طوال سنوات النكسه ،و بعد طردهم و هزيمتهم نقيم معاهدة سلام معهم ننهي فيها حالة الحرب تاركين الفرصه لاجيالنا التاليه كي تحاول اعادة بناء البلاد لاجل تقوية ظهرها و صلب عودها فلا تسقط لقمة سائغه لجيش كجيش اسرائيل مرة اخري؟
و لماذا تعتبر النكسه هزيمه عسكريه و نصر سياسي بينما العبور نصرا عسكريا فقط و هزيمه سياسيه و ما معيار هذا الحكم لديكم؟ و لماذا تفضلون الهزيمه العسكريه مع النصر السياسي المزعوم كما علي الهزيمه السياسيه المزعومه مع النصر العسكري؟ او بصيغه اخري: لماذا تفضلون النكسه التي حدثت في عام 67 علي العبور الذي حدث في عام 1973؟ هل رايتم صور اسراهم و اسرانا في الحربين ، اين النصر و اين الهزيمه؟و دمتم

لك علي هذا الوطن جميل لا يمكن ان تنساه لك مصر ،فقد اتخذت اصعب قرار يمكن ان يتخذه انسان في ظل الظروف التي عشت فيها ،صراع سياسي مع مراكز القوي ارادو فيه زعزعة استقرار الحكم بعد ان تزعزع كل شيء في البلاد بفعل الهزيمه و موت الزعيم الاسبق و احوال سياسيه عالميه قررت ترك الامر كما هو عليه فكان القرار نوع من تغيير قدر ارادوه لنا لكننا اردنا قدرا اخر لانفسنا و اعاننا الله و فعلنا ما اردنا
و كان هذا القرار التاريخي سيصبح قرار شؤم لو حدث عكس ما تمنيناه و فعلناه اذ كانت ستطيح فيه رقبة الامه العربيه الي الابد و يصبح امل النصر ابعد من نهاية الكون في نفوسنا
شكرا لك و لجميع قادة هذا النصر العظيم
ستبقي حيا في القلوب
......................................
دونها/ ذو النون المصري
..........................

هناك 34 تعليقًا:

Bella يقول...

موضوع ممتاز كعادة كل موضوعاتك

ممكن استاذن منك في وضع لينك لهذه التدوينة في موضوع عندي سأكتبه ا شاء الله في ذكري الحرب

تحياتي

فى القلب يقول...

جذاك الله خيرا على هذه التدوينه الأكثر من رائعه التى دائماً بذكراها ترفع رؤسنا عالياً
يغفر الله و يرحم بطل المواقف الصعبه الرجل بكل ما فى الكلمه من معنى
الشهيد البطل و الرئيس
محمد أنور السادات

Human يقول...

صديقي ذو النون ...من المهم جدا أن نعلم كيف إنتصرنا ..ربما يعيد ذلك إلى الأذهان بعضا من العزة والكرامة ولكن يجب أن لا نُغرق ونزيد من الحديث عن إنتصارات الماضي ونترك إنتكاسات الحاضر
...بجد محتاجين تاني لنصر زي ده ..والسنه اللي فاتت جاء إنتصار المقاومة اللبنانية ليرفع قليلا من عزائمنا

Human يقول...

دعوة لكل المدونين ..للإشتراك في إقتراحات لتدوينة في حب الرسول صلى الله عليه وعلى إله وسلم..للرد على الإهانة بكل اللغتين العربية والإنجليزية

Darsh يقول...

جميلة هذه التدوية .. لإ أنا كنت بأفكر فيها من كم يوم و كنت بأجمع صورها و بأحضر كلامها.
بس صورة هذا الإنتصار مش وردية قوي لكل العالم ، شوف مثلاّ قصة الحرب على موقع ويكيبيديا Yom Kippour war هتلاقي إنحياز غير عادي بحيث إنهم بيقولوا إن الثغرة حصلت في اليوم التالت مش من يوم 20 إكتوبر.
و في نفس الموقع ، مافيش سيرة عن معركة المنصورة الجوية ، اللي حاول فيها اليهود الهجوم على المنصورة و تم هزيمتهم هزيمة جوية منكرة لم ينكرها العالم كله ولا حتى اليهود. Mansoura Battle
بس ليا ملحوظة هنا لازم ناخد بالنا منها لإنها بتضايقني جداً جداً ، ليه يا ترى حسن نصر الله دايماً بينكر نصر أكتوبر و بيهديه لليهود؟
ليه إيران دايماً بتنكره؟
حتى في حربهم مع اسرائيل ، دا منتهى الغباء الإعلامي. لإن لو نيتهم صافية ممكن يستخدم في الحرب النفسية ضد اسرائيل بس يظهر فعلاً إن مصر مش عاجباهم.

فارس عبدالفتاح يقول...

السلام عليكم أخي ذو النون المصري

كل رمضان وأنت بألف خير


أحب أن واضح بعض النقاط التي قد غابت عنك وهذا من واقع التاريخ وليس من وجهت نظري الشخصية وان لم تقتنع بها أبحث عن الحقيقة حتى تعثر عليها بنفسك وهذا لان الموضوع قد مس بعض المغالطات التاريخية التي روج لها الساداتيون المأجورين المرتزقة بعد نصر أكتوبر حتى يستطيعوا آن يقضوا على فكرة القومية العربية وإبرام معاهدة كمب ديفيد التي كان يعترض عليها القوميون العرب والجماهير العربية من المحيط إلى الخليج وبعض المواطنين المصريون الشرفاء .

واليك أولها تقول بالنص :

لكن الله قيض لنا من الرجال من وعوا الدرس جيدا و فهموا أصول الحرب و التخطيط العسكري و أسباب النصر و الهزيمة فتحولت علي أيديهم فلول الجيش المصري المكسور الغير قادر علي حمل سلاحه من الخوف إلي اسود جائعة إلي نصر أو شهادة .

أخي الكريم أن بعد النكسة وهذا الاسم أطلقه عميد الصحافة ورمز من رموز القومية العربية محمد حسنين هيكل تم إعلان تنحي الزعيم عبد الناصر وبعد ذلك تم التراجع عن التنحي بطلب من الشعوب العربية كلها والشعب المصري بالأخص وهذا مثبت في التاريخ .

وقد قام الرئيس عبد الناصر بإعداد خطة ( إستراتيجية ) طويلة ألمدي هي ( محو أثار العدوان ) هذه الخطة على أثرها تم استكمال بناء المشروعات التنموية في الدولة وبناء الجيش المصري ووضع خطة حربية علمية شاملة للإعداد لحرب التحرير وخلال بناء الجيش يتم إعلان حرب الاستنزاف .

وان من عين مبارك باشا بتاع الطيران كان الرئيس عبد الناصر الله يرحمه وان أكثر من 90 في المائة من تسليح الجيش المصري كان في عهد الزعيم عبد الناصر .

وعندما مات الزعيم ساءت المعاملة بين السادات والاتحاد السوفيتي وكان يماطل في إرسال السلاح لأنه كان لا يرون في السادات رجل يعتمد عليه ويوثق فيه .

ولقد استشهدت بتقرير ديان الذي يقول فيه بالحرف الواحد : وقد ركزوا قواهم طوال السنوات الماضية في إعداد رجالهم لحرب طويلة شاقة بأسلحة متطورة تدربوا عليها واستوعبوها تماما .

وهذا دليل على ما أقول فان الزعيم عبد الناصر قد توفي في عام 1970 والحرب بدأت في عام 1973 م يعني بعد موت الزعيم عبد الناصر بثلاثة سنوات فهل من المعقول أن يكون السادات هو الذي بنا الجيش ووضع الخطة وتم التدريب في ثلاثة وسنوات فقط هذا كلام خارج على نطاق العقل والمنطق والوقائع التاريخية .

أما عن موضوع ( الثغر )

فمع احترامي الشديد ليس الموضوع موضوع عجل يا أخي الكريم الموضوع أن الإسرائيليون يريدون أن يحصلوا على أي نقطة إضافية تساعدهم وتقويهم وتضيف لهم المناورة في أي مفوضات قادمة وهذه هي ( حقيقة الثغر ) .

الآن ندخل في صلب الموضوع :

فارس عبدالفتاح يقول...

الهزيمة العسكرية والنصر السياسي .

والنصر العسكري والهزيمة السياسية .

قبل أن ندخل في هذا الموضوع الذي لا يختلف عليه اثنان لديهم بعض المعرفة عن السياسة .
أقول لك يا أخي ذو النون أن تعرف ما الفرق بين السياسة والعسكرية

أن العمل العسكري هو في جوهرة أداة لخدمة غرض سياسي لم يستطيع السياسيون أن ينفذوه أو يمرروه أو يفعلوه عملياً بالطرق السياسية والدبلوماسية ..

فحينها يلجا إلى القوة العسكرية ، إذا القوة العسكرية هي أداة في يد القوة السياسية .

وليس العكس السياسة هي أداة في يد المؤسسة العسكرية .

إذا نقول لما شنت إسرائيل الحرب على العرب في 1948 م ولماذا شنت الحرب في 1956 م فى العدوان الثلاثي وما داعي شن الحرب في 1967 م وما الهدف الذي كان وراء هذه الحروب ..

1. ببساطة إن الأعمال العسكرية التي قامت بها إسرائيل تتمحور في نقطتين أساسيتين هي القضاء على أي مقاومة سياسية وعسكرية داخل الوطن العربي .
2. إثبات أن إسرائيل هي الدولة المسيطرة عسكرياً وزرع الخوف في قلوب العرب واثبات نظرية الأمن الإسرائيلي والجيش الذي لا يقهر .
3. احتلال الكثير من الأراضي العربية لتوسيع الدولة الإسرائيلية على حساب الأراضي العربية .

وعليه نقول أن هزيمة النكسة في عام 1976 م ، كانت هزيمة عسكرية كاراثية بالنسبة للقومية العربية التي كانت في أوج مجدها وعظمتها في أيام الزعيم عبد الناصر .

والتي أعطته درس لم ينساه إلى حين موته ولن ينساه كل القوميون العرب إلى يوم الدين .

1. ولكن لم تنتصر سياسياً بحيث لم يتم الاعتراف بإسرائيل كدولة لها وجود بين الدول العربية .

2. الإصرار على حق المقاومة وعدم الرضوخ لها من الزعيم والشعوب العربية أو الاعتراف بالجيش الذي لا يقهر .

وقد أعلن الزعيم عبد الناصر حرب الاستنزاف بناء على ذلك ( للعلم إقراء عن حرب الاستنزاف من المصادر المحايدة التي هي ليست قومية أو ساداتية ) وعن إستراتيجيتها وعن كفاءتها في رفع الروح المعنوية للجنود المصريون والعرب ككل وعلى إعداد الجيش المصري على خوض الحرب ضد الإسرائيليون .

2. لم تهز حرب 1967 م ، مبادئ النضال والمقاومة وعدم الاعتراف بإسرائيل بأنه الطرف المسيطر في النزاع العربي الغربي وليس الإسرائيلي فقط .

وبناء عليه تم الإعداد لحرب التحرير بناء على الخطة الإستراتيجية ( محو اثأر العدوان ) يا أخي الفاضل .

والدليل على هذا أن من المفروض إذا كان الجماهير العربية والمصرية بعد حرب 1967 م ، قد هزمت سياسيا وتخلت عن المقاومة وفكر القومية العربية والوحدوية وعن رمز الصموت

فارس عبدالفتاح يقول...

الزعيم عبد الناصر لما خرج الجماهير العربية الكاسحة في جنازة عبد الناصر في جميع الدول العربي والوطن المصري وهي في اشد الأسف والحزن من رجال ونساء وشباب وشبات وأطفال ومسيحيون ومسلمون وغيرهم .

وأقص عليك قصة بسيطة ولكنها معبرة

قال احد أتباع المذهب المالكي لأحد أتباع المذهب الشافعي أن مذهبنا اكبر من مذهبكم وان مريدينا وإتباعنا أكثر منكم وانظر إلى حلقات الذكر التي يقيمها مشايخنا ونظر إلى ابتاع مذهبنا أكثر من أتباع مذهبكم ،،

فقال له لا تنظر إلى مجالس الذكر بل نخرج وراء جنازة مشايخنا وجنازة من مشايخكم وننظر كم عدد المشيعين من الناس والتابعين لهذا المذهب .

وهذا هو الدليل والمنطق الصحيح من المفروض أن الإنسان ينافق أو يداهن أو يخضع لأي حاكم على قيد الحياة أم أن ينافق إنسان قد مات فهذا هو الغباء والجهل والحماقة في حد ذاتها .

أما النصر العسكري الهزيمة السياسية .

نقول بناء على ما سبق بان الغرض من العمل العسكري خدمة أمر سياسي معين .

3. إذا انتصرنا في أكتوبر وفشلنا في استرداد الأراضي العربية التي احتلت في 1967 م .

4. الاعتراف بإسرائيل كدولة وكيان موجود في الوطن العربي وعلى الأراضي الفلسطينية .
5. إقامة معاهدة ما يطلق عليها معاهدة السلام بين إسرائيل ومصر وأولادنا يموتون على الحدود .

محتواها السياسي كالاتي :-

1. التوقيع على معاهدة سياسية لا تصلح لطرف منتصر في حرب قد يكون من ورائها مكاسب سياسية عديدة .

2. إعادة الأراضي المصرية مقابل تخلي مصر عن المطالبة بحق الأراضي العربية غير المصرية .

3. جعل السياسة المصرية من القومية العربية إلى السياسية القطرية التابعة للهيمنة الغربية .

4. إغراء الساسة المصريون بالمعونات السيطرة على المشاريع الإنمائية وشرح كيفية صرف هذه المعونات التي تمنح لها وتقديم تقارير عن حالة الاقتصادي المصري للأمريكان .

5. التخلي عن السياسات الاقتصادية الإنمائية واستبدالها بسياسات اقتصادية استهلاكية أطلق عليها ( سياسة الانفتاح ) .

6. ترك الساحة لإسرائيل تفعل ما تشأ بالدول العربية والشعوب العربية في المنطقة .

7. تحييد مصر في الأمور المصيرية التي تخص الأمة العربية ونظر إلى العراق وغيرها من الأمور التي سبقت والتي سوف تأتي .

8. التفرد بالسلطة وأعلن سياسة ( ثورة التصحيح ) ( القضاء على مركز القوة ) التي كانت لتفرد السادات بالسلطة والقضاء على المجلس الأعلى للاتحاد الاشتراكي المكون من الضباط الأحرار .

9. احتلال مصر عن طريق التصريح لإسرائيليين والغرب بصفة عامة أن يدخلوا سيناء وان يستثمروا فيها وفى مصر بصفه عامة ويرفعون العلم الإسرائيلي على ارض مصر بسم الاستثمار والسوق الحرة .

10. إخراج الأحزاب السياسة الدينية واليسارية من السجون والمعتقلات حتى يقال انه الرئيس الديمقراطي اللبرالي المنتظر منذ أزمة مارس عام 1954 م ، ولكن سبحان الله انقلب السحر على الساحر وتم ذبحة والتضحية به وهو في أوج غروره وكبريائه .


ملحوظة انظر إلى اتفاقية ( الكوميزة ) بين مصر وإسرائيل بناء على معاهدة كمب ديفيد .

وشكراً للنصر المؤزر الذي مّن الله عليكم به .

بنت القمر يقول...

عجيبه اوي اخي ذو النون الناس لسه بتقاوح وتجحد فضل السادات
يا فرحتي بالقوميه العربيه والاشتراكيه وارضي ضايعه وكرامتي مسحوقه ووشي في التراب
السادات رئيساتلات سنوات قبل الانتصار وبرضه يقولولك اصل مش هو اللي خطط دا عبد الناصر غريبه؟؟امال هو تلات سنين كان بيعمل ليه وهو داخل علي حرب بيطقق صوابعه عجايب
طب لما عبد الناصر هو اللي خطط طب كان وفر دماغه لهزيمه اعتداء وهزيمه 67
ما هو قعد تلات سنين برضه بعد الهزيمه عمل ايه
انجازات ناصر كتير في مجال الفلاحين والتعليم والكلام دا بس لاترقي ابدا اسمح لي الي نصر اكتوبر اللي اعاد كرامتنا ولا كره الرجل ها يخليهم يبصوا في عين الشمس ويقولوا هي فين رحم الله السادات والشهداء

GWAD يقول...

بجد وبكل صراحة موضوع جامد وشامل
وساكرر كلمة للرئيس الراحل السادات
عندما وقف فى مجلس الشعب وقال:
سوف يجىء يوما ونقص ونروى على ما فعلة الابطال
تحياتى

HafSSa يقول...

موضوع رائع يا نون و طريقة العرض تشجع على القراءة مهما طال الكلام فيه
احسنت بعرضك للمسميات اللي كان من شانها افساد النصر و عودة الكرامة و كله نابع من الحقد و التخلف السياسي
ما علينا
انت لما قلت لي تعالي شوفي الموضوع و فتحت جيت لقيت لسه الموضوع القديم هو اللي باين لسه لذلك اتاخر تعليقي اسفه جدا
و اذا تسمح لي اتجابو مع الاستاذ فارس و ردوده التلاتة و لو حبيت تحذف تعليقي لاي سبب تراه انت فلك تمام الحق
الاستاذ فارس عبدالفتاح
حضرتك يعني ما شاء الله معلق 3 تعليقات كل واحد منها كفيل انه يقيم ازمة لوحدها
بس مش مشكلة
و بصراحة مش عارفة مين اللي يتقال عليهم رزقة و ماجورين الساداتيين و لا الناصريين
و اصلا مافيش مسمى اسمه ساداتيين لانهم مش محتاجين يدافعوا عن فكرهم و لا محتاجين انهم يعملوا حزب و يفضلوا يهللوا و يجعجعوا بكلام فارغ و رطرطة عالفاضي و من غير لازمة زي الناصريين و في مقولة بتقول كلما ازدادت الفكرة هشاشة كلما زاد دفاع اصحابها عنها

اولا :
حكاية ان ناصر تنحى و الشعب رفض تنحيته لا هي شئ مثبت في التاريخ و لا يحزنون الموضوع و ما فيه ان الناس خرجت في مظاهرات فعلا
لكن كانت بتؤيد البكباشي في تنحيته من القرف اللي شافوه منه و في كذا كتاب ذكروا الموضوع ده و لكن تم قلب الحقيقة كما هي في عهد ناصر و قامت مراكز القوى من شعراوي جمعة و علي صبري و اخرون بتوزيع المخابرات ليهتفوا ضد هذه المظاهرات و من ثم تقويضها و في ناس كتير قالت شهادتها في الموضوع ده لكن طبعا بما انك ناصري فمؤكد مش حتاخد من المصادر و المراجع غير اللي يجيي على هواك و كيفك شانك شان اي ناصريمش بيحب يشوف الحق و الحقيقة
ثانيا:
حكاية ان تمويل الجيش المصري تم بنسبة 90% دي من اكبر الاكذوبات اللي ممكن الواحد يقراها لان الكتير من الناس العالمة بامور السياسة و اولهم الناصرييون نفسهم يعترفون ان الروس لم يعطوا لعبدالناصر ما يريد من تمويل عسكري من الاسلحة و المعدات و لم يسلموه اي شئ الا النذر القليل جدا و كان كمان قبل حرب 67 مش بعدها يعني حتى اللي هما بعتوه راح من ضمن خسارات النكسة
فيا ريت لو متتقولش كلام مش مثبت في التاريخ و لا مافيش اي دليل عليه
الروس بعتوا الاسلحة بس لما اتهددوا من السادات و تم طرد خبرائهم و ساعتها عرفوا ان الله حق و بعتوا ما كان متفق عليه

ثالثا:
يا ريت برضك لو تبطل موضوع ان ناصر كان حاطط خطة طويلة المدى لمحو اثار العدوان لاسباب كتيرة او ي منها انه لو اصلا كان عاوز يعمل اصلاح كان بداه من زمان لكن كل اللي شافته البلد على ايديه كان خراب و دمار للاقتصاد و للمستوى المعيشي للمواطن المصري
و اما بالنسبة لاستعجابك انه ازاي يكون السادات وضع خطة النصر و التدريب و التمويل و غيره في ثلاث سنوات فقط فايوة ليه مستكترها عليه و لا هو ناصر بسلامته بس اللي يقدر يعمل و يشيل و يحط و يبقى ساحر عصره؟؟
ايه المشكلة ان السادات يكون هو مخطط??
و كمان في تلات سنين بس طب ما ناصر باشا قعد بعد النكسة تلات سنين عمل فيهم ايه يعني؟؟و لا حاجة و يقلك لما يتزنقوا خطة بعيدة المدى
بعيدة لانهي مدى يعني لما الناس كلها تموت من القهر و الهزيمة و العار و التخلف و تموت الاجيال اللي كانت فاكرة الهزيمة و يجي الجيل اللي بعدهم فينسوا و بكده يخرج حضرة البكباشي زي الشعرة من العجين و يستهبل زي ما عمل في قراره بالتنحي لما طلب من الناس انها تعينه على تنفيذه للقرار و عمل فيها الرئيس الديموقراطي الجبار
يعني كان ديكتاتوري من اول يوم في استيلاءه على الحكم لكن جه في الهايفة و بقى ديموقراطي ؟؟
نيجي بقى لتعليقك التاني
احب اعرف رتبة حضرتك و اللي بيها حكمت على نون انه لابد له بمعرفة و فهم للفرق بين السياسة و العسكرية طيب و هل انت
خبير روسي عسكري ولا لواء حرب متقاعد؟؟
و حيفيدني بايه اني اعترف باسرائيل كدولة او معترفش اذا كانت هي خلاص كيان قائم مينفعش تجاهله بل بالعكس يجب التعامل معاه حتى يتم القضاء عليه لكن اسلوب دفن الراس في الرمل زي النعامة ده اسلوب ناصري غبي و متعفن و غير فعال واثبت غبائه في التنفيذ على مر الايام و في امثله كثيرة
فايه اللي كسبناه بعدم اعترافنا باسرائيل؟؟
عيطت هي مثلا او دبدبت في الارض و قالت والله مابقاش دولة غير لو مصر اعترفت بيا؟؟
و اصلا من ضمن حركات ناصر الغبية انه طرد كل اليهود من مصر و هو عارف ان كتير منهم حيضطروا يلجاوا لسرائيل لانها انسب ليهم كدولة
و ده معناه اعترفا ضمني بالدولة الاسرائيلية و ده غير ان اليهود مش اسرائيلين و لا هو من حقهم انه يطردهم بره بلد عاشوا و بقوا جزء منه
زي ما عمل في بنات و عيلةة الملك فاروق و سحب منهم الجنسية باي حق؟؟ مش مفهوم غير انه حقود و قصير نظر و لا خطة له و لو عاش مليون سنة
و الجماهير اللي تخلت عن القومية لم تتخل عنها الا لفساد قيمها على ايد ناصر و اعوانه لعدم قدرتهم على استيعابها و لا حتى استيعاب مفاهيم اخرى زي الاشتراكية اللي خربوها بايديهم هما
و برضو مش فاهمة ازاي تقول اننا انتصرنا في اكتوبر لكن فشلنا في استرداد الارضي المحتلة في 67 امال كل ارض سينا اللي رجعت و المفاوضات اللي بدت تتم للدولة الفلسطينية عشان تبتدي تسترجع ارضها دي ايه
ولا هو استرجاع الارض لازم يكون بالدم و بالاستشهاد و الموت و خراب الديار
طيب و اذا كان ده هو الحل الوحيد طيب ما اهو الاف مؤلفة من شباب البلد وخيرتها راحوا في حروبنا مع اليمن و حرب ال67 و غيرهم و ايه اللي فادنا ؟؟
رجعت ارضنا و لو شبر منها؟؟
و لو حتتكلم عن ان اتفاقية السلام و انها اتفاقية عملاء و خونة فياريت تراجع كتب التاريخ و تقرا عن ناصر و لما كان على وشك انه يقبل باتفاقية روجرز و كان ساعتها حيبقى سلام الضعفاء و الجبناء لكن الموت وحده هو اللي منعه من اتمامها
و في الاخر الاقي ناصرين بيقولوا ان ناصر علمهم الكرامة
انهي نوع كرامة ده مش قادرة استوعبه الى الان
كان عنده حق السادات لما قال " اليوم اصبح للوطن درع و سيف" و ساعتها يقدر يتفاوض مع الاسرائيلين و هما خايفين منه و عاملين حسابه
لكن مش سلام ميخليش الزعيم بسلامته يقدر يرفع عينه في عين الامريكان و الاسرائيلين
و اما عن تخطيط الحرب فالسادات خطط ليها سياسيا من تعتيم اعلامي و تهيئة الجو العام لكن اللي وضعوا خطتها فهما المشير الجمصي و البدوي و اللي هما اتعينوا في مراكزهم و في عصر السادات وليس عبدالناصر و لولا التغيرات اللي احدثها السادات في قيادات الجيش مكناش انتصرنا و هما دول قيادات الجيش اللي ناصر عينهم و فضلوا في مواقعهم حتى بعد الهزيمة
اما جملتك بالنصر الذي من الله به عليكم
فلو انت وطني بجد او تعرف معنى المواطنة ساعتها حتعتبر النصر ده للوطن ككل مش لفئة معينة على حساب التانية لان الوطن لا يعرف التفرقة بين الاحزاب او الجماعات
ارجوك فتقل خيرا او لتصمت و اعتقد ومعايا كتار يفضلوا انك تسكت
فكر ناصري موكوس ودانا لورا و قضى على اي امل ممكن يجي

kaed يقول...

نون
الموضوع رائع
بس إحنا إتعودنا فى دراسة الطب أما نتكلم عن حاجة
لازم يكون فية مراجع للكلام دة ووثائق صادرة من الجهات المعنية بالامر
ياريت تقولى على المراجع دى علشان انا سمعت كلام غير كدة خالص عن الثغرة
علشان الواحد يراجع نفسة ويصحح المعلومات اللى عندة
دمت على خير يا صاحبى

فارس عبدالفتاح يقول...

الاخت الفاضلة / حفصة المحترمة

تحية طيبة وبعد ،

اهنئك واحييك على اعتزازك بالرئيس المؤمن محمد انور السادات


امير المؤمنين رضي الله عنه


كما كان يدعي هذا الافاق المخادع الخائن لله ورسوله والمؤمنون والامة العربية والاسلامية

وأهنئك بسيناء فقط واعزيك فى الجولان والضفه الغربية

والسياسات العميلة بالوكالة للامريكا واسرائيل فى مصر والمنطقة العربية


فانا لا اعترض على الشخصية ولكن اعترض على اقاومة التطبيع والعمالة بالوكالة وسياسة البيع بدون مقابل لاسرائيل وامريكا والغرب بصفة عامة


تقبلى كل التحية والاحترام لرأيك المستنير الذي يدل على كرامة ووحدة ومصلحة الامة العربية والاسلامية وليست مصر فقط

وباقى الامة الى الجحيم مصلحتنا وارضنا وخلاص ومش مشكلة العرب والامة العربية

عاليا حليم يقول...

موضوع طويل جدا و مهم لازم يتقرا كويس عشان اعلق
شرفنى بالزيارة ضرورى

HafSSa يقول...

ما هو ده اللي انتوا فالحين فيه كناصريين
تتهموا غيركوا بالعمالة و تتناور بالكلام و انا في كل كلامي مقلتي انه امير المؤمنيين على عكس امير الافاقيين و الحركات القومية الغبية اللي عملها سيدك ناصر و لو سمحت متقوليش اخت لاني لا اخوان مسلمين و لا انا بتفق معاك في توجهاتك فبتالي مافيش اي شئ يجمعنا مع بعض عشان ابقى اختك او قريبتك من قريب او من بعيد و ان شاء الله حيجيي يوم حنعرف فيه مين اللي خان الله و رسوله و المؤمنون و كالعادة طبعا انك اتهمته انه اهتم بالقضية المصرية بس و نسي باقي الدول المتضررة من عدوان اسرائيل عليها و طبعا ده غلط لكن هو عمل اللي عليه و مش معنى ان سوريا خسرت الجولان تبقى دي غلطته و متنساش ان سوريا هي اللي رفضت تعمل اي اتفاقيات مع اسرائيل عشان تسترجع الجولان و في نفس الوقت مضربتش رصاصة واحدة
و اذا كان اني فرحانة ان سينا رجعت فده مش معناه اني مش مهتمة ببقاي الاراضي لكن الظاهر انت كنت عاوز مصر تفضل تحت رحمة و عدوان اسرائيل و تربط نفسها ببقاي الدول العربية و ساعتها كنا موت يا حمار عبال ما ترجع الاراضي المصرية او شبر واحد منها
لكن طبعا انت ناصري محترم جدا تابى على نفسك الخزعبلات اللي احنا بنتكلم عليها دي و انا متكلمتش على شخصية السادات ده اذا كنت قريت فعليا اللي انا كتبته
انا رديت على كل الكلام الغثاء اللي انت قايله و بس مقعدتش يعني اشعر في بطولاته و شخصيته و لا عبدته و لا اقمت ليه حزب زي ما حضرتك و بقية الناصريين عاملين
و لما العرب يكونوا هما اللي مش عاوزين يخشوا حرب يبقى يروحوا يخبطوا راسهم في الحيط لكن لما يكونوا عاوزين حرب حقيقية بجد يبقى اهلا وسهلا بيهم
لكن انا مهما اتكلم و اقول من هنا لمليون سنة عمرك انت و لا غيرك من الناصريين الافاضل العارفين بكل بواطن الامور حيفهموا
اصلنا بندن في مالطه
نقلهم توووووووووووووووووور
يقولولوا احلبوووووووووووه
و شئت ام ابيت راي مستنير و " انور" منك اراء الناصريين اللي عقلهم متوقف عند تاريخ 1970 و خلاص
وفق الله خطاكم يا سيد فارس و اعانكم على ما انتم فيه
و يا ريت تقرا كمان كلام المدونة بنت القمر و دي جزء من كم كبير اوي من الناس اعقلوا مخهم و فهموا الحكاية و حسبوها صح بعيد عن كل شعاراتك الناصرية اللي مودتناش ف ياي مكان غير ورا الشمس

السيدة المحترمة جدا جدا
حفصة

فارس عبدالفتاح يقول...

الواضح للعيان ان من كلامك انك عندك حساسية شديدة فى الحوار

وانا لم اقصد التهكم او الاهانة

واحب اصححلك معلوماتك اننا ليس اسمنا الناصريون وانما ( القوميون العرب )


اما عن شخص جمال عبدالناصر الذي مات 1970 م وعقلنا توقف عن هذا الزمن فهذا كلام غير صحيح

اما عن السادات الذي ادعي الديمقراطية اللبرالية واسس حزب الوسط الذي كان يترأسة وحضرتك لا تعرفين شيأ عن هذا الامر ولكن كلام وسفسطةوخلاص ..

واحب اسئل حضرتك سؤال واريدك ان تجاوبيني عليه

اذا نظرتي الى كل التيارات المقاومة والمناضلة فى العراق وفلسطين ستجديها اما قومية عربية صرفة واما اسلامية اصولية صرفه

فاين الديمراطيون واللبراليون والعلمانيون والسياريون

من ساحات القتال فى العراق وفلسطين

اظن بل اجزم ان حضرتك لا تعرفين شيئ عن الحركات القومية العربية المقامومة فى العراق ولا فلسطين

فارس عبدالفتاح يقول...

عفواً

الذي اطلق تعريف الناصريون هم الساداتيون الذين كانوا يدعمون معاهدة كمب ديفيد

وتم اطلق اسم الناصريون على القوميون العرب والواطينيون الشرفاء الذي رفضوا ان يعترفوا بتوقيع معاهدة ليست ترفع من شأن مصر والوطن العربي والتى هي من المفترض اننا فيه المنتصرون

وتم اعتقالهم وابرامها ومن الذي تم اعتقل منهم الاستاذ الكبير عميد الصحافة المصرية والعربية محمد حسنين هيكل ..

واحب اني اقول لحضرتك ان تقرأي عن حرب اكتوبر من الجانب التاريخي وليس من الجانب القطري الضيق الذي يخص مصر فقط

لقد قلتي بالحرف الواحد :
و متنساش ان سوريا هي اللي رفضت تعمل اي اتفاقيات مع اسرائيل عشان تسترجع الجولان و في نفس الوقت مضربتش رصاصة واحدة ..

وهذا ايضاً يدل على الجهل بالتاريخ والاحداث العسكرية التى حدثة


ولان اطيل الكلام لأشرح لحضرتك ايه اللي حصل لاني معنديش وقت اضيعوا فى مثل هذه المناقشات مع اناس لا يعرفون ولا يريدون ان يعرفوا

وليس لديهم حتى تعريف لكلمة معرفة

التى هي من الساسيات البديهية لدي المثقف ..

عذراً

عن مفهوم المعرفة وارتباطها بالمثقف .


المعرفة القبلية : وهي ترتكز على الإلهام والغريزة والفراسة .


المعرفة البعدية ( التجريبية ) : وهي ترتكز على الإحساس والتجارب والممارسة ، وبالتالي إلى الاستقراء والاستنباط ومستلزماتهما المنهجية ( المعرفة العلمية والمعرفة التجريبية _ الدراجة _ ) .


وتجدر الإشارة إلى المعرفة العلمية التي تستند إلى مبدأي العليّة / السببية ، والحتمية بمعنى أن كل ما يحدث ، إنما يحدث بعلة ، وأن نفس العلل لابد أن تنتج نفس المعلولات في حال تساوي كافة الشروط والظروف المحيطة بالعملية المعرفية .

ــ ماذا عليّ أن أعرف ؟
ــ ماذا يمكنني أن أعرف ؟
ــ ما هي وسائلي للمعرفة ؟

ودمتم بكل خير

ذو النون المصري يقول...

بيللا
اشكرك جدا علي الزياره و ممكن تعملي اللينك اللي انتي عاوزاه علي كيفيك
كل سنه و انتي طيبه
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

في القلب
ربنا يكرمه و يكرم كل من ساهم في هذا النصر العظيم
كل سنه و انتي
طيبه
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

انسان
هيومان
طبعا لازم نتذكر الانتصارات و ندرس كيفية وصولنا لها و كذالك الهزائم حتي لا نكررها
بالنسبه للاقتراح انا مؤيد له و ان كنت اعتقد انها لن تكون ذات فائده علي المستوي الاجنبي لان المفروض ان يقراها اجانب و اغلبنا لا يجيد اللغات الاجنبيه
كل سنه و انت طيب
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

ابو درش
للاسف ما يحدث عن تاريخنا و ما يكتبونه هو بسبب تقصيرنا في الحديث عن انتصاراتنا و عن تسجيلها اعلاميا و سينيمائيا
الاعداء كتبوا كثيرا عن انتصاراتهم وعن اكتوبر ايضا و حاولوا رسم صورتهم كانهم لم يخسروا رغم اننا زحفناهم علي بطونهم
المشكله فينا مش فيهم
كل سنه و انت طيب
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

فارس عبد الفتاح
طبعا هناك اخرين كتبوا ردود علي تعليقاتك و انا فقط ساذكر نقطه اضافيه
بالنسبه لموضوع الثلاث سنوات ما بعد عام سبعين فكما ذكرت حفصه كانت لناصر ثلاث سنوات ايضا بعد النكسه و لا فارق بين ثلاثه و ثلاثه لكن اري ان الثلاث سنوات الاخيره كانت هي الحاسمه سواء في اعداد الجيش او التخطيط للمعركه لان الخطه دائما ما تتتغير وفقا لاخر معطيات الميدان و هذه المعطيات دائمة التجدد و لم تتوقف عند عام سبعين
بمعني ان المعركه تخطيطها ينتمي لعصر السادات لا ناصر
نقطه اخري
السادات ليس هو مخطط الحرب بل هم مجموعه من خيرة قيادات الجيش بعد ان اسند التخطيط للقاده لا للرئيس كما كان يحدث في عهد ناصر
و بالمناسبه
لا اعتقد ان من خطط و هزم في سبعه و ستين ممكن يخطط لنصر ثلاثه و سبعين
لانه ببساطه كما قال اينشتين
كي تتغلب علي مشكله يجب ان تتغلب علي العقليه التي انتجت هذه المشكله
و للاسف فالعقليه التي انتجت الهزيمه كانت عقلية ناصر
...........
عموما انا توقعت مداخلتك و انا سعيد جدا بها
كل سنه و انت طيب
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

بنت القمر
فيه ناس بتنكر افضال النبي مش السادات
عموما السادات او ناصر سيبقيا شخصيات مثيره للجدل لزمن لا اعلمه
كل سنه و انتي طيبه
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

حفصه
متاسفه للتاخير
ليه الاسف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
و الغي تعليقك
انا لا الغي تعليقات هنا ابدا ايا كانت و مهما كان الكلام المذكور فيها
انا باعتبر المدونه فضاء لا املكه لذلك للجميع الحريه المطلقه هنا
سعيد جدا بمداخلتك و تعليقك
كل سنه و انتي طيبه
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

جواد
اسف مر تعليقك من غير ما ارد عليه
سعيد جدا بزيارتك و اعتقد انها الاولي
كل سنه و انت طيب
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

قائد
الموضوع انا حصلت علي معلوماته من النت ممكن تبحث في الجوجل تحت عنوان ثغرة الدفرسوار هتلاقي كلام كتير
بالمناسبه انا ايضا قريت كلام مختلف عن الثغره وصفها الكتاب بانها كانت هزيمه و بعضهم قال انها كان ممكن تكون العن من سبعه و ستين تحديدا لكن الكلام لا يخلو من مبالغه واضحه خصوصا اذا عرفنا ان الكلام الذي ذكرته علي لسانهم شخصيا
و الحق ما شهدت به الاعداء
كل سنه وا نت طيب
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

فارس
اعتقد ان وصف السادات بالخيانه لله و رسوله و العرب و الامه كلام كبير جدا و غير معقول
اعتقد انه لو جاز علي السادات لجاز علي ناصر بالضروره يكفينا ان هذا حقق نصر و استرد ارض و هذا من ضيع الارض
و بالمناسبه لا اعتقد ابدا ان ناصر كان ممكن لو عاش حتي هذه اللحظه لا اعتقد انه كان هيرجع فلسطين مثلا بل لا اعتقد انه كان هيرجع سينا نفسها لانه كان للاسف وصل لمرحله صعب فيها انه يتغير و المعركه النصر لم يتم فيها بسبب السلاح و التدريب فقط بل شخصية السادات اللمراوغه كانت سبب مباشر في تحقيق النصر و لا اعتقد ان ناصر كان ممكن يلعب دور تعلب كما لعبه السادات

ذو النون المصري يقول...

الجميع
كل سنه و انتم طيبين
و سعدت جدا بحواركم و اتمني تكرار هذا الحوار
تحياتي للجميع

فارس عبدالفتاح يقول...

عذراً اخي ذو النون


تقول تغيير العقلية

المشكلة فى كل من يدافع عن السادات او يعتقد بمذهب السادات

لا يعلم شيئ عن التاريخ

لقد قلت لك ابحث بنفسك عن الخطة التى وضعها عبدالناصر وهي .

( استراتيجية محوا اثار العدوان )


التى اعتمدها الزعيم عبدالناصر بعد سبعة وستين والتي كانت تهدف الى استرداد الارض والكرامة

شن حرب كبير مخطط لهاعلمياً وبدقة من خبراء وعلماء فى فن العسكرية

اما عن السياسات المتبعة فى الحكومة اي مي الامور الداخلية

تحول من الحكومية الموثوق بها الى حكومة ( التكنوقراط )..

للعلم والاحاطة

والبينة على من ادعى

ونظر الى حكومة ( عزيز صدقي ) ابحث

وشكراً

HafSSa يقول...

المشكلة حتفضل بالظبط زي ما المثل بيقول
نقول ثوووووووووووووووووووووووووور
يقولوا الناصريون
احلبووووووووووووووووووووووووووووووه
حتفضل مغرور باللي انت فاكره علم او معرفة بحقائق التاريخ كأنك انت وحدك اللي عارف و غيرك جاهل و ما دمت بالعقلية دي يبقى حتعيش و تموت بيها و مش حتمشي خطوة لقدام
و حتفضل تكرر نفس الكلام الغبي اللي اتعلمته من اصدقائك الناصريين القدامى عن ما يسمى بخطة طولية المدى لمحو العدوان
و كمان جاي تستشهد ان كل الحركات العربية و الاسلامية في العراق و فلسطين قومية اسلامية تقولش مثلا نجحوا هما في ارجاع ملي متر واحد من الارض
اما عن العراق فما رايك فيها الان؟؟؟
عاجباك طبعا و هي مخروبة و مهدودة عشان تسلطت قائدها السابق و لاسبابا تانية كتير
و لكن تابى نفسك الشريفة الناصرية المتفتحة انها تعترف بهزيمة او تخضع لاي منطق عقلي فحترجع تقول ان اي تابع للسادات او منهجيته ما هو الا عميل مرتزق و بلا بلا بلا بلا و كلام رغي كتير عالفاضي و مليان مشاعر لا تودي و لا تجيب
اذن الحكاية ببساطة تور لكن يجب حلبه
وريني حتحلبه ازاي و حتطلع منه ايه
و انت اتهمتني اني مش عارفة حاجة عن الحركات القومية العربية و ده ان دل فانما يدل انك مغرور و مش شايف غير نفسك بس هي اللي تعرف و لكن احب ازيدك من الشعر بيت و اقولك اني نصي فلسطيني و لما لقيت ان كل الاحزاب القومية و الاسلامية اللي حضرتك بتتكلم عليها دي مش نافعاني بشئ بطلت اامن بيها و عرفت انهم بيتكلموا كلام فارغ
و عميد الصحافة اللي حضرتك بتتكلم عليه
لكل اللي عارف تاريخ و قاري كتب غير حضرتك يعرف انه مشكوك في امره و معروف انه كان بيلعب على مليون حبل و لكن طبعا انت بالنسبة لك هو مقدس و لا يجب المساس به لانه بيدافع عن رمزك الاعظم
و حرجع و قول انا ليه برد على عقلية زيك؟؟
حضيع وقتي عليك ليه
بس افتكرت جزء انت بتقولي اني جاهلة بالاحداث العسكرية لاني قلت ان سوريا مضربتش رصاصة واحدة
و ده فعلا حصل من بعد حرب 73 اللي هي ملحقتش تدخلها اصلا الا و كانت خسرانة جزء زيادة من اراضيها و ده طبعا لسياسة سوريا الديكتاتورية في انها موجهة سلاحها لابناء شعبها و للبنان
يعني هما ارضهم محتلة من ال67 و جم هما زودوا الطين بله في ال73 لكن بكل بجاحة و جليطة يتحتلوا لبنان و يجتاحوها 82
مش الاولى بيهم انهم كانوا يستخدموا الجيش ده في عمل معركة و لو صغيرة من شانها ترجع لهم جزء من الجولان و على الاقل يبقى اسمهم نالوا شرف المحاولة
والله بعد كل اللي انت بتقوله ده و انا اجي افكر فيه ببقى محتارة مين بالظبط اللي عميل و خاين و مرتزق و و و و و
و اما عن ان السادات خان الله و الرسول و المؤمنون امال ناصر كان بيعمل ايه في الاخوان المسلمين و منهم زينب الغزالي و سيد قطب؟؟؟؟
روح اقرا مذكرات زينب الغزالي و هي بتحكي و بتقول ان تعذيبها كان بيجي من اوامر من ناصر نفسه و كانوا بيخلوها تقرا ايات القران غصب عنها بالمقلوب و اغتصبوها عدة مرات
ها
هو ده الرئيس البطل اللي حضرتك بتقول انه يعني كان في صف الله و الرسول و المؤمنون و السادات هو اللي خانهم؟؟؟
يا اخي اتكسف على نفسك و بطل الاطة كذابة و الاحتقان اللي عندك ده روح فضيه على حاجة من شانها تحل فعلا مش لسه عايش في خيالات الماضي
و لو السادات او حد من اعوانه هما اللي اطلقوا لفظ الناصريين ده
انتوا تقبلوه ليه؟؟
مش السادات و من والاه وحشين و كخة؟؟؟
و متقوليش ان اللفظ ده غصب عنكوا او انه لزق فيكوا لانه بيستخدم من الناصريين انفسهم و اقل دليل الحزب ال ايه؟؟
الحزب الناصري
اذن مكذبناش يعني لما قلنا ناصريين
لكن الحمدلله اللي فهموا السادات محتقنوش اوي كده و انفعلوا و عملوا حزب اسمه الساداتيين مثلا و الحمدلله و لعلمك
مع اي واحد تاني حتى لو ناصري لكنه بيتكلم بالعقل او مستعد يعترف بغلطات ناصر انا كمان بعترف بغلطات السادات لكن بما ان ده اسلوبك ف يالحوار
انت الواحد الاحد الفرد الصمد و غيرك مش بيفهموا و لا بيعرفوا و لا بيقروا و لا و لا و نهيت عنهم انت جميع الصفات التانية فاذن ده الرد الواجب يترد بيه عليك
ما دمت انت في منتهى الطرف من شئ فلابد اني اكون في منتهى عكسك كطرف اخحسبي الله و نعم الوكيل فيك و في كل اللي بيدلسوا الحقائق و يشوهوها و يحرفوا الكلام و يقلبوه على كيفهم و يشيلوا اللي مش عاجبهم و يقروا اللي على مزاجهم

فارس عبدالفتاح يقول...

اههههه اههههه اههههه


ادعو جنابكم ان تقرئي باستفاضة وتدقيق فى عدة احداث حصلت فى التاريخ الناصري كما تسمية


أولاُ : ازمة مارس 1954 م واسبابها وما تمخض عنها ،،

من الجهات المحايدة مثل المراكز البحثية والدراسية الاقليمية والدولية .

ثانياً : نكسة 1967 م ، وما تمخض عنها وكيف تعامل معها عبدالناصر وما التغيير الذي قام به عبدالناصر فى نظام الحكم بعد النكسة .

ثالثا : حرب الاستنذاف وما الهدف منها وما النتائج التى رشحت عنها ..

رابعاً : قبول عبدالناصر بعرض روجرز للهدنة التى كانت تروج لها امريكا بين مصر واسرائيل .

خامساً : حرب اكتوبر وهل استغلت سياسياً على النحو المأمول والمستهدف .



سادساً : هل معاهدة كمب ديفيد كانت تنصف مصر والدول العربية مقابل هذه الحرب الناجحة بك المقاييس وهل استطاع السادات ان يوظفها سياسياً .


يرجي القراءة والبحث فى المراجع والكتب الصادرة من المؤسسات الدراسية والمراكز البحثية المحايدة ..


تقبل الله منها ومنكم صالح الاعمال

عفوا سوف تجدين الاجابة عن موضوع الاخوان الشيوعيون والاحزاب اليسارية التى دخلت المعتقلات الناصرية كما تدعون بسبب الدكتاتورية والظلم الذي من غير سبب او ذنب .

HafSSa يقول...

بنقول تور
يقولوا احلبوه
لا حول و لا قوة الا بالله

Bella يقول...

مرحبا اخي العزيز

قمت بعمل لينك لتدونتك هذه في تدوينتي عن ذكرى الانتصار العظيم

http://afkaar-bella.blogspot.com/2007/10/blog-post_07.html

تحياتي

ذو النون المصري يقول...

حفصه
فارس عبد الفتاح
اشكركم جدا علي هذه المداخلات لانها اثرت موضوع المدونه
...........
بيللا
تحت امرك في اي موضوع
تحياتي