الجمعة، سبتمبر 05، 2014

سفر جديد.

مرة اخري اترك بلادي و اهاجر الي بلاد الغربة تاركا خلفي املي و حلمي و حياتي .مع اهلي . مخلفا في قلبي وجع يتكرر كل عام منذ ان بدات الهجرة . و مخلفا كذلك الما اشد في قلب اسرتي .. غادرت الي مطار برج العرب علي طائرة شركة النيل و التي تاخرت في اقلاعها من التاسعة مساء الي الثالثة فجرا في اليوم التالي مما اقلق زملائي الذين ينتظروني هناك . كما اقلق اهلي في البيت الذين ادهشهم كل هذا التاخير . 
التقيت في المطار و علي غير موعد باثنين من زملاء العمل فاكملنا الانتظار و الرحلة معا حتي وصلنا الي مطار ينبع و منه الي المدينة المنورة .
وصلنا يوم الاربعاء 27 اغسطس 2014 والموافق 1 ذو القعدة .1435.
نفس شعور كل مرة شعرت به هذه المرة ايضا ، كان جذوري تخلع من الارض بعد ان امتدت فيها امتدادا بعدد ايام عمري .
اتمني من الله ان تكون هذه اخر مرة اخرج فيها مغتربا بحثا عن الزيادة في الاجر .

ليست هناك تعليقات: