الأربعاء، أبريل 24، 2013

عن الانسان

لطالما اقامت البشرية جسورها فوق هاوية..
و لطالما اسلمت امورها للبغضاء،و للحظوظ الغاشيات.
و كثيرا ما كانت_و لا تزال_تبدو كجيش زاحف تاه عن قائده،و حيل بينه و بين معرفة خطته المثلي ،و اتجاهه السديد.نفتخبط ،و تشتت ،و احتواه الضياع .
لكن لحسن الحظ ،انها ادركت اخيرا ،انها لكي تضع اقدامها الراسخة فوق صراط قويم..و لكي تكتشف حقائق حياتها  في زمن وجيز ،و بجهد يسير ..و لكي تظفر بكل اغراض وجودها  العظيم.؛فلابد لها ان تعود بتفكيرها جميعه الي الانسان..
................
كتاب/انه الانسان
تاليف/خالد محمد خالد
......................

هناك تعليقان (2):

Gamal Abu El-ezz يقول...

من المفروض أن الغنسان يسعى نحو الكمال ولكن للاسف اصبح البشر يسعون إلى الهلاك فكل عرق يحاول القضاء على بقية الاعراق وكل دولة تحاول نهب الأخرى كأننا اصبحنا فى عالم يحب الحروب أكثر من حبهم لانفسهم

ذو النون المصري يقول...

المفروض لكن موانع كثيرة جدا منعت الانسان انه يفكر في ابعد من رغيف الخبز
منها الجهل و الاستبداد