الاثنين، أغسطس 13، 2012

بعد احداث رفح


.................... بوزنها الثقيل دخلت بيتنا و جلست تحكي كعادتها مع امي ،كان الموضوع هذه المرة عن رفح و احداثها،رغم انها مغموسة في الجهل و الامية الا ان الموضوع شغلها ككل المصريين .لكن كلامها اختلف عن الجميع !!قالت"ابني يبكي بشدة و يرفض الذهاب لوحدته العسكرية !!انه احد افراد الوحدة التي قتل بعض افرادها في رفح !!هو في اجازة و كان المفروض يذهب الي زملائه بعد انتهاء اجازته و ينزلون هم في اجازة الي بعد العيد . لقد فصله عن الموت هو و اخرين يوم واحد فقط ،لو تاخر هؤلاء القتلة يوما واحدا لقتلوا اخرين منهم ابني .ابني مفزوع من هول الموقف و يبكي حزنا علي زملائه باستمرار .انه يبكي علي نفسه ايضا و لا يريد الذهاب لوحدته الا بعد العيد، بعد ان تستقر الامور".

هناك تعليقان (2):

Firmenumzug Wien يقول...

شكرا ع الموضوع

entrümpelung wien يقول...

شكرا على الموضوع
entrümpelung
entrümpelung
entrümpelung wien