السبت، نوفمبر 26، 2011

وداع

حينما ودعني ابي ف المطار احتضنني بقوة .هذه اللحظات رغم اني خبرتها و جربتها اكثر من مرة الا انني في كل مرة اشعر بسخونة في عيني و انني اريد ان ابكي .بعد ان وليت المودعين ظهري راودني احساس بانني اقلب صفحة كتاب من لحم و دم ..صفحة من كتاب يحكي حكايات بشر اتوا الي الدنيا و سيمضون سريعا خارجين منها دون ان يشعر بهم احد.صفحات كتاب الحياة تتبدل و تتغير بهدوء شديد غير عابئة بما يحدث للاحياء .صفحات تتغير دون الم لكنها عند السفر تجرح من تتغير عليهم الصفحات.

.........................

الخميس 10نوفمبر 2011

14ذو الحجة 1432

هناك تعليقان (2):

وصف الاحساس يقول...

جميل التشبيه
ما يحسش بالوداع الا المسافر
اما تبقي وحيد في بلد غريب
ربنا يرجعك بالسلامه

ذو النون المصري يقول...

وصف الاحساس
بالفعل الوداع صعبجدا