الأربعاء، مارس 10، 2010

عامل في مدرستنا

(...فلان....).ذاك هو اسم العامل البنغالي في مدرستنا في الدمام .كبير السن شديد الفقر كاي بنغالي او هندي دفعته الايام الي الهجره و الي الخليج تحديدا .دار بينه و بين الاستاذ (س)حوار كنت فيه مستمعا و لم اتدخل فيه حتي اصل الي نهايته.كان الموضوع عن الراتب و خلافه

فساله زميلي :هل صاحب المدرسة هو كفيلك ؟

اجاب البنغالي بان له كفيلا اخر و هو يعمل في اكثر من مكان كي يعطي الكفيل مبلغا اتفقا عليه كل شهر و يستطيع ارسال مبلغا اخر الي عائلته .

فساله زميلي عن عمل كفيله ،فحاول ابو الخير ان يتذكر ،او حاول ان يقول باللغة العربيه ما يعرفه عن عمل كفيله و اخير اسعفته لغته الركيكة فقال:هو ما عنده مؤسسه ...هو لا يعمل ... هو عنده بنغاليين و هنود كثيرين في اخر كل شهر يعطوه فلوس.

..ثم قال و هو يضحك :هو ما عنده مؤسسه لكن هو عنده تلاته مدام .

فساله زميلي :كله سعودي ؟ فلم يفهم (.العامل.)جيدا فاعاد عليه الاستاذ السؤال بالاسلوب المكسر الذي يفهم به ابو الخير ففهم و اجابه قائلا :لا فيه واحد مدام سوري واحد مدام سعودي من جده وواحد مدام سعودي في الكورنيش (في الدمام ).

هو ما بيشتغل لكن اخر كل شهر هو كفيلنا احنا نعطيه فلوس.!!!

قال له الزميل: يعني انتوا تعطوه فلوس و هو يروح يجيب بيها مدام ؟؟!!

ضحك العامل مؤمنا علي كلام الزميل ثم انتهي الحوار

..............................................

في يوم اخر مع زملاء اخرين و عن الكفيل ايضا

سال زميلي (العامل )عما يعطيه لكفيله فاكد انه يعطيه 200ريال من الف يكسبها كل شهر .فلما راي علي ملامحنا اننا نستكثر الرقم ،اكد لنا بان له زميل يعرفه يكسب في الشهر الف ريال ايضا لكنه يعطي للكفيل منها 600 ريال و كلما انتهي الشهر ذهب الي كفيله متباطئا و يرجوه ان ياخذ 400 و يبقي له 600 الا ان الكفيل يقول له 600 كل شهر او ترجع بلدك فيعطيها له صاغرا

يقول كلما اتي شهر جديد يقوم العامل بنفس المحاوله الا ان كفيله يرد عليه بنفس الرد .حتي ان العامل كلما ذهب لتسديد المبلغ يدعو الله و يقول :

اارب ....اارب

نار ..نار..نار

يقصد يارب يارب ادخله النار ادخله النار ادخله النار

هناك 8 تعليقات:

Soul.o0o.Whisper يقول...

لو يعلم الظالم أنه موقوف غدا أمام الله

و أن المظلوم آخد حقه منه أمام الناس كلهم مش بينه و بين اللى ظلمه بس


أكيد مكنش حد ظلم حد

ربنا يعين العامل دا و كل العاملين بالمنظر دا

و ربنا يقويك و كل اللى معاك يارب

و بالتوفيق دايما ان شاء الله

Tears يقول...

نظام الكفيل ما هو الا نظام الرق و العبودية و التى للاسف اقرها الاسلام و لم يحرمها...و ايضا لم يحللها ...فقد كانت و ضع قائم و اقر بوجوده الاسلام و لكن جرمته جميع منظمات حقوق الانسان و العالم المتحضر و لكننا مازلنا نسبح فى غياهب التخلف

Gid-Do - جدو يقول...

عزيزى ذو النون

ارجو ان تكون بخير - ارجو الرد على التعليق الذى كتبته TEARS

واسمح لى برد بسيط عليها - الاسلام لم يقر الرق ولا العبدية ومن يقول ذلك يثبت جهله التام بما هو الاسلام او يثبت انه مجرد بغبغان يردد بدون فهم ولا يعقل ما يقول

الاسلام فية احكام كتيرة جدا لايتم فيها الرجوع الى الله والتوبة عن ذنب معين الا بتحرير رقبة وبكدة يبقى الاسلام ضد الرق وعبدية الانسان وليس العكس

دة مجرد رد مختصر جدا على مدعية بدون دليل

Tears يقول...

Gid-Do - جدو

عندما تريد التعقيب على احد او الاختلاف فى رأى فتعلم ان تتحدث بأدب اولا لان بدون ذلك لا تستحق ان يعيرك احدا اى اهتمام لان الحد الأدنى من أدب الحوار مفقود

ذو النون المصري يقول...

روح
اكيد كان الظلم امتنع لكن اظن ذلك امنية بعيدة جدا جدا
اعتقد انها اصلا مما لا يتحقق لكن ممكن يكون الظلم اقل و العدل اعلي
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

تيارز
الرق حرمه الاسلام و لم يحله ابدا بل جعل الكثير من خطايا الانسان المسلم حلها الوحيد تحرير رقبه حتي انتهي الرق تماما في الاسلام فاصبح عبد مثل بلال سيد من سادات الاسلام
تحياتي

ذو النون المصري يقول...

جدو
تيارز فقط خانها اللفظ و ربما تكون مخالفة في العقيده و لا تعلم علم كافي بهذا الامر

ذو النون المصري يقول...

تيارز
حصل خير و اتمني تتعرفي علي جدو من خلال مدونته
تحياتي