الأحد، سبتمبر 28، 2008

يا لها من شهره!!؟

قال تعالي:
"الم يعلموا ان الله يعلم سرهم و نجواهم و ان الله علام الغيوب" سورة التوبه ايه 78
احيانا اجلس بيني و يدور بيني و بين نفسي بعض الخواطر حول الله و مدي قدرته و علمه و سطوته و سيطرته علي هذا الكون،فاجد ان علم الله كله هين لا شيء صعب فيه و بعضه ليس اهون من بعض فكله علي مستوي واحد من الدقه و السهوله و مدي الوضوح فالله ليس كمثله شيء و ليس لديه سهل و صعب وواضح و غير واضح
فالله يعلم كل شيء ،حتي ما تخفي الصدور و ما تسقط من ورقة الا يعلمها و ما ادراك بعدد الاشجار في هذا العالم حتي يعلم عدد ما يسقط من اوراقها
يعلم الله سري و نجواي،السر معروف اما النجوي فهي ما يسر به الانسان الي غيره علي سبيل الشكايه فالله ايضا يعلمها .عندها شعرت بشيء من الفرح لانني علمت ان الله يعلم انني الان في غرفتي و لما فهمت ان الله يعلم انني الان اقرا في احد الكتب و انه يعلم اسم الكتاب و مؤلفه و تاريخه كله ففرحت اكثر لانني موجود في علم الله
ياااااااااااااااااااااااااه
هل انا مشهور لهذا الحدد
يا لها من شهره
ما اروعها من شهره
صحيح الانسان محب للظهور و قد يتاح له الظهور والشهره و ربما لا يتاح له ذلك لكن كل انسان ..كل انسان ظاهر و مشهور و مراقب مراقبة دقيقه لا تغفل عنه لحظه و هي ليست رقابة يخاف منها لانها لا تبغي الايذاء .بل هي رقابه عنايه و حمايه و حنان
الله يراقبني لمصلحتي و يعرف انني هنا اكثر مما يعرف ابي انني في هذا المكان و يعرف ما افعله و لا يعرف ابي ما افعله
يا الله!!
ما اروع هذه الشهره
يعلم ما اسر به و ما اناجي به غيري
و يعلم الغيب ايضا!!!
يعلم ما لم افعله ،يعلم الان انني في غرفتي اقرا كتاب و يعلم غدا ما سافعله و بعد غد و يعلم كل حياتي قبل ان احياها
يالها من عنايه و مراقبه
يالها من شهره
سبحان الله
فلماذا اعصيه اذن

الجمعة، سبتمبر 26، 2008

اغبي سؤال


............................

قال تعالي:
"و اذ قالوا اللهم ان كان هذا هو الحق من عندك فامطر علينا حجارة من السماء او ائتنا بعذاب اليم" سورة الانفال ايه 32
غباء كبير تمتع به هؤلاء القوم..اذا كانوا يشكون في النبي فليقولوا عنه ما يشاؤن و ليطلبوا منه اي طلب.اما ان يطلبوا منه اثباتا لصدقه ان يدعوا الله عليهم بالهلاك و ان يمطر عليهم حجارة من السماء؟ !!فهذه اشد حالة غباء رايتها حتي الان .و هو غباء ليس بغريب فالكفر ناتج عن الغباء و استبعاد العقل عن ميدان التفكر في مخلوقات الله فليس بغريب اذن ان يطلبوا طبلا يكمل مسيرة غبائهم المحكم

الأحد، سبتمبر 21، 2008

الايمان و الامن


"الذين امنوا و لم يلبسوا ايمانهم بظلم اولئك لهم الامن و هم مهتدون" سورة الانعام ايه 82
هذا وعد اختص الله به المؤمنين ،لكن ليس كل من امن له حق في هذا الوعد .فالمؤمنين الذين لم يلابس ايمانهم اي ظلم لغيرهم و لا لانفسهم هم فقط من يعدهم الله بالامن في الاخره و الدنيا ايضا كذلك.حيث لا يعتبر الكرب فيها كربا الا في صوره نسبيه .و كذلك لا يعتبر الهم و الغم فيها كذلك الا علي الاساس النسبي و الخوف ايضا كذلك،فما مخاوف الدنيا بجوار مخاوف الاخره ؟انها لا اثر لها و هي مجرد تمثيل لا اكثر يخوف الله به عباده حتي يجنبهم مزالق الاخره.و الايه فيها كلمه طريفه هي يلبسوا !فكان الايمان و الظلم اجسام ماديه يمكن ان يلبس احدها الاخر بل ان الكلمه تصور الايمان جسدا كانه جسد انسان له اركان الانسان كلها من عقل و قلب ووجدان و تصور الظلم مجرد ملبس يلبسه الانسان و قد يغيره اذا شاء ،فصورت حاله الايمان باعتبارها اصل و الظلم باعتباره امر عارض علي الطبيعة البشريه المؤمنه و فيها معني لطيف لمن يتاملها.
..........................
تابعوا ما ندونه علي مدونة فنون جميله و فلسفة حياة
..............

السبت، سبتمبر 13، 2008

الخوف الحقيقي


قال تعالي :"و كيف اخاف ما اشركتم و لا تخافون انكم اشركتم بالله ما لم ينزل به عليكم سلطانا فاي الفريقين احق بالامن ان كنتم تعلمون"سورة الانعام ايه 81
يجب عينا اذا خفنا ،ان نخاف شيئا فعلا يستحق الخشية و الخوف.فليس من المعقول ان نخاف من طلب حقوقنا في نفس الوقت الذي يطلب فيه غيرنا حقوقا ليست له .بل هو لا يطلب فقط بل يكثر من العويل اذا كان ضعيفا و ربما كثر اجرامه اذا كانت به قوه تؤمنه من العقاب .فلماذا نخاف نحن اذن اذا كانت لنا حقوق؟لماذا نخاف من السعي خلفها بقوه؟
هذا المعني اضاءفي ذهني بعد قراءة هذه الايه التي يشكو فيها سيدنا ابراهيم قومه و يحاورهم فيها و هم يحاولون اخافته فيخبرهم بانه لا يخاف الهتهم التي عبدوها من دون الله .و كيف يخاف هو من اصنامهم اذا كانوا هم لا يخافون من ربهم عبدوا الاصنام من دونه جل و علا.
............................................

في ذكري المعركه

كثيرا ما يشيع اعداء السادات عنه انه كان متلافا للمال و مسرفا و لم تكن به صفة التواضع و النزول لمستوي عامةالناس في حياته لكنني حصلت من مصادر متعدده علي صور كثيره توضح مدي ما كان يتصف به من تواضع و بساطه في حياته
منها هذه الصوره

الجمعة، سبتمبر 12، 2008

يوم تعاطفت فيه مع الامريكان


بغض النظر عن اصل الحدث المسؤلين عنه ففي هذا اليوم فعلا تعاطفت مع هؤلاء الناس


الخميس، سبتمبر 11، 2008

المشير ابو غزاله..سلام سلاح


بعض الناس يعيشون في الدنيا كالمصابيح ،و بعضهم كالنجوم الساطعه .فاذا اختفي منهم نجم شعر الناس جميعا بحجم الخساره فجاه كما يحسون بغياب الشمس فقط اذا غابت عنهم فجاه.
خسارتنا فيك اكبر مما نحتمل لكن عزاءنا اننا فقدناك في شهر النصر فسنذكرك دائما كلما هل علينا الشهر كما نفعل تماما مع قائد قواتنا المسلحه الاعلي و رئيسنا السابق القائد محمد انور السادات

فالي جنة الخلد مع الشهداء من جنود الوطن
............


الأحد، سبتمبر 07، 2008

الطيب و الخبيث

.................
قال تعالي:"قل لا يستوي الخبيث و الطيب ولو اعجبك كثرة الخبيث فاتقوا الله يا اولي الالباب لعلكم تفلحون"سورة المائده ايه 100
طبعا ،فليس كل شيء فالدنيا يساوي كل شيء .فالتفاوت بين الاثنين المتشابهين امر وارد بل يقيني فكيف بالاثنين المتناقضين ؟الطيب و الخبيث مجرد لفظين لكنهما يدلان علي نقيضين احدهما يلقي في النار و الاخر يرسل الي الجنه،فكيف يستويان؟احيانا ننخدع فيعجبنا الشيء ليس لقيمة ذاتيه فيه بل لقيمه طارئة عليه فالطيب طيب لصفه ذاتيه و الخبيث كذلك لذلك فهما مكروهان دائما و في كل الاحوال فهل يتغير الامر اذا كان الطيب قليل الكميه و الخبيث كثير؟
الامر لم يختلف لكن هناك الكثير من الناس ينخدعون بالكثيره فيظنونها كصفه ايجابيه يمكنها ان تتغلب علي صفة الخبث.لكن هذه الخدعه لا يكن ان تتقبلها الا نفوس استعدت فعلا لاكل الخبيث.فهم قد جهلوا ان الخبث صفة ذاتيه تلم بالقليل و الكثير و لا يمكن لكمية كبيره خبيثه ان تكون افضل من كمية صغيره طيبه.
هل لو ذهبنا لشراء اطعمه فوجدنا الطعام الطيب و الطعام الخبيث هل تختلف صفة خبث الطعام اذا اختلفت الكميه؟هل لوكان قليلا بحثنا عن الطيب و لو كانت كميته اكبر من الطيب اختلف شانه فاشتريناه لانه اكبرفي الكميه؟بالطبع لا فالخبيث خبيث و لو كان كثيرا و لا يجب ان ننخدع بكثرته فكثرته لا تغير من الامر شيئا و لا تختلف الا في عيون بطبعها قابله للخدعه.

السبت، سبتمبر 06، 2008

الايمان بالله


اثناء قراءتي للقران غالبا ما امر علي ايات كتاب الله دون تدقيق في معاني الايات .و غالبا ما تمر قراءة الجزء و الجزئين و ربما اكثر دون ان تهتز لي عاطفه ،او يرق لي قلب. لكن كثيرا ما تاتي الايه التي تزلزل روحي من اعماقها ،و تقلب ظاهرها و باطنها فلا تدعني قبل قراءتها مثلما اصبحت بعد قراءتها.من مثل هذه الايات:
قال تعالي:"و ماذا عليهم لو امنوا بالله و اليوم الاخر و انفقوا مما رزقهم الله و كان الله بهم عليما"سورة النساء ايه 39
قرات الايه و لم ارجع الي كتب التفسير لاني اعتقد ان اصغاء السمع و القاء القلب لها يوضح معناها بسهوله،فالايه خطاب من الله لجموع الناس و ربما كانت للنبي وحده يواسيه في محنة كفر الناس به و انكارهم له و رفضهم الاستجابة لما يقول حتي ان الله نزل اية يخاطبه و يخاطبهم فيها برقة بالغه.ماذا عليهم لو امنوا بالله ؟هذا كل ما في الامر و الامر ليس صعبا و لا كلفة فيه علي نفس اي انسان .فقط ان يؤمن بالله ،و الايمان بالله لن يورثه اي خساره و لا يكلفه اي مشقه بل بالعكس ،فالايمان بالله يكفل للانسان راحة لضميره و روحه من القلق الوجودي الناجم عن السؤال الانساني :من اين اتينا و الي اين نحن ذاهبون؟و ماذا يراد بنا و لنا ؟الايمان بالله لن يكلف شيء لكن لكفر به هو الذي يرهق بالتكلفه .ماذا عليهم اذن لو امنوا بالله و انفقوا بعضا من الرزق الذي يرزقهم به الله وهذا البعض ليس بالكثير ايضا فهو ان لم يشعر منفقه بالراحه فهو يضمن علي الاقل راحة للفقير الذي يعيش بدوره مطمئن بعيد عن مشاعر الكراهية و الحقد علي من يملك المال هذا الي جانب راحة الاخره.فقط كل المطلوب من هؤلاء الكفار ان يؤمنوا بالله و ينفقوا بعض امولهم الفائضه عن حاجتهم الي الفقراء.والايمان بالله اقترن بالانفاق علي الفقراء ربما لصعوبة التنازل عن المال علي النفس بعد تعبها في كسبه ،لكن الله يريد للانسان الترقي الروحي و الذي يصعد فيه الانسان علي درج من شهواته و اولها حب المال.
فقط ماذا عليهم لو امنوا بالله وانفقوا مما رزقهم الله و كان الله بهم عليما؟كل ا لمطلوب هو ان تؤمن و ان تنفق بعض مالك علي الفقراء و الله عليم بكل شيء لا يفوته مثقال ذره و لا اصغر منها يعني مكسبك مضمون فماذا عليك لو امنت؟ماذا ستخسر
هل هناك رب يتلطف بعباده لهذه الدرجه؟سبحانك يارب نحمدك و نشكرك و نستغفرك و نتوب اليك
..................................
تابعوا مدونة فلسفة حياة و فنون جميله
..............

الأربعاء، سبتمبر 03، 2008

فجر يوم جديد

الفجرالاول في رمضان
...........................
كعادتي في الانتباه لرمضان و سهراته ،سهرت حتي الفجر و بعد السحور ذهبت بين النوم و اليقظة للصلاة.و انا جالس رايت نقطة رمادية اللون تهتز الي اعلي و اسفل بانتظام و في حركتها رعشه غريبه .فدققت النظر اليها حتي اتبين كنه و ماهية هذه النقطة الغريبه_ و كنت احسبها من ضلالات ضعف البصر و الرغبة الملحه في النوم_ فوجدتها تبتعد!اذن فهي نقطة متحركه.دققت بصري اكثر فاكثر و صارت هذه النقطة موضع تركيز بصري حتي تبينت انها تتحرك علي ارجل سته تشبه كل واحدة منها الشعره الدقيقه و عرفت ان النقطة المتحركه هي مخلوق من مخلوقات الله التي تعيش بيننا دون ان ندري عن حياتها شيئا،كانت النقطة مجرد عنكبوت صغير سقط من السقف الي الارض.
وجدتني اتامل العنكبوت و اندمج معه لدرجة تخيلت نفسي فيها مكانه!بحجمه و ضعفه و هوانه علي الناس.كيف كنت ساحيا بين الناس في هذا العالم المخيف؟رايت ان الشخصان القادمان نحوي بحجم هائل في ضخامته و لهما من القوة علي سحقي بقدميهما ما لا يمكن مقاومته ابدا و لا حتي في الخيال.ووجدت انني لابد لي من الايواء السريع الي ركن خفي بعيد عن الناس ،بل بعيد عن تيارات هواء المراوح المعلقة في السقف حتي لا تقذف بي تياراتها الهوائية الي حيث لا ادري .اندمجت اكثر في ظل غياب جزئي للوعي سببه الرغبه في النوم فرايتني خفت بشده حتي وقفت بعض شعيرات الزراعين .و تساءلت عن حياة تلك المخلوقات الهشه الضعيفه ،كيف تحيا بين جبابرة مثلنا؟
ثم سرح بي خيالي الي حياتي الحاليه ،مشكله واحده افكر فيها ليل نهار ،تؤرقني و تقض مضجعي و لا تدعني اسير في الشارع او اخلو لنفسي الا و هذه المشكلة معي!!لا تتركني ابدا حتي اشعر تجاهها كلما كبرت في راسي انني امامها كذلك العنكبوت الهش في شدة ضعفه امام جبروت انسان يتحرك تجاهه .سالت نفسي امام هذه المشكله ما العاصم لي كانسان هش ضعيف امام هذه المشكلات ان تدهسني و تسحقني بجبروتها ؟ما سبيل النجاة؟و غفلت قليلا عن العنكبوت في بحثي عن اجابه ،حتي اذا تذكرت العنكبوت و حاولت ان ادقق بصري كي اراه اين ذهب؟فرايت علي مقربة مني شعيرات قليله تتحرك بارتعاش في موضعها كانت هي ارجل العنكبوت بعد ان سحقته قدم انسان.

الثلاثاء، سبتمبر 02، 2008

حصاد اولمبياد بكين

الحمد لله الذي لا يحمد علي السقوط بالاولمبياد سواه


....................
اولمبياد بكين 2008
...................


هذه الدول متي ولدت و من اين اتت؟
في طابور العرض الذي يقام في كل افتتاح للاولمبياد رايت و سمعت باسماء دول لاول مره اسمع عنها و كانها مواليد جديده تسجلها مكاتب السجل المدني في سجلات المواليد ،من هذه الدول الغريبه مثلا
دولة جوام، كوك ايلاند،اروبا ،بالاو ،توبالو ،جزر فرجين ، جرينادا ،اندورا ،تونجا، سورينام ، ساموا الامريكيه ،و دولتان مسماتان باسم الصين هما الصين تايبييه و المقصود بها تايوان ،و الثانيه هونج كونج الصين و لها وفد غير وفد الصين و كانها دوله مستقله و هو ما اثار استغرابي و تعجبي !فانا دائم النظر في خريطة الكره الارضيه و لا اعرف ابدا ان هناك دولا بهذه الاسماء و لا اعرف حتي اين موقعها الجغرافي و لا اعرف متي ولدت و اخذت مكانتها بين الدول؟و ما اثار عجبي اكثر ان بعض هذها لدول لا يتعدي سكانها العشرة الاف مثلا او العشرين الف و هو ما يعني ان سكان القرية التي اسكنها يزيدون عنها عددا و لم اتخيل ان دولة من هذه الدول القريه(اسوة بدولة المدينه المشهوره لدي اليونان القدماء)سوف تامل في تحقيق اي ميداليه .و ظللت علي هذا الاعتقاد الي ان حصلت الكثير منها علي ميداليات عديده بعضها ذهبيه بل ان بعض ابطال هذه الدول قد حطم ارقاما قياسيه قديمه و حقق ارقاما قياسيه غير مسبوقه و بعضهم حطم الرقم و الرقمين القياسيين.
......................

ماذا تفعلون ياعرب؟
...................
نتائج العرب في الاولمبياد جاءت مخيبه للامال الي حد غير متوقع و انعكست الاوضاع العربيه في كل مجالات الحياة علي نتائج هذه البطوله ،فمن ضمن النتائج مثلا بين اليمن و روسيا جودو فاز الروسي 11 مقابل صفر و خرج لاعب سباحه مصري في نهاية القائمه بعد ان حقق المركز الاخير و خرج اخرون اغلبهم من الادوار الاولي و بطل المصارعه المصري خرج هو الاخر من مباراه واحده لم يلعب غيرها و نتائج العرب مع غير العرب في الغالب كانت علي هذه الوتيره سواء كانت الدوله التي نلعب امامها متقدمه او متخلفه و حقق العرب خلال هذه البطوله ميداليتان ذهبيتان فقط للبحيرني و التونسي في العدو و السباحه ثم فضيه للسوداني في العدو و الباقي برونز .
معني ذلك ان لاعب واحد مثل فيليبس في امريكا كان اقدر علي رفع علم دولته من مئات اللاعبين العرب الذين مثلوا 22دوله بها 360مليون انسان يفترض انهم خير امه اخرجت للناس .
نتائج هذه البطوله جسدت بطريقه سهله و مبسطه الاوضاع الاقتصاديه و العلميه و المعيشيه عامة التي يحياها كل وطن من الاوطان في هذا العالم.فقد ابرز الصراع علي المركز الاول بين الولايات المتحده و الصين حالة الصراع بينهما في الواقع و كذلك الصراع علي المراكز التاليه بين الروس و الانجليز و الفرنسيين.
لكن الغريب هي محاولات كثير من الصغار السيطره علي نوعيات معينه من الرياضات فجاميكا الصغيره جدا سيطرت علي مجرايت سباقات العدو فحصلت علي العديد من الذهبيات و حطمت اراقاما قياسيه عدة مرات و فعلتها كينيا و اثيوبيا كذلك .و الجميع رفع علم بلاده ورددت الموسيقي اناشيد بلادهم الوطنيه الا نحن بالرغم من ضخامة الامكانيات و عراقة الحضارات التي ننتمي اليها.
لكن ماقيمة حضاراتنا القديمه ؟انها لن تنفعنا في ميادين المنافسات الدوليه اطلاقا لان النجاح يرتبط بالجهد الفردي للانسان الحي لا بمجهودات انسان مات منذ الاف السنين !! و مجهودات من سبقونا تساعدنا فقط اذا استلهمنا منها ما يرفع من روحنا المعنويه كي نتابع انجازاتهم بمزيد من الانجازات . و للاسف فنحن نفتقد لابسط مقومات الانسان الحي القادر علي الانجاز فقد متنا و نحن احياء!!فحياة الانسان لا تعني ان فيه صفات الحركه و التكاثر و التنفس و غيرها من صفات الكائن الحي!فهذه الصفات تشترك معنا فيها الحيوانات ،اما الانسان الحي فهو الانسان الذي يعي معني وجوده الحر الخلاق في الحياة و يسعي كي يعترف له الاخرون بحقه في هذاالوجودالحر
...............................
كل عام انتم بخير
تابعوا ما ندونه علي مدونتنا فلسفة حياة و فنون جميله
............