الاثنين، أبريل 30، 2007

الاجنحه المتكسره

الاجنحه المتكسره
اول قصة حب لجبران خليل جبران
.............................
........................................................
الكابه الخرساء
الصبي الحساس الذي يشعر كثيرا و يعرف قليلا هو اتعس المخلوقات امام وجه الشمس لان نفسه تظل واقفه بين قوتين هائلتين متباينتين : قوه خفيه تحلق به السحاب و تريه محاسن الكائنات من وراء ضباب الاحلام ،وقوه ظاهره تقيده بالارض و تغمر بصيرته بالغبار و تتركه ضائعا خائفا في ظلمه حالكه
.....................................
للكابه اياد حريرية الملامس ،قوية الاعصاب تقبض علي القلوب و تؤلمها بالوحده .فالوحده حليفة الكابه كما انها اليفة كل حركه روحيه .و نفس الصبي المنتصبه امام عوامل الوحده و تاثيرات الكابه شبيهه بالزنبقه البيضاء عند خروجها من الكمام ترتعش امام النسيم ،و تفتح قلبها لاشعة الفجر و تضم اوراقها بمرور خيالات المساء ،فان لم يكن للصبي من الملاهي ما يشغل فكرته ،و من الرفاق من يشاركه في الاميال ،كانت الحياة امامه كحبس ضيق لا يري في جوانبه غير انوال العناكب و لا يسمع من زواياه سوي دبيب الحشرات
.........................................
المرء ان لم تحبل به الكابه و يتمخض به الياس ،و تضعه المحبه في مهد الاحلام ،تظل حياته كصفحه خاليه بيضاء في كتاب الكيان
...........................................
و من لا يشاهد الملائكه و الشياطين في محاسن الحياة و مكروهاتها يظل قلبه بعيدا عن المعرفه و نفسه فارغه من العواطف
......................................................................
يد القضاء
ان الشيوخ يرجعون بالفكر الي ايام شبابهم رجوع الغريب المشتاق الي مسقط راسه و يميل الي سرد حكايات الصبا ميل الشاعر الي تنغيم ابلغ قصائده فهم يعيشون بالروح في زوايا الماضي الغابر لان الحاضر يمر بهم و لا يلتفت و المستقبل يبدو لاعينهم متشحا بضباب الزوال و ظلمة القبر
....................................................................................
في باب الهيكل
عالم الحقيقه مراه غريبه يري المرء فيها نفسه مصغره مشوهه
.................................
ان الجمال سر تفهمه ارواحنا و تفرح به و تنمو بتاثيراته ،اما افكارنا فتقف امامه محتاره محاوله تحديده و تجسيده بالالفاظ و لكنها لا تستطيع
المحبه هي الحريه الوحيده في هذا العالم لانها ترفع النفس الي مقام سام لا تبلغه شرائع البشر و تقاليدهم ،و لا تسود عليه نواميس الطبيعه و احكامها
.....................................................................
الشعله البيضاء
ان الجائع السائر في الصحراء لا يابي ان ياكل الخبز اليابس اذا كانت السماء لا تمطره المن و السلوي
.............................
واصحاب النبوغ تعساء مهما تسامت ارواحهم تظل مكتنفه بغلاف من الدموع
.....................................................................
العاصفه
يشعرون كثيرا و يعرفون قليلا و هذه هي الماساة المستتبه علي مرسح النفس
..........................
ثلاثه ياكلون و يشربون وفي اعماق صحونهم و طؤوسهم قد اخفي القدر المرارة و الاشواك
...........................
كل ما نراه اليوم من اعمال الاجيال الغابره كان قبل ظهوره فكرا خفيا في عاقلة رجل او عاطفه لطيفه في صدر امراه .الثورات التي اجرت الدماء كالسواقي و جعلت الحرية تعبد كالالهه كانت فكرا خياليا مرتعشا بين تلافيف دماغ رجل فرد عائش بين الوف من الرجال . الحروب الموجعه التي ثلت العروش و خربت الممالك كانت خاطرا يتمايل في راس رجل واحد . التعاليم الساميه التي غيرت مسير الحياه البشريه كانت ميلا شعريا في نفس رجل واحد منفصل بنبوغه عن محيطه.فكر واحد اقام الاهرام و عاطفه واحده خربت طرواده و خاطر واحد اوجد مجد الاسلام و كلمة واحدة خربت مكتبة الاسكندريه
............................
كذا تتغير الاشياء امام اعيننا بتغيير عواطفنا ،و هكذا نتوهم الاشياء متشحة بالسحر و الجمال عندما لا يكون السحر والجمال الا في نفوسنا
............................
ان نفسك التي تسمع همس الازهار و اغاني السكينه تستطيع ان تسمع صراخ روحي و ضجيج قلب
ان حياة الانسان لا تبتديء في الرحم كما انها لا تنتهي امام القبر
...................................
ان دمعه واحده تتلمع عن وجنة شيخ متجعده لهي اشد تاثيرا في النفس من كل ما تهرقه اجفان الفتيان
................................................................................
بحيرة النار
كل ما يفعله الانسان سرا في ظلمة الليل يظهره الانسان علنا في نور النهار .الكلمات التي تهمسها شفاهنا في السكينه تصير علي غير معرفة منا حديثا عموميا ،الاعمال التي نحاول اليوم اخفاءها في زوايا المنازل تتجسم غدا ،و تنتصب في منعطفات الشوارع
..................................

هل تسرعنا بالصعود نحو الكواكب فكلت اجنحتنا و هبطت بنا الي الهاويه ؟ هل فاجانا الحب نائما فاستيقظ غاضبا ليعاقبنا ام هيجت انفاسنا نسمات الليل فانقلبت ريحا شديده لتمزقنا و تجرفنا كالغبار الي اعماق الوادي؟ لم نخالف وصيه و لم نذق ثمرا فكيف نخرج من هذه الجنه _لم نتامر و لم نتمرد فلماذا نهبط الي الجحيم.

.............................

هل نحسب الحب ضيفا غريبا اتي به المساء وابعده الصباح؟

..........................

غدا يسير بك القدر الي احضان العائله المملوءة بالراحة والهدوء .و يسير بي الي ساحة العالم حيث الجهاد والقتال

..........................

انت توجدها بالمحبه فكيف بالمحبة تفنيها؟بيمينك ترفعها اليك و بشمالك تدفعها الي الهاويه و هي جاهله لا تدري اني ترفعها و كيف تدفعها .في فمها تنفخ نسمة الحياه و في قلبها تزرع بذور الموت. علي سبيل السعادة تسيرها راجله ثم تبعث الشقاء فارسا ليصطادها. في حنجرتها تبث نغمة الفرح ثم تغلق شفتيها بالحزن و تربط لسانها بالكابه .انت تسقيها الحياة بكاس الموت و الموت بكاس الحياة .انت تطهرها بدموعها و بدموعها تذيبها

امام عرش الموت

كانت المراة بالامس خادمه سعيده فصارت اليوم سيده تعسه ،كانت بالامس عمياء تسير في نور النهار فاصبحت مبصرة تسير في ظلمة الليل

...........................

العقبات التي تبلغنا قمة الجبل لا تخلو من مكامن اللصوص .و كهوف الذئاب

.........................

ان النفس الكئيبه تجد راحة بالعزله و الانفراد فتهجر الناس مثلما يبتعد الغزال الجريح عن سربه و يتواري في كهفه حتي يبرا او يموت

.......................

ان عذاب النفس بثباتها امام المصاعب و المتاعب لهو اشرف من تقهقرها الي حيث الامن و الطمانينه

......................

ان السجين المظلوم الذي يستطيع ان يهدم جدران سجنه و لا يفعل يكون جبانا و سلمي كرامه كانت مظلومه و لم تستطع الانعتاق فهل تلام لانها كانت تنظر من وراء نافذةالسجن الي الحقول الخضراء و الفضاء الوسيع

.....................

النفس التي شاهدت وجه الموت لا تذعرها وجوه اللصوص ،و الجندي الذي راي السيوف محتبكة فوق راسه و سواقي الدماء تجري تحت قدميه لا يحفل بالحجاره التي يرشقه بها صبيان الازقه

............................................................

التضحيه

هذه الدقائق اثمن من تيجان الملوك و اسمي من سرائر الملائكه

...........................

البلبل لا يحوك عشا في القفص كيلا يورث العبوديه لفراخه


...................................................
كتاب/الاجنحه المتكسره
تاليف/جبران خليل جبران
تقديم/ذوالنون المصري
...............................................
اللوحات الثانيه و الرابعه للفنان جون وليام جودوارد نقلا عن مدونة الفنان حسني سليمان اما اللوحات الاولي و الثالثه و الخامسه فهي للفنان سلفادور دالي

الخميس، أبريل 26، 2007

اختراق

مشاعر كثيره مختلطه مشاعر غزيره تنتابني في اغلب اوقاتي لعل اصدقها و اكثرها حضورا هي شعوري بانني اتعرض دوما لحالة اختراق لبدني و نفسي و روحي !!!فلا اكاد اشعر بنفسي الا في هذه الحاله من الاختراقات المتعددة الابعاد و الجوانب.فاشعر بان جسدي قد صار مجوفا تجويفا كبيرا وان روحي صارت مملوءه بالثقوب حتي ان هبوب الريح يحدث في روحي
صفيرا عاليا مؤذيا فلا اكاد اتحمله من فرط الالم الروحي الذي يصيبني من حالات الاختراق هذه
اختراقات
اختراق بدني ، و اختراق نفسي ، و اختراق روحي ،،اختراقات لا ادري مصدرها و لا هدفها و لا اكاد اعرف لها
علاجا!!!كانني امام سد عظيم هائل يحجب الماء الكثير خلفه و مع ذلك فهو مملوء بالثقوب و التصدعات و الانهيارات و كلفتني نفسي ان اقف خلفه و اعالجه و امنع الماء من التسرب منه !!فما حيلة فرد واحد امام هذه المصيبه؟؟؟؟كيف اسد الملايين من الثقوب ؟و كيف اعالج كل هذه التصدعات؟؟؟و كيف اعيد ترميم كل هذه النهيارات؟؟؟ان هذا مما يعجز عنه انسان واحد
هكذا حال نفسي البشريه الان،،،في الشارع و مع الناس لا احيا كما اريد بل كما يريد الناس ،،لا اكاد اعرفهم و لا يعرفونني ،عزله تامه فرضت بيني و بينهم و كانني رجل خفي جديد في قريتي.. تدور الهموم براس كل انسان و لا
يعرف اي واحد منهم مابراس اخيه !!فهل صرت مسيرا علي غير ما خلقني الله؟؟؟؟
البحر بداخلي
اقف في الشارع و اشعر من فراغي بالبحر بداخلي !!!نفسي الهادئه جدا جدا الي ابعد حدود الهدوء كالبحر يبدو سطحه
هادئا لكنه من داخله يموج باعتي الصراعات و تدور به اعظم الافتراسات و به احلك الظلمات ..صراعات نفسيه تدور بين ما يجب و ما لا يجب و اقف امامها شبه عاجز انتظارا لنتيجة هذا الصراع بلا حيله مني ..فقد حاولت كثيرا ان اسيطر لكن تقريبا لم انجح كما يجب
اظل اعارك الحياه و تعاركني و لا املك الا الاستسلام في النهايه كانني دودة قز رهيفه ضعيفه تحاول ان تخرج من شرنقه لكنها شرنقه من الحديد المتين فكيف اخرج؟؟؟ تزيب الدوده خيوط الشرنقه فتتخلص من سموم بدنها لكن شرنقه هذه اوصافها لاتزيب السموم بل هي تزيد هذه السموم حتي تقتل البدن و النفس و الروح و تقتل اي اراده في الخروج من
الدائره السوداء
الحياه داخل الشرنقه الحديديه
ان ظروف مجتمعنا الان هي بلا شك شرنقه حديد لكل شاب مصري بل ان مصر باجمعها تحولت الي هذه الشرنقه
الحديد لا تزيب سموم الجسد محاولات الخروج منها بل ان هذه المحاولات تزيد هذه السموم فتسمم ابداننا وطموحاتنا و امالنا و قوانا الروحيه التي تضمن لنا البقاء و التطور ،،فاي امل في التطور بل اي امل في النجاح بل اي امل في النجاه
من الحياه في هذه الشرنقه الحديديه!!!؟؟؟
نحن جثث تملا الفراغ ام فراغ يملا جسم الهواء؟
مع فقدان الامل كفرد و كجيل و كامه و مع حالة الخواء و الفراغ التي لم يعد منها مفرصار الفرد منا في نظر النظام الحاكم كانه جسم يشغل فراغ الهواء لا قيمة له و لا دور له و لا حاجة و لا ضرورة له،،هو فقط يملاء الفارغ بوجوده فالاولي ان لا يكون موجودا فيكفي اننا تركناه موجودا و مع هذه النظره الدونيه من حاكم فغيره يرانا بنظره اقل فان رانا حكامنا باننا نملا الفراغ فغيره يرانا فراغ في جسم الهواء و يجب ازالتنا كي نترك للهواء مكانا اوسع يفيد البشريه
اختراق الصلاه
كسرت ساقي منذ مده بسيطه و استلزم الامر ان اصلي جالسا فعمدت الي السجاده و جلست ففوجئت بانني اكبر و اقرا التشهد بدلا من الفاتحه فاغتممت لذلك ،،و تسالت هل اخترقت صلاتي ايضا دون ان اعلم ؟الجهاز العصبي للانسان يحفظ عاداته تلقائيا و يكررها بسهوله حينما يتقنها مثل المشي مثلا للطفل الصغير يبدا اولا بالتحكم العقلي ثم يتحكم فيها الجهاز العصبي و السباحه للكبار كذلك فهل الصلاه ايضا تحولت الي عاده يحكمها الجهاز العصبي؟؟؟؟انها مصيبه فعلا ،،هل يخترق الجهاز العصبي منطقة العقل و يحل محله و يعمل عمله دون اراده من العقل نفسه؟
حاولت مرارا و تكرارا ان استمتع بصلاتي لكن لم افرح بها الا في لحظات نادره جدا كانت اسرع من البرق الخاطف اري فيها نورا يبرق فجاه ثم يذهب و لعنف الالم الذي القاه في هذه المحاولات ارحت نفسي منذ مده من الزمن .لكن الصلاه جالسا ارتني ان من يتوقف عن المحاوله لا يبقي في موضعه بل ينزل الي اسفل و يخسر الكثير
الثوره علي النفس
ما الحل اذن؟هل ابقي علي قيد الحياه مكتفيا بذلك و كفي بها نعمه ام اثور علي نفسي فاصلحها ؟و هل لو ثرت علي نفسي فهل هذا يكفي كي اعيش مستمتعا بعقل ناضج و نفس راضيه و روح صافيه؟هل الثوره علي لنفس فقط تكفي ام الثوره علي الحياه باكملها.
في غمرة غضبي علي الحياه وما تحفل به من مصائب و مشكلات اشعر بنفسي و كانني قد تحولت الي كتله من الصخر الذي لا شعور له و احيانا يدب فيه الشعور فاشعر بهموم الناس لكن احيانا ما ارشعر بالياس و برغبه في الهروله و العدو في اي مكان واسع و اشعر بقوتي تكبر و سرعتي تزيد حتي انني اقابل الحائط فاخترقه بقوتي و سرعتي لكنني لا استخدم هذه القوه في الاصلاح بل في الهرب و البعد عن الناس و عن الاحياء
اجري بشده و اقترب من خط الافق ،،خط التقاء السماء بالارض و اقفز قفزه عاليه في الفضاء حيث اللا عوده الي الابد

كتبها/ذوالنون المصري

السبت، أبريل 21، 2007

لغز الحياه


......................
كتاب /لغز الحياه
تاليف/د. مصطفي محمود
اختصره/ذو النون المصري
..................................
اللغز
الحقيقه اكثر ادهاشا من السحرو الخيال و المعجزه ..انها هي نفسها المعجزه
ان شروق الشمس من الشرق كل يوم و منذ ملايين السنين و دورانها في فلك واحد في دقه و نظام اكثر اعجازا من خروجها من كمي مره و من تحت ابطي مره اخري
ان الحاوي الذي يمزق المنديل امامك عشرات القطع ثم يعيده الي صورته الاولي امام عينيك قد يدهشك ..لكن الحياه تقدم لك ما هو اكثر من ذلك في بساطه و تواضع
الاسفنج الذي تمزقه دوامات البحر تسبح كل قطعه فيه و تنمو من جديد فتصير اسفنجا كاملا
البروفيسور ويلسون ..استاذ علم الحيوان قام بتجربه بديعه ..مزق فيها الاسفنج فتافيت صغيره بابره ثم طرقه بشده بمطرقه ثم طحنه و هرسه و عصره في قماش دقيق الثقوب ..ثقوبه ادق من ثقوب المنخل ..ومن النخاله التي سقطت بعد هذا التمزق و الهرس و الطحن الرهيب استطاع الاسفنج ان يتخلق من جديد ..من كل نقطه ..ومن كل ذره ..و ينمو الي صورته السويه..و كان لا شيء حدث
اشعر ان في طبيعة الحياه علي بساطتها سرا عميقا و لغزا معجزا..يستحق التامل الطويل و البحث المتصل
القدره الخارقه التي في الحياه التي مكنتها من تعبئة نفسها في محاربة قوي التمزق تدل علي الجوهر الواحد للحياه بالرغم من تعدد الكائنات و تنوعها
السكين التي قطعت الاسفنج لم تقطع جوهر الحياه فيه لانها منبثه في كل اجزاؤه
ما الحياه ؟و ما سرها؟ من الذي علم الكتكوت ان يكسر البيضه عند اضعف جزء فيها و يخرج ،من الذي علم الطيور الهجره عبر الصحاري الوف الاميال فلا تضل و لا تتوه؟
من الذي علم ابو ذنيبه كيف يصنع لنفسه ذنبا حينما تقطع له ذنبه ..لا احد ..ان العلم باطن في خلاياه...و بالمثل حينما نجرح..فتلتئم الجروح من تلقاء نفسها
هذا التوازن الدقيق الذي يتحقق بفاعليه مستمره من الداخل و حركته دائبه لتصحيح كل خطا هو الذي يثير التفكير
ان الحياه تبدو كراقص علي حبل مشدود يلتزم منهجا لتقويم خطواته في كل لحظه
الشجرة المحرمه
كانت الخليه الواحده مسلحه ضد الحوادث ..فكانت تتجرثم و تتحول الي جرثومه لا يؤثر فيها الجفاف و لا الحر و لا البرد..وقد عثر علي جراثيم تحت جليد القطب الشمالي نائمه في اكياسها منذ اكثر من 13الف عام..و في تراب منجم عثر اخيرا علي جراثيم يعود تاريخها الي اكثر من مليون سنه و قد امكن زرع هذه الجراثيم من جديد و اعادتها الي الحياه
الكائن الحي الذي يتناسل وجوده مؤقت فكان الجنس هو الشجره المحرمه التي القت بصاحبها في بحار العدم .اصبح الحيوان فيها مجرد حامل للبذور
دراكولا ..اسمه الفيروس
الفيروس هو حلقة الوصل بين الاموات و الاحياء ،فهو دائما موجود علي صوره بللوريه ميته و احيانا في تكوين هندسي بللوري و هي في كل الحالات ماده كيميائيه ميته ليس لها جسم خلوي و لا تكوين حي ..انها مثل دراكولا الميت في تابوته
دراكولا هذا ما يكاد يلمس الخليه بزوائده حتي تدب فيه الحياه من جديد ..لقد زاق دراكولا طعم الدم ،و تحول الميت الي الحي ،و استعار جسم الخليه لحظته الجهنميه
الفيروس جعل الامور تختلط بين الحياه و الموت ، اذ كيف تنبض الحياه في ماده بلا حياه
لم يعد الحاجز الصارم بين الموت و الحياه قائما
النبات اكتشف قنبلته الذريه
قدرت الاحصاءات كمية الطاقه التي يخزنها النبات سنويا (بعشرة مليون مليون مليون)جرام كالوري اي ما قيمته مائة مليون قنبله ذريه
تذكر دائما ان تنظر الي الاشجار في احترام فهي التي تمدك بالاكسجين لتتنفس به كل يوم
حينما تقرا عن عجائب عالم النبات ..و كيف انه بين انواع النبات نباتات نفترسه تاكل الحيوان قبل ان ياكلها ..ونباتات طفيليه ..و نباتات ذات بذور مجنحه تطير كالباراشوت..و نباتات تشعر باللمس ..لا تتعجب ..فقد عرفت ما هو اعجب من ذلك جميعا ..و عرفت قصة نبات اخترع قنبلته الذريه
صاحبة الجلاله
بينما اليوم حشرات عجيبه تاكل انواعا عجيبه من الاطعمه مثل ذبابة البترول التي تعيش في احواض البترول ..و ذبابة التحنيط التي تعيش علي املاح تحنيط الجثث ،.و خنفساء الدائره الكهربيه التي تعيش علي اسلاك الرصاص..و جنادب الينابيع الكبريتيه الحاره..و الجعارين التي تاكل العظام
الحشرات هي اكثر مصنفات الحيوانات عددا و عده ..و قدرتها علي مكافحة ظروف البيئه و التكيف معها عاليه جدا حتي ليعتقد العلماء انها سترث الارض اذا انقرضت كل المخلوقات التي علي الارض
امام بيت النمل
للنمل انماط مختلفه و هي غالبا تعيش في مجتمعات تتعاون مع بعضها ..و بعض هذه الانواع تعيش علي افتراس اعشاش قبائل اخري و تنهب مخازنها ،و بعضها يربي المن في قطعان و يتغذي علي لبنه ،و بعضها يعيش منفردا منعزلا في عش صغير لها و تبحث عن غزائها وحدها دون باقي النملات
من الذي علم النمل كل هذا هل هو الله؟ لكن كيف يعلم الله النمل السرقه و العدوان و القتل و الاستعمار؟من يقول ان الطبيعه هي التي علمتها ذلك نقول و هل للطبيعه عقل ؟ان الطبيعه ايضا فيها الزلزال و البركان و الاعصار و هي عمل
من لا عقل لها
و ماذا بعد التطور؟
لقد تقدمنا علميا بدرجه ملاتنا بالغرور،فهانحن نسافر الي القمر و نرسل السفن الفضائيه الي المريخ و نصور جو الزهره ..ولكننا لو تاملنا هذا التقدم العلمي لوجدناه يبعث علي الحزن اكثر مما يبعث علي الفرحه .ان الانسان الذي خطا ربع مليون ميل في الفضاء الي القمر عجز عن خطوه طولها بضعة امتار ليعاون زملائه يموتون بالجوع في الهند و اخرين يسحقهم الظلم في القدس و فيتنام ..و امريكا تلتقي بروسيا علي سطح القمر و تعجز عن ان تلتقي بها في مجلس الامن.لقد اقتربت المسافات بين الكواكب و النجوم و ازدادت المسافات بعدا بين الناس علي سطح الارض
مانراه الان حولنا يدل علي ان نمو القوي الماديه اسهل بكثير من نمو المحبه في القلوب ، و الارتفاع الي القمر اسهل بكثير من ارتفاع الانسان باخلاقه و لو درجه واحده .اننا نري قوة الماده و عجزها
النفس و كلام فرويد
اللذه الجنسيه لا تعرف الا بعد البلوغ و هذا يدل علي نيه مسبقه لتركيب هذه التفسيرات علي ظواهر جنسيه ،
لماذا يحب بعض الناس جمع طوابع البريد ؟يقول فرويد هي تنفيس لرغبه طفوليه قديمه ..وهي تلذذ الطفل بعملية التبرز و هوايته لقبض الشرج و الاحتفاظ بالماده البرازيه لحظات في داخله
و الامراض النفسيه هي كبت و انحراف لرغبه طفوليه ذات اصل جنسي ..و هي ناتجه عن كبت الدوافع الجنسيهلاسباب دينيه و اجتماعيه..و لا اعرف ماذا يقول فرويد اذا عرف ان اعلي نسبة لاحصائيات الجنون هي في روسيا و السويد
اعتماد فرويد علي الحالات المرضيه التي تتردد عليه في العياده ليتخذ منها دليلا يقيم عليه نظريته و تعميمها علي الاسوياء هو اعتساف اخر
علامة استفهام
عن نشاة الحياه و هل هي من خليه واحده و هل نشات من عدم؟
هل كانت مصادفه؟
الحياه لم تنشا صدفه و الادله بالتامل في الاحياء تجدها
مفتاح اللغز
هل العقل هو مجرد نشاط المخ؟!لو كان ذلك كذلك لقلنا لماذا تعرف الحيوان وحيد الخليه ما ينفعه و ما يضره دون وجود مخ له؟
ماذا تفسر فعل الفيروس لاستعباد الخليه دون وجود المخ؟وماذا عن الماده الموات كالملح و السكر اذا اذبناها في الماء في محاليل مركزه و ترقبنا ما يحدث بعد تبخر جزء من الماء لراينا عجبا ..فهي تسقط في القاع علي هيئة بللورات هندسيه و مكعبه و سداسيه و اسطوانيه و مغزليه و تنمو هذه البللورات محافظة علي شكلها المميز ..واذا كسرتها تحتاج الي طاقه و اذا ضغطت عليها اطلقت تيارا من الكهرباء
هذا النظام الرائع الذي ينبثق من اللا نظام الا يعطيك احساسا بوجود العقل و المدبر
حتي السحب و الغبار في الفضاء تحول الي بناء كوني منظم
ان ما يحدث بين نجمين من تجاذب نسميه بين البشر عاطفه ..و الانفجار الذي يحدثه الديناميت نسميه في الانسان غضب..و القوه الدافعه في البخار هي في الانسان اراده
هذا مختصر لكتاب (لغز الحياه )من تاليف الدكتور (مصطفي محمود) و قام باختصاره (ذو النون المصري)0


الجمعة، أبريل 13، 2007

مع الله ..دراسات في الدعوه و الدعاه

مع الله ..دراسات في الدعوه و الدعاه
................................................
تاليف/الشيخ : محمد الغزالي
عدد صفحاته/448 صفحه قطع متوسط
اختصره/ذو النون المصري
..........................................
مقدمه
كم من لحظات مشرقه يصنعها التفكير العالي ،او تضيئها السبحات الطهور ،فاذا تعرضت لعراك الاحياء ،و تيار الحياه فكما تتعرض الشعله اللطيفه للرياح الهوج،لا تلبث ان تذهب بها ..ثم يعتكر الظلام .او كما يحتفظ الخطيب الناشيء بالكلمات التي يريدها ،فاذا وقف بين الناس شدهته روعة الموقف فما يدري ما يقول
ان هناك ايمان اساسه الخيال ،او الشعور الموقوت ،او التاثر العاجل.و ايجاد هذا الايمان سهل ،و سمو المرء به حينا ممكن .و لكن الاسلام يبتغي ايمانا يصحب المرء في احيانه كلها و يصبغ احواله المتباينه بصبغه ثابته ،و يظل معه في صحواته و غفواته ،و في بيعه و شرائه ،في صداقته و خصومته ،في فرحه و في ترحه ،في وحدته و عشرته.و هو بهذا الايمان يكون مع الله او يكون الله معه .لان الله مع الذين اتقوا و الذين هم محسنون .
كم من شعوب رسفت دهرا في قيود الهوان ،حتي قيض الله لها القائد الذي نفخ فيها من روحه ريح الحريه ،فتحولت _بعد ركود _الي اعصار يجتاح الطغاه و يدك معاقلهم
التعريف بالدعوه
في غمرة الدنيا الفاتنه يرتفع صوت النبوه ،لينبه الناس الي ما سهوا عنه ،و ليحذرهم مما انخدعوا به و ليذكرهم بالزاد الذي يقدمون علي ربهم به
الحاجه الي الدعوه
ان الجفاف الروحي ،و الانقطاع الرهيب عن الله رب العالمين ،و ا لصدود الغريب عن تراث النبيين ،و غلبة الاثره و الجشع علي الاقوياء ،و سيادة المنطق المادي في كل شيء ...ان هذا لنزير شؤم
امه ورساله
في حقل التعليم ذبلت الدراسات الاسلاميه ،و نبتت خلالها اشواك كثيره .و فشت الظنون و الخرافات و الاسرائيليات و النصرانيات ،و الاغريقيات ،حتي لكان حصاد هذه الدراسات طين لا قمح ،و حسك لا تمر
السنن العامه في دعوة الرسل الي الدين
ليس كل ما يوصف بانه حق يحمل هذه التسميه عن جداره .و لا كل ما يوصف بانه باطل يوصم بهذا العنوان عن صدق .و الحق الذي يكتب له الخلود يجب _ليظفر بهذه الثمره_ان تكون الي جانبه خصائصه كلها.اننا اذا قلنا :الطياره اسرع من الدابه ،فلا نعني طياره مكسورة الاجنحه نافذة الوقود ،ان طياره بهذه المثابه يسبقها حمار معطوب الحوافر
ان من خصائص الحق _الي جانب سلامة جوهره _انه ضياء للعقل ،و صدي للفطره ،و مفتاح للخير ،و سياج للمصلحه ،و صله لا يعلي عليها في ربط الامم بالحياه و بربها تبارك اسمه
و من خصائص الباطل انه اتباع للوهم ،و مغالطه للفطره ،و استجابه لطبائع السوء ،و اقتراف للماثم و عباده للشيطان
كيف انتشرالاسلام؟
انتشرت كثير من الاباطيل عن الاسلام و كيفية انتشاره علي السنة المستشرقين و مما نشروه حول معاني الحروف الاولي من بعض سور القرانانها اسماء لرجال من الصحابه قاموا بجمع القران .انه تفكير يشبه تفكيرالحشرات في الملا الاعلي .و لا يستحق بداهة الا ان نلقاه بالهزء
ان الشيء الذي يغيظ اعداء الحقيقه ان الاسلام زودته العنايهبتعاليم تجعله صعب المكسر ،لا يستطيع الباطل ان يجتاحه بسهوله،و لا ان ينال منه بيسر .بل نقدر ان نقول :لقد كان هذا الباطل يزار في عرصات الدنيا دون تهيب ،و يزعج الامنين في كل قطر دون وجل فلما ظهر الاسلام و اشتبك الباطل معه _علي عادته_عاد من هجومه مقصوم الظهر ،مخضوب الكف .فراح يجار بالشكوي ان الاسلام دين سيف
الحرب هي الحرب في كل ارض و في كل عصر ،فيها قتل و فيها اسر و فيها غلب و سلب،و ليس عجبا ان يفرح المجاهد الذي شري نفسه في سبيل الله بغنيمه ينالها ،و ليس بعيدا ان يكون في سواد الجند من تكون الغنيمه همه ،و لكن جيوش المسلمين سارت داعيه الي الاسلام مجاهده في الله ،ترجو الشهاده قبل الغنيمه ،و تتهيا للموت قبل الطعام
ان النهر العظيم الذي ينحدر من منبعه الي منتهاه يسير بالحياه و الخصب قد يجرف ارضا و يحمل غثاء و يغرق ناسا ،و لكن الله اجراه للحياه و الخصب لا ليسير بالكدر و الغثاء و يهلك الاحياء

من صفات الدعاه
الشجاعه
يجب لكي ينتصر الطهر في هذه الحياه ان يكون في نفوس اصحابه ابرز من العهر في سيرة العاهرين .و لكي تسود العداله في الارض يجب ان يتعلق بها سدنتها تعلقا اشتهاء الظلمه لظلمهم
خلال جامعه
الداعيه مدمن قراءه نو صديق للكتاب ،يانس اليه و يرقب كل جديد فيه علي ان القراءه المهوشه عبء علي الزهن .و كثرتها تصبح عديمة الفائده ما لم تدر القراءه حول محور معين يرتب معارفها ،و ينسق افكارها
ازمة التدين
اعتزلنا واوجدنا قديما و جديدا ثم قدمنا سلاح التعليم لانصار الجديد و اكتفينا بان نحافظ علي القديم .و بذلك سرحنا جنودنا من الشباب ،و تركناهم مطيه لغيرنا و عرضه ليكونوا حربا علينا
نحن لا نياس من عودة هؤلاء الي الدين ماداموا مخلصين في البحث ،جادين في تحري الحق .اما الذين نياس منهم ،و نضيق اشد الضيق بهم فهم المقلدون في الفكر ...الذين يلحدون في مصر علي صيت تقدم العلم في امريكا
هذا الذباب الكفور يظن ان من النحشار في زمرة العلماء متابعة ما يتطاير من كلمات باطله تنسب الي هذا العالم او ذاك ،و تلقي الشكوك حول الدين و مباحثه ومناهجه ،و مما يحسن لفت النظر اليه ايضا ان الذباب الكافر في بلادنا متخلف جدا عن ملاحقة الركب العلمي الحديث .فهو اليوم يحيا في فتات من بحوث علماء القرن التاسع عشر
من وسائل الدعوه
القدوه الحسنه
ليس الصلاح ان تعبد الله و تحيا مسالما لمجتمع عاهر هذه عباده مزيفه لا تنسب صاحبها الي تقوي
مقاومة الهدامين
الهدم الروحي
لماذا يطلب منا نحن المسلمين ان تحيا ارواحنا بعيده عن دفء الايمان الذي انتهينا اليه ؟ان الذين يطفئون شموعنا سيبقون معنا في ظلام لانه ليس لديهم نور
الهدم التاريخي
يدعي الغرب ان العرب كانوا مجرد نقله لا مؤسسين للحضاره
الهدم العسكري
ليس ادل علي تعصب الغرب من ان الامبراطوريه البريطانيه اساءت معاملة الكاثوليك في ايرلندا مع انهم اكثريه
سمحت بريطانيا ببرلمان لايرلندا لكنه قاصر علي البروتستانت و كان هذا الربلمان سوط عذاب علي الكاثوليك كما حرمت علي الكاثوليك العمل في وظائف الدوله و من حق الانتخاب النيابي و كذلك مهنة المحاماه و الطب و حراسة غابات الصيد،كما انه اذا طلب الولد الكاثوليكي اعتناق المذهب البروتستانتي سقطت ولاية الاب عليه و يربيه والد اخر مع الحكم علي والده باداء نفقته كما حرمت علي الكاثوليك ركوب الخيل منعا من مظاهر الوجاهه كمل يتم القبض علي كل كاثوليكي تسول له نفسه الجريئه ان يكون بين المتفرجين في شرفة البرلمان
نمازج حيه
امساك ايات القران في الذاكره صعب مالم يتعهده الانسان باستمرار التلاوه فكيف بالحياه معه و التنفس في جوه؟ ان ذلك يحتاج الي طول مجاهده و دوام صحو
...............................................................

الجمعة، أبريل 06، 2007

ثلاث تيجان من مبرمج حر

وصلني من الصديق العزيز /مبرمج حر ثلاث تيجان دفعه واحده و مطلوب مني الاجابه عليها كلها!!في الحقيقه هي لم تاتيني كدفعه واحده و انما علي دفعتين في تاجين وانا من نفسي هجاوب الثالث كاعتذار عن التاخير و ايضا حبا في تيجان مبرمج حر مع ملاحظة انني لن التزم بترتيب التيجان او التاجات
.....................................................
التاج الاول
تكلم عن هوايه حينما تمارسها تستغرق فيها تماماو تنفصل عن عالم الواقع لفتره من الوقت اثناء ممارستها
انا اري ان هذا السؤال هام جدا بالنسبة لي ،لاني من اصحاب الهوايات التي تستغرقهم ممارستها الي الحد الذي ينسون معه اي شيء حولهم ،بالاضافه الي انني ليست لي هوايه واحده و لا اثنتان ،،بل ثلاثه و الله اعلم ربما اكثر..المهم ان اولي هذه الهوايات هي:_0
الرسم
و الرسم هو اول هوايه وعيت بها كهوايه منذ الصغر في مرحلة ما قبل المدرسه الابتدائيه و كنت احب الاجازات الصيفيه خصيصا لاجل الرسم فكنت منذ اول يوم للاجازه ااتي بكراساتي و الواني و ارسم و ارسم حتي لا يبقي شيء يمكن ان تتوقعه يصلح للرسم الا و ادخره كي ارسم عليه حتي اوراق الملابس الداخليه الجديده بلونها الابيض الناصعو متانتها المغريه بالرسم بالالوان المائيه واوراق الكراسات و اوراق التغليف لاي ادوات منزليه ،باختصار في فترة الطفوله الرسم كان هو حياتي و لازلت احتفظ حتي الان ببعض رسوماتي بالصف الاعدادي و كرسة رسم الصف الثالث الاعدادي كامله كما احتفظ بكراسة الصفين الاول و الثالث الثانوي كاملتين و كان لاثر هذه الفتره القوي سبب في دخولي كلية التربيه النوعيه قسم تربيه فنيه و اتجاهي الحالي للعمل كمدرس للتربيه الفنيه .و لازلت ايضا احتفظ بالكثير من اثار فترة الكليه من رسوماتي او بقايا رسوماتي و كنت قبل دقائق ارسم لوحه ايضا للمدرسه
ثاني هذه الهوايات هي:_0
القراءه
القراءه هي هوايتي الولي حاليا بعد ان تغلب حبها في قلبي علي حب الرسم و منذ اكثر من عشر سنوات فاق اتجاهي نحو القراءه اتجاهي نحو الرسم و هو ما اشعرني بخوف علي مهاراتي في الرسم ان تضيع فقررت تدارك هذا الامر لكن القارءه لا يمكن ان تتصور مدي حبي لها !!!اشعر بمشارع غريبه حينما اتعرف علي شيء جديد لم اكن اعرفه او اصل الي فهم شيء كان من الصعب علي فهمه.اشعر بزهو الانتصار علي الجهل و قلة الادراك واشياء اخري كثيره ليس هذا وقتها
ثالث هذه الهوايات هي:_0
التامل في الكون و البيئه المحيطه و دراسة اصل السلوك الانساني و محاولة قراءة دخائل النفس الانسانيه
طبعا غريبه هي هذه الهوايه !!او بعضها البيئه الريفيه هنا في قريتي فعلا ممتعه في قلب المنطقه الزراعيه من قريتنا ما يشبه الغابات الاستوائيه من شدة التفاف اشجارها و جريان المياه في ترعها و قنواتها .مشهد فعلا بديع خاصة عند الشروق و الغروب.في طريقي لمدرستي القديمه كنت اذهب من هذه الطريق و كنت افاجيء الطبيعه في الصباح الباكر و هي لا تزال نائمه بخار الماء يتصاعد من اوراق النباتات و اشهد ايضا بداية تنفيض العصافير للندي من ريشها قبل انطلاقها للبحث عن الرزق !!كل هذا اراه كل صباح في طريقي الي العمل و هي من هواياتي ان اري الطبيعه النائمه و احب ان اراها ايضا في يقظتها
رابع هذه الهوايات هي :_0
متابعة مدونات الانترنت
و هي هوايه نشات لدي حديثا و فيها اصدقائي الذين افضلهم علي غيرهم لاننا نتشارك في الفكار و صداقة الافكار بالطبع اكبر من غيرها من الصداقات
انتهي التاج الاول
...................................................................................
التاج الثاني
هل تسعد حينما يمرر لك احدهم تاجا؟
طبعا لا شك باسعد جدا لانه اذا كان يعرفني يدل ذلك علي انه يهتم بي واذا لم يكن يعرفني فانا افرح جدا ان شخصا لا يعرفني اهتم بي
هل مقدار سعادتك اوشعورك ايا كان عند تمرير التاج لك يختلف حسب المدون الذي يمرر لك التاج؟
طبعا هناك فرق ،فحينما يمرر لي شخص اعرفه فهذا يسعدني ،اما اذا كان شخصا لا اعرفه فهذا يسعدني اكثر
هل تستمتع عند اجابتك اسئلة التاج؟
طبعا باستمتع جدا لانها غالبا بتكون لها افكار و اسئله غير متوقعه و من اشخاص تقريبا فيهم حب تعرف علي الاشخاص الاخرين و انا ايضا احب ان اتعرف علي اخرين من خلال اجاباتهم علي اسئلة التاج
هل تري للتاج اهميه حقيقيه؟
طبعا للتاج اهميه حقيقيه لانه يكسر حدة النمطيه في التدوين و يكسر حدة ملل العمل التدويني و بيكون اشبه بيوم راحه في شهر عمل كما انه وسيله للتعرف اكثر علي الاخرين
هل فكرت في عمل تاج خاص لك من قبل؟
طبعا فكرت اكثر من مره و كان في اكثر من موضوع اخر موضوع منها كان بعد قراءتي لهذا السؤال و الموضوع هو اكتب عن حادث سير تعرضت له او تعرض له احد اقاربك او رايته و طبعا التاج غريب جدا لكن سببه اني تعرضت لحادث خفيف بسببه وضعت قدمي اليسري في الجبس حاليا و للحادث سبب خايب ،،،طبعا كان عدم انتباه علي الطريق
هل تفضل قراءة اجوبة التاج عند المدونين الاخرين؟ام لا تهتم سوي بالتدوينات الاخري فقط؟
طبعا باهتم بقراءة التاجات و اجاباتها عند الاخرين لاني باهتم جدا بالتعرف عليهم عن قرب و هذا يتم من خلال التاجات و احيانا بتكون الاجابات فيها اشياء طريفه و خفة ظل غير عاديه بحب اعرفها
عندما ترد علي التاج ما الذي تراعيه اكثر؟
اراعي طبعا الصدق فيما اقول كما احب ان ازود الاجابات بشيء من خفة الظل ان امكن
الي من تحرص علي تمرير التاج؟
اولا الي من يمررون التاجات لي و ايضا من اعرفهم عن قرب في التدوين لكن هذه المره ساغير هذه النقطهو سامرر التاج الي من اعرف ومن لا اعرف
هل تحرص علي قراءة اجابات التاج عند من تمرره لهم ؟و هل تغير اجاباتهم شيئا في ادراكك لهم؟
طبعا باحرص جدا علي قراءة اجاباتهم للتاج الذي مررته لهملاني مررته لاجل التعرف اليهم اكثر من خلال التاج و احيانا باتعرف علي امور لم اكن اعرفها عنهم من قبل
هل تلتزم حرفيا باسئلة التاج؟
طبعا و بدون مواربه
ما هي نوعية التاجات التي تفضلها؟
في الواقع لم اعرف للتاجات انواع لكن سافضل من التاجات ما يستفزني و يستفز عقلي و يشحذ ذهني للاجابه عليه و احب من التاجات ايضا ما يستدعي الذكريات القديمه جدا
انتهي التاج الثاني
.........................................


التاج الثالث
هل كنت طالب شاطر في المدرسه؟
للامانه انا فعلا كنت طالب شاطر خاصة في المرحله الابتدائيه و الاعداديه و كان ترتيبي دائما ما يكون الرابع علي زملائي لكن للاسف منذ المرحله الثانويه العامه و انا انحدرت بشده في المستوي لان اهتماماتي تعددت و صارت كثيره خارج نطاق الدراسه و كان منها الاهتمامات السياسيه فقد كنت الطالب الوحيد الذي يقرا جريده حزبيه و كانت صحيفة الشعب التي كان يصدرها حزب اعمل بقيادة ابراهيم شكري و عادل حسين و مجدي احمد حسين،كنت مدمن هذه الجريده
ما هي احب ماده و اسوا ماده في المدرسه و الكليه؟
في المدرسه كانت احب ماده لي في الاعداديه هي الهندسه لانها كانت اشبه بالالغاز و الفوازير الرائعه و في المرحله الثانويه كانت الاحياء لانها كانت تزودني بالمعرفه عن الانسان و تكوينه الجسماني و علم النفس ايضا كانت ماده شيقه لانها في نظري كانت مكمله للاحياء في التعريف بالانسان ومادة الفلسفه ايضا كنت شغوفا بها مع المنطق
اما اسوا المواد علي الاطلاق فهي بلا منازع كانت الفيزياء رغم اني رايتها علي حقيقتها بعد انتهاء الدراسه فوجدت انها مادة حياه كالاحياء تماما لكنها تختص بحياة الجمادات
في الجامعه كانت احب المواد الي هي الرسم و التظليل بالرصاص و التصميم الفرعوني و اسواها ربما اشغال الجلد الطبيعي لاني اراها فقيره فنيا
كنت عاوز تطلع ايه و انت صغير؟
كنت ارغب مثل اي طفل في ان اكون ضابط شرطه و ايضا طيار و ايضا طبيب و اشياء كثيره جدا و منها ايضا رئيس جمهوريه
بس طبعا مش في مصريا سيادة الزعيم طويل العمر يزهزه عصره و ينصره علي من يعاديه
هاي يي
من سامرر لهم التاج؟
ثانيا/راندا صاحبة الزنزانه
ثالثا/حفصوتشا ام مصطفيتش
رابعا/نجمه و هي بالمناسبه زائره حديثه لمدونتي
خامسا/سوسه المفروسه
سادسا/بنت مصريه
سابعا/شارم
ثامنا/شهروزه
تاسعا/لاي شخص يرغب في الاجابه عليه هو حر
................................................................
انتهي التاج الثالث
...............................
كتبه /ذو النون المصري

ما احلي الحياه اذا كانت في مثل هذا الهدوء