الأربعاء، ديسمبر 31، 2008

معجزة المسيح


من الحق ان نقول ان ان معجزة المسيح الكبري هي هذه المعجزه التاريخيه التي بقيت علي الزمن و لم تنقض بانقضاء ايامها في عصر الميلاد :رجل ينشا في بيت نجار في قرية خامله بين شعب مقهور ،يفتح بالكلمة دولا تضيع في اطوائها دولة الرومان و لا ينقضي عليه من الزمن في انجاز هذه الفتوح ما قضاه الجبابره في ضم اقليم واحد ،قد يخضع الي حين ثم يتمرد و يخلع النير نو لا يخضع كما خضع الناس للكلمة بالقلوب و الاحساس
......................
عن كتاب عبقرية المسيح للعقاد ص151
.......................

الثلاثاء، ديسمبر 30، 2008

افضل ايام البشر

في احتفالنا بهجرة النبي لا ادري اي يوم من ايام العمر هي افضل ايام البشر؟
قبل هبوط الوحي علي محمد كانت الايام متشابهه
حتي اذا نزل عليه الوحي علمنا ان الايام فيها ايام افضل من ايام
علمنا ان بمولده تغيرت الارض من حال لحال
انتظرته الدنيا طويلا
فقد عم فيها البلاء و الجهل بالله و الغيب
جهل الانسان ذاته
جهل ربه
فهل بعد الجهل بالخالق من علم؟
فهل يوم ميلاده هو افضل ايام البشر؟
ام ان يوم تبليغه بالنبوة هو افضل ايام البشر؟
ام يوم ان هاجر من مكة الي المدينه ؟هل يوم الهجره هو افضل الايام؟
احترت
اي الايام افضل
فبعد النبي لم تعد الايام تساوي بعضها
فقد احدث النبي في الدنيا تغييرا لا يضاهيه اي تغيير
غير عقائد الناس و طريقة اعتقادهم في الله و الغيب
غير طريقة اتصال الناس بالههم
غير من طريقة تعامل الانسان مع الانسان
و مع الحيوان
حتي مع نفسه
و هذه التغييرات باقيه لا تزول
باقيه ما بقيت تعاليمه يحفظها المخلصون لله و لنبيهم و لدينهم و لانسانيتهم و انفسهم
باقيه ما بقي في الناس موحدون يعرفون ربهم
فالسلام عليك يا رسول الله
السلام عليك ما بقي فينا روح تدري ان لها خالق
السلام عليك و علي كل النبيين و المرسلين

الخميس، ديسمبر 25، 2008

انا كافر بجزمة المنتظر



انا كل ما ادخل مدونه الاقيها كاتبه في الموضوع ده و لاني مكتبتش فيه و لانه اصبح الاهم علي الاطلاق الان فانا حاسس اني كافر في وسط مؤمنين بجزمة المنتظر

الثلاثاء، ديسمبر 23، 2008

مصر بيحصل فيها ايه؟؟؟


دعاوى قضائية ضد 8 مثقفين مصريين
تغريم عصفور 50 ألف جنيه لتضامنه مع حجازي
جابر عصفور: هذا قدر الصراع بين القوى الظلامية والمستنيرة، والحكم الصادر بحقي لا يزال حكما ابتدائيا.
ميدل ايست اون لاين القاهرة ـ حكمت محكمة مصرية الاثنين بتغريم رئيس المركز القومي للترجمة الناقد المصري جابر عصفور وصحيفة الأهرام اليومية الرسمية مبلغ 50 ألف جنيه مصري (نحو 9000 دولار) لوصفه الشيخ يوسف البدري بـ "المتطرف".
وجاء في حيثيات قرار محكمة شمال الجيزة الابتدائية أن "المقال الذي حمل عنوان (أيها المثقفون اتحدوا) بقلم جابر عصفور والمنشور في 13 أغسطس/آب الماضي في صحيفة الأهرام الرسمية تضمن كلاما عما أسماه بالكارثة التي يواجهها هو والمثقفين المتمثلة في الحكم الصادر ضد الشاعر أحمد عبدالمعطي حجازي."
وأضاف القرار أن عصفور وصف في مقاله الشيخ يوسف البدري "بالتطرف والمتعصب وأنه مسبب للكوارث بسبب لجوء البدري للقضاء للمطالبة بما يظن أنه حقا له هو سلوك فيه انحراف عن المباح من النقد وخروج عن الموضوعية المفترضة في كاتب بمثل ثقله الثقافي والاجتماعي."
وقال عصفور تعليقا على الحكم الصادر بحقه أن "هذا قدر الصراع بين القوى الظلامية والقوى المستنيرة، وأن الحكم الصادر بحقي وبحق صحيفة الأهرام بالتضامن لا زال حكما ابتدائيا وسيتم الطعن به واستئنافه."
وأشار إلى أنه كتب مقاله "تضامنا مع الشاعر أحمد عبدالمعطي حجازي الذي حكم عليه بغرامة 20 ألف جنيه بعد قضية رفعها البدري ضده وللدفاع عنه وعن حريته في إبداء رأيه."
وأوضح أنه دعا في مقاله "أيها المثقفون اتحدوا"، "إلى حرية الفكر والاجتهاد ومقارعة الحجة بالحجة فهذه هي خصال الثقافات المتحضرة وتقاليد مصر الثقافية التي لم تعرف كوابيس المحتسبين الجدد إلا مؤخرا في موازاة مد الجماعات المتأسلمة أو جماعات الإسلام السياسي التي انحرف بعضها وقام باغتيال فرج فوده واعتدى على حياة نجيب محفوظ."
وكان حجازي كتب مقالا قارن فيه جماعات الإسلام السياسي في تطرفها بمحاكم التفتيش في أوروبا إلى جانب مقارنته جماعات التطرف الديني في إسرائيل الرافضة لعلمانية الدولة لا لفكر شانها، بجماعات التطرف الديني في مصر.
وبهذا القرار يكون الشيخ يوسف البدري المعروف عنه إقامة الكثير من الدعاوى القضائية ضد مثقفين وكتاب مصريين قد حصل خلال العام على أربعة أحكام قضائية أولها ضد الشاعر أحمد عبدالمعطي حجازي والذي تم تغريمه بعشرين ألف جنيه مصري (4 آلاف دولار).

كما حصل على حكم تضامني ضد رئيس تحرير أسبوعية "أخبار الادب" الروائي جمال الغيطاني والصحافي فيها محمد شعير وتغريمهما أيضا بـ 20 ألف جنيه مصري.
وكان البدري رفع دعاوي قضائية ضد ثمانية من المثقفين المصريين كتبوا مقالات تضامن مع حجازي إثر صدور القرار بتغريمه والحجز على أثاث منزله لدفع قيمة الغرامة من بينهم جابر عصفور وجمال الغيطاني وعزت القمحاوي ومحمد شعير وأسامة سرايا وإبراهيم سعدة وآخرين.
وكان عصفور والروائيان محمد البساطي وجمال الغيطاني والمحامي حمدي الأسيوطي حينها تقدموا ببلاغ إلى النائب العام المصري ضد الشيخ يوسف البدري معتبرين أنه "يقوم بملاحقة المثقفين والمبدعين ويحرض عليهم."
ورفض المدعون منح يوسف البدري لنفسه لقب داعية إسلام لأنه يقصد أن يخلق أوهاما حول مصداقيته معتبرين أن قيامه بملاحقة المثقفين يسيء إلى الإسلام والثقافة الإسلامية والعربية أكثر مما يخدمها.
وأكدوا حينها أن البدري "ليس خريجا من الأزهر وليس عضوا في المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية أو مجمع البحوث الإسلامية."
مصدر الخبر هنا

الأحد، ديسمبر 21، 2008

لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟


لماذا يصر عقلي علي حرث ذاكرتي ويتعب نفسه بزراعتها بذكريات لم تكن موجوده في الواقع اصلا؟و لماذا يصر علي بذرها ببذور اتي بها من عند الشيطان ؟و لماذا يصر اكثر علي رعاية بذوره حتي تنبت و تنمو ؟و لماذا يصر اكثر و اكثر علي متابعة حصادها المر باهتمام مبالغ فيه؟ هل اصاب عقلي الجنون؟ و لماذا يحاسبني ضميري علي سوء هذا الحصاد رغم انه ليس ذنبا جنيته،بل مجرد حرث خيال؟ هل اصاب ضميري الجنون؟ هل تجن الضمائر ؟ايصيبها الجنون ايضا؟
...................
اللوحه للفنان حسني سليمان
....................

الأحد، ديسمبر 14، 2008

بين روحي و جسدي



بين الروح و الجسد
........................

شعور كريه جدا ..هو ذلك الشعور الذي يلازمني منذ سنوات .ربما منذ ان تفجر وعيي بحقيقة هذا العالم الذي نحيا فيه.فمنذ ان وعيت الحقيقه لازمني شعور بانني جسد يتحرك بلا روح !!و انه لا روح لي !!نعم..اشعر انني انسان يتحرك بلا روح في جسده مثل باقي البشر !!بل الاغرب انني اشعر بروحي تسير امامي في كل مكان اذهب اليه.انني مع التامل اشعر بان روحي موجوده و بانها تلازمني .لكنها لم تحل يوما في جسدي مثل باقي الارواح مع باقي الاجساد .انها دائما امامي ،اذا جريت نحوها مسافه ؛ابتعدت هي عني مسافات فتحتفظ بمسافة بعد لا تسمح لي بالاقتراب منها و رؤيتها بوضوح .فاظل في حالة لهاث مستمر خلف روحي محاولا ان اصالحها ،ان تالفني و تحل بجسدي كما باقي الارواح مع باقي الاجساد.
اريد من روحي ان تحل بجسدي ،و ان تسعي نحوي مثلما اسعي نحوها ،لكن لا ادري لماذا تتخذ روحي مني هذا الموقف ؟انا اعلم ان الروح تخلق قبل الجسد ؛اي ان عمرها اكبر نظريا من عمر الجسد اذا حسبنا عمرهما بنفس المقياس الزمني الذي لا يجوز علي الارواح.اي ان لجسدي روح اكبرمنه .هل يعتبر ذلك سببا في نفور جسدي من مصاحبة روحي كما ينفر الراشد من مصاحبة طفل؟ هل لازال جسدي طفلا بالنسبه لروحي التي اصبحت راشده؟ و هل هذا هو سبب الانفصال؟ متي يدرك جسدي نقصانه و متي يتمه كي يكون اهلا لاستضافة هذه الروح الهائمه ؟هل هذا تاديب من روحي لجسدي انتظارا ليوم يتاهل فيه لاستضافتها؟
كنت مثل باقي الاطفال حينما كنت طفلا و كانت روحي معي مثل باقي الاطفال ؛لكن حينما كبرت و كبر الوعي معي بدات روحي في الشكوي .و كلما ذاد الوعي ذادت شكواها الصامته و لم ادرك اي علاقه بين نمو الوعي و ململة الروح حتي تفاجات بان روحي قد غادرت الجسد و تركته ربما بلا رجعه!!!.هل هناك علاقه بين نمو الوعي و رفض الروح للجسد؟هل ترفض الروح نمو الوعي ؟هل هناك تناقض بين الروح و الوعي يحتم علي احدهما اذا ذاد حجمه ان يطرد الاخر و يحل محله؟ .لكنني لم استطع وقف تيار الوعي الذي دهمني فجاه !!فللوعي و نموه لذه لا تعادلها لذه في هذه الدنيا.
روحي تبعد عني بعناد لا افهمه !!اذا اقتربت منها و عدوت خلفها اسعت هي بالفرار بسرعه تزيد عن سرعتي فتزيد المسافه بيننا ،فاذا غافلتها و اسرعت حثيثا نحوها باسرع من ذي قبل اسرعت هي اكثر و اكثر في الاتجاه المعاكس حتي ذادت المسافة بيننا بصوره صارت تثير في نفسي الياس من لقاء وشيك بيننا.
بيني و بين نفسي تاملت هذا الموقف وحاولت ان اخرج بنتائج من هذا الموقف فرايت ان ذلك قد يعني انني ساموت مبكرا!!!فروحي خارج الجسد حسبما اشعر و هي تسبقني دائما في طريقي ،و المسافة بيننا في تزايد مستمر حتي اقتربت علي لحظه وشيكه تنذر بان تبتعد روحي عن عيني فلا اكاد اراها بعدها!!!
في لحظات نادره لا تكاد تتكرر الا كل عدة شهور ؛اشعر بان روحي نفسها قد اقتربت مني ،لكن كما يقترب الحارس من حركة نجمت عن شبح في ظلام الليل !!اكون عندها علي سجادة صلاة ليلا وحدي في الظلام ،و احيانا يحدث هذا في الطريق الخالي من الناس في الظلام ايضا !!و احيانا اخري عندما تمتليء السماء بالغيوم السوداء و تنذر بمطر وشيك ،فانا اشعر بسعاده غامره في هذه اللحظات ،و حديثا اثناء ركوبي للقطار فانا اري فيه من البلاد الجديده و اشعر فيه بانني الاحق روحي بصوره اسرع تجعلني اكاد اقترب من اللحاق بها.
اغلب حالات الاقتراب لا تتحول الي تخلل للروح في الجسد!!بل اشعر بحالة ضغط شديده للروح اشعر معها بانني اكاد انعصر تحت ضغطها و اشعر بانها قد غرست في جسدي شيئا كانها حقنته بمادة منها ،فاشعر بانها قد ملات المكان لكنها لا تدخل الي مقرها.هل جسدي لا يستحق؟؟
انا واثق من انه يستحق.فلماذا لا تاتي الروح اذن؟ ربما تحتاج الي انسان اكمل.هل استطيع ان ابلغ الكمال؟ربما ،و ان لم يكن ممكنا فلنحاول.فلنحاول ان نستحق ارواحنا.
....................
تابعوا مدونة فنون جميله و فلسفة حياة
..................

الخميس، ديسمبر 11، 2008

خبر عن المدونين




المنظمة المصرية لحقوق الانسان تطالب بحماية المدونين
160 ألف مدوّن يتعرضون 'بصمت' لملاحقة السلطات المصرية فضلا عن أعمال الحجب والمراقبة والمصادرة.




ميدل ايست اونلاين القاهرة - طالبت المنظمة المصرية لحقوق الانسان الخميس باجراءات قضائية لحماية المدونين المصريين الذين يتعرضون لملاحقة السلطات.
واضافت المنظمة ان المدونين الذين قدرت عددهم في مصر بحوالى 160 الفا يتعرضون "لحجب المواقع والرقابة والمصادرة، ويتم هذا الحجب بصمت ودون اعلان او اجراءات واضحة، ودون وجود اي اجراءات قانونية توضح اسباب الحجب، او اي طريقة للاعتراض عليه".
واضافت المنظمة ان توقيف المدونين بسبب ارائهم السياسية يشكل "انتهاكا جسيما لحرية الرأي والتعبير".
كما دانت "التضييق الأمني... على المدونين... وعلى أسرهم على حد سواء"، وهو احدى وسائل الضغط عليهم، بحسب المنظمة.
واوقفت الشرطة في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني المدون المعارض محمد عادل (20 عاما) ولم تحدد مكان احتجازه.
كما اوقفت القوى الامنية في السنوات الثلاثة المنصرمة الكثير من المدونين. ودعا ناشطون عبر الانترنت الى تظاهرة احتجاج على غلاء المعيشة مرتين في السادس من أبريل/نيسان والرابع من مايو/ايار.
واعتبرت منظمة "مراسلون بلا حدود" غير الحكومية حركة التدوين المصرية الناشطة جدا انها "فعالة جدا في لجم نزعات الحكومة السلطوية".
.......................



الأحد، ديسمبر 07، 2008

يوم العيد

اهم من يوم العيد بالنسبه لي هو يوم وقفة العيد !!ففيه اشعر بسعاده تفوق سعادتي في يوم العد نفسه و يوم العيد سعادتي بتكون اقل و السبب بالطبع هو شعوري بانني في انتظار حدث سعيد.و معروف كما قال نجيب محفوظ ان المتعة الكبري هو ان تمهد للمتعة الكبري فالسعاده الكبري هو ان تمهد للسعادة الكبري و كذلك هو حالي في يوم وقفة العيد ..يوم افرح فيه اكثر مما افرح في يوم العيد نفسه
في يوم العيد فرحتي تقتصر علي الساعات الاولي من يومه!!فمن عادتي في هذا اليوم انني اذهب للصلاة و لا اعود للبيت حتي اخرج و اطوف بالطرقات الرئيسيه حتي اشاهد اكبر عدد من الناس الخارجين من المساجد او العائدين من الخلاء .فهذا المشهد و رؤيته كل عيد هو متعتي الكبري في هذا اليوم .في هذا المشهد اري الناس و الشوارع في انظف ساعاتها في العام كله.لا يمكن ان نري الانسان و الشوارع بهذه النظافه في اي يوم من ايام السنه الا في ايام العيدين و مشهد الاطفال و الكبار و النساء و الشوارع بهذا المستوي من النظافه لهو من المنشاهد الممتعه جدا في هذا اليوم و التي احرص علي مشاهدتها كل عام حتي اذا انقضي هذا المشهد فان العيد بالنسبة لي يكون قد انتهي و للاسف فانه ينتهي لحظة صلاة الظهر
كما انني لا انكر ان ا لمتعه الكبري في العيد ايضا هي متعة الجلوس في الصباح الباكر في المسجد و المشاركة في التكبير مع جموع المصلين
ايام الاعياد شرعها الله لنا كي يعلمنا ان في ديننا فسحه و ان الامه يجب ان يكون فيها تلك القدره التي تجعلها تشعر بقدرتها علي تغيير الايام لا ان تعيش و تشعر فقط ان الايام تمر و تتغير .ان تشعر الامه ان ارادتها هيا لتي تغر الايام و تحولها و تجعلها تتغير .اي اشعار الامه بانها مع الزمن امه فاعله لا ان تعيش و تشعر فقط ان الايام تتغير و انها مع الزمن امة مفعول بها و لا حول لها و لا قوه
.......................
تابعوا مدونة فنون جميله و فلسفة حياة
.....................

الجمعة، ديسمبر 05، 2008

اربع اخبار

قرات في جريدة البديل الاليكترونيه عدد الجمعه 5 ديسمبر اربع اخبار دفعه واحده اذا اجتمعت معا في مكان واحد و يوم واحد و نقلا عن واقع مجتمع واحد و بيئه واحده فانها لا بد و ان تشير الي معني ذي دلاله في منتهي الخطوره توضح بجلاء مدي الانحطاط الذي بلغه هذا المجتمع و مدي الدركات التي انحط اليها!!!.
الخبر الاول عن اصحاب المعاشات و الذين تدافعوا قبل العيد لصرف معاشاتهم فمات منهم حتي الان اثنان في اليوم الثاني لصرف الاجر المتغير نتيجة سقوطهم في الصفوف المتدافعه للقبض و دهس الناس لهم و هؤلاء الناس هم من ارباب المعاشات ايضا!!هذا الحدث يدل علي مدي حاجة الناس للمال القليل الذي يتقاضونه كراتب او معاش و مدي ذلهم في سعيهم للحصول عليه لدرجة وقوفهم في طوابير و دهسهم لبعض للاسراع بالحصول عليه بعد ان اصبح المعاش رغم ضالته مصدرهم الوحيد للعيش او بمعني اصح للبقاء
الخبر الثاني عن نفس العدد بلاغ للمحامي العام بالمنصوره ضد رئيس مباحث قسم الشرطه لهتكه عرض فتاه لاجبارها علي الاعتراف بجريمة قتل و كان الضابط اثناء التحقيقات قد سال الفتاه ذات ال22 سنه عن حالتها الاجتماعيه و بعد ان علم بانها انسه و بعد رفضها الاعتراف ادخل عليها في الزنزانه خمس مخبرين و قال لها :الليله دخلتك يا عروسه و قاموا بهتك عرضها !!!.في هذا الخبر علامه اخري علي حياة القهر و اجواء الذل المركز التي يعيش في ظلها المصريون منذ عقود و يبدو اننا سنظل علي هذا الحال الا اذ....!!!؟؟
الخبر الثالث في نفس العدد عن مركز تحديث الصناعه و الذي انشيء عام 2004 و ليس له حتي الان اي اثر يذكر في تطوير الصناعه التي تسير من اسوا الي اسوا .هذا المركز استقدم 400 خبير من عدة دول اجنبيه و تخصيص ميزانية رواتب فقط قدرها 300 مليون جنيه عدا البدلات و مصاريف الانتقال و التي قد تصل الي 700 مليون جنيه اي ان المبلغ كله لعدد 400 خبير اكثر من مليار جنيه ليس من بين بنود انفاق هذا الرقم تطوير الماكينات او تطوير اداء العمال و تحديث فكرهم و في الخبر ان هؤلاء الخبراء اتوا لمصر لمساعدتها علي تجاوز الازمه الماليه العالميه .!!.غريب جدا هذا الخبر اذا اضفناه لسابقيه فمليار جنيه لخبراء لمساعدة مصر علي تجاوز الازمه الماليه العالميه لن تنفعها في تجاوز هذه الازمه لان هؤلاء الخبراء باختصار اتوا من دول لم تستطع تجاوز هذه الازمه و هل الاقتصاد الامريكي اعجز من الاقتصاد المصري حتي يفشل و ننجح نحن في تجاوز هذه الازمه؟؟؟ و لماذا لم ننتفع بعلماء مصر في الخارج و الذين تنشر اخبارهم من ان لاخر بان عددها قد اقترب من مليون ؟لماذا لم نستقدم بعضهم ؟بل لماذا لم نتمكن من الاحتفاظ بهم من الاساس بدلا من تطفيشهم ثم البحث عن الاجانب؟؟لماذا فرطنا في علمائنا ؟اليس سبب سوء حالنا الان اننا فرطنا فيهم؟؟لماذا نفكر خطا دائما؟؟
الخبر الرابع و هو كمالة التركيبه الكيميائيه السامه لهذا العدد من جريدة البديل يقول نقلا عن محافظ المنوفيه الذي يقول ان محافظته انجبت رئيسين و الثالث و الرابع في الطريق .الثالث و الرابع جايين في السكه؟؟؟!!!الله يخرب بيتك محافظ !!احنا خلصنا من الثاني فبتبشرنا بالثالث و بعده الرابع و بعدين انا حاسس ان المحافظ بيتكلم عن الثالث و الرابع كانه بيتكلم عن اجوان في ماتش كوره .طبعا طالما الملعب فاضي و لا لاعب الا مبارك فليقل المحافظ ما شاء .
بعد ان قرات عدد واحد لجريدة واحده بقيت في هم مقيم !!اصحاب معاشات يتدافعون لتقاضي رواتبهم و مصدر عيشهم الضئيل فيموتون !!و بنت تتهم فيقول لها ضابط قذر الليله دخلتك يا عروسه و يهتك عرضها بخمس مخبرين لانها لم تقل و تعترف بما يريد و حكومة مستهتره بشعبها تستدعي 400 خبير و تكلف الدوله مليار جنيه مصروفات لهم و محافظ فظ يبشر الناس ببقاء هذه المذله لعقود قادمه ليس بوريث قادم للسلطه بل بوريث يتبعه اخر!!
دلالة هذه الاخبار مجتمعه هي ان الحكومه تقيا خلاص لم تعد تعترف بالشعب و لا بضرورة وجوده اصلا و لم تعد تعترف له باي حق الا حق البقاء فقط !!اما حق المطالبه بحياة كريمه او ما فوق مجرد البقاء فهذا يعد من باب الترف الذي ليس لاعرق شعوب الارض الحق فيه
ماذا يجب ان نفعل كي نخرج من هذا النفق او هذا البئر او هذا الشيء الذي نحن فيه ايا كان اسمه؟؟ما العمل؟؟ماالعمل؟؟؟؟؟؟؟؟؟

معني ايه


تثير بعض الايات التساؤل مثل قوله تعالي
قال تعالي :"ما جعل الله من بحيرة و لا سائبة و لا وصيلة و لا حام و لكن الذين كفروا يفترون علي الله الكذب و اكثرهم لا يعقلون"
احترت في معني البحيره و السائبه و الوصيلة و الحام فقررت البحث عنها في كتاب معاني غرائب القران فلا داعي ان اترك ايه تمر دون ان افهم حتي معاني كلماتها الصعبه علي الاقل .لن اقول تفسيرها بدقه تكفي الان كلماتها الصعبه
بحيرة :هي ناقه يشقون اذانها ،و يحرمون ركوبها و يرونها محترمه
سائبه :هي ناقه ،او بقره ،او شاة ،اذا بلغت شيئا اصطلحوا عليه ،سيبوها فلا تركب و لا يحمل عليها و لا تؤكل ،و بعضهم ينذر شيئا من ماله يجعلها سائبه
حام :جمل يحمي ظهره عن الركوب و الحمل ،اذا وصل الي حالة معروفة بينهم
فكل هذه اشياء حرمها المشركون بلا دليل او برهان
رغم اني اعتمدت علي تفسير القران لمعرفة المعني الا انه لا يزالا غير واضح في بعض جوانبه و ساعتمد مرة اخري علي تفسير اكبر لاستيفاء المعني بصوره اوضح

الخميس، ديسمبر 04، 2008

بساطة الايمان

تحت عنوان شريعة الحب

..........................
بساطة الايمان اصلح من حذلقة العلماء و الحفاظ نو لولا هذه الحذلقه لما استعصي علي احد ان يفهم ما يسمع من وصايا السيد المسيح و ما جري مجراها في كل زمن ،فمن داب الحذلقه علي الدوام ان تجتهد لكيلا تفهم و ليس من دابها ان تجتهد مره لكي تفهم ، و عندها في كل اونه سبب لتعطيل كل عمل و سبب للظهور يصرفها اخر الامر عن بواطن الامور .و هذه لحذلقه هي التي حالت بين المتحذلقين قديما و بين كل عمل بكل وصية ،فليس عندها مستمع لنبي و لا لحكيم.
ان الحذلقه هي التي ابت ان تفهم حين قال القائل :ان العصفور المبكر يجد الدودة قبل غيره ... افليس في هذا الكلام شيء يفهمه السامع؟بلي.و فيه نصح لمن يريد ان يسمع و يعمل .و لكن الحذلقه هيا لتي قالت في جواب تلك النصيحه :ان الدودة لو لم تبكر قبل العصفور لما اكلها العصفور.
ان الحذلقه تقول هذا لانها لا تعمل،فهل تراها كسبت شيئا حين خسرت العمل ؟.كلا فان سخريتها تستقيم اذا كان التاخير اسلم للدودة من التبكير ،و لكنهما يستويان علي الاقل ،ان لم يكن التاخير خليقا ان يعرض الديدان لمئات المناقير و مئات العيون ،بدلا من فرد منقار و فراد عين..!
.................

عن كتاب عبقرية المسيح
ص113
تاليف العقاد
............