الثلاثاء، أكتوبر 31، 2006

الخروج من التابوت


صوره كنت نسيت اضعها في البوست السابق و كنت لسه باتعلم فوضعتها لوحدها في اللي بعده

ملاحظه

...................

كتبت التعليق هذا في 31 يناير 2008

الاثنين، أكتوبر 30، 2006

الخروج من التابوت

هذه نبذه موجزه لاهم ما ورد بكتاب (الخروج من التابوت) للدكتور( مصطفي محمود) المفكر الاسلامي .
اعلم ان الحياه لا تصلح بغير صلاه ،وان صلاتك لا تكون نافعه ،الا حينما تنسي انك تصلي،وتتوجه بكليتك الي روح الوجود في صرخة استنجاد و استغاثه و دهشه و اعجاب ،وحب و ابتهال ماخوذ. . فالصلاه ليست كلمه تتفوه بها ، وانما هي شعور بالقداسه و الافتتان و الاجلال و الحب و الفناء ، في المقام الالهي الارفع .
حاول ان تعيش مع نواميس الكون الحكيم فهذه هي حريتك
تذكر انك تبتعد عن روح الله ، كلما تقربت اليه بالطقوس الروتينيه ، والكهانات و المراسيم ، والكلمات الخاليه من الشعور.
حينما تنسي ذاتك في خدمة الاخرين ، سوف تنمو ذاتك و تتعاظم في التركيب و القوه
بالعمل و المحبه و خدمة الاخرين ، تعبد الهك ، وتشعر بجماله
كما انك لا تستطيع ان تكون سعيد وانت في اسره شقيه، فكذلك لا يمكن ان تكون سعيدا و انت في مجتمع شقي و عالم شقي
انت مسئول لما يحدث لمواطن لك في اخر الدنيا ..هذا هو الدين .. كل ما تقوله لك انانيتك شر ،لانها تجعلك في عزله عن الاخرين ، وتحرم روحك من غذائها الطبيعي ،باتصالها بالحياه في جميع مجالاتها
انانيتك تفقرك و تجدب روحك
تذكر ان السعاده ليست حظا ولا بختا ، ولكنها قدره
ابواب السعاده لا تفتح الا من الداخل ..من داخل نفسك..السعاده تجيئك من الطريقه التي تنظر بها الي الدنيا ، و من الطريقه التي تسلك بها سبيلك
موقفك المشبع بالتفاؤل و الحب يحول عذابك الي كفاح لذيذ ،و يحول محاربتك للشر الي بطوله و نبل
احساسك بالجمال يجعل الطبيعه تنبض من حولك بالموسيقي و النغم
تفتحك للمعرفه يجعل رحلتك الشاقه ، نزهه مشوقه مزهله
تواضعك يجعل الفشل لا ينال منك
تفانيك في عملك ،يجنبك ملل الفراغ و قنوطه و ضجره، ويفتح لك كنوز المعرفه ، و ييسر لك مباهج الاكتشافات و نشوة النصر
لا تنظر الي حظك من اي شيء تتجنب مشاعر الحرمان و الاحباط و الخسران
تذكر ان الدين الحق ، لا يناقض العلم لان الدين الحق هو منتهي العلم
نظام الكون لم يرتعد امام منظار جاليليو، و انما الذي ارتعد هو نظام الكهنوت
اختار هذه النبذه ذو النون المصري

السبت، أكتوبر 21، 2006

تاملات في الدين و الحياه

هذا مختصر كامل لكتاب (تاملات في الدين و الحياه) للشيخ (محمد الغزالي) الامام الازهري
تاملات في الدين و الحياه
سياسة الحريه و الكفاح
ثمن واحد لبضائع مختلفه
ان الشجاعه قد تكلف صاحبها فقدان حياته ،فهل الجبن يقي صاحبه شر المهالك؟كلا، فالذين يموتون في ميادين الحياه و هم يولون الادبار اضعاف الذين يموتونو هم يقتحمون الاخطار...وللمجدثمنه الغالي الذي يتطوع الانسان بدفعه ، ولكن الهوان لا يعفي صاحبه من ضريبه يدفعها و هو كاره حقير .و من ثم فالامه التي تضن ببنيها في ساحة الجهاد تفقدهم ايام السلم ،و التي لا تقدم للحريه ابطالا يقتلون و هم ساده كرام ، تقدم للعبوديه رجالا يشنقون وهم سفله لئام.
و هكذا من لم يسهر نفسه للتعليم اياما اسهره الجهل اعواما، و لو حسبنا ما فقده الشرق تحت وطاة الجهل و الفقر و المرض لوجدناه اضعاف ما فقده الغرب و هو يبحث عن العلم و الغني و الصحه، وما دام الشيء و ضده يكلفان الكثير فلماذا نرضي بالحقير ولا نطمع في الخطير ؟ الا ما اجمل قول الشاعر:
اذا ما كنت في امر مروم فلا تقنع بما دون النجوم
فطعم الموت في امر حقير كطعم الموت في امر عظيم
ان اللصوص عندما يقومون بمغامراتهم الجريئه للسلب و النهب لا ياخذون من الموت امانا ، و لا ينالون من الحظ ضمانا ، بل يقدمون و هم يعرفون ان القتل و العذاب لهم بالمرصاد ، ومع ذلك لا يهابون ، فكيف الحال اذا تشجع اللصوص وخاف اصحاب الحقوق المهدده و ساورتهم الهواجس علي اموالهم و اولادهم؟
كيف الحال اذا اقبلت الدول الضاربه و ادبرت الدول المضروبه المغصوبه؟
ضريبة الدم و المال
الامه التي تستثقل اعباء الكفاح و تتضايق من مطالب الجهاد انما تحفر لنفسها قبرها و تكتب علي بنيها ذلا لا ينتهي اخر الدهر ! و ما ساد المسلمون الا يوم ان قهروا نوازع الخوف ، و قتلوا بواعث القعود ،و عرفتهم ميادين الموت ابطالا يردون الغمرات و يركبون الصعاب
الشرق الاوسط..بين حركات الاحرار و سياسة العبيد
لقد اغتيل (رازمار)في ايران و ( النقراشي)في مصرو (عبد الله ) في الاردن ، و اغتيل كثير من الحكام الذين ازروا انجلترا علي حساب وطنهم الجريح ...و لهذه الاغتيالات عندي دلاله سيئه مؤسفه !!انها تدل علي حماسة افراد و ،بيد انها كذلك دليل علي بلادة الشعوب و خمولها !و قد تستغرب هذا الوصف ، ولكن المقارنهالمجرده تشهد له و تنطق بصدقه . ان الملك عبد الله الغي البرلمان الاردني بمجلسيه ،النواب و الشيوخ ، وسكت الشعب و هو يري مستقبله المبهم
، تلعب به ايدي لا امانة لها . اما لويس السادس عشر ملك فرنسا فما ان اراد ان يتنكر للنظام الدستوري ،و يلؤم مع الشعب المطالب به ، حتي القي الشعب القبض عليه و قدمه للمحاكمه ، فلما ثبتت عليه جريمة الخيانه للشعب و حقوقه ، وضع عنقه تحت السكين ، فاجتثته و معه المظالم المتوقعه
طواغيت
ان الحكومات المستبده القاسيه المستهينه بالدماء المستبيحه للحريات هي في الحقيقه الجسر الممهد الوحيد الذي يعبر عليه الاذلال الاجنبي و الاستعمار الخارجي ليجد امامه ظهورا اوجعتها السياط فاصبحت ذيولا و رؤسا مرنت علي الانحناء
من تاريخ الكبراء
ما الذي صنعه محمد علي ؟ لم يستطع ان يحيي و لكن استطاع ان يميت ، كان معظم قوة الجيش معه ..و كان صاحب حيله بمقتضي الفطره فاخذ يستعين بالجيش وبمن يستميله من الاحزاب علي اعدام كل راس من خصومه ثم يعود بقوة الجيش و بحزب اخر من كان معهخ اولا و اعانه علي الخصم الزائل فيمحقه ، وهكذا حتي اذا سحقت الاحزاب القويه وجه عنايته الي رؤساء البيوت الرفيعه . فلم يدع فيه راسا يستقر فيه ضمير انا ...و اتخذ من المحافظه علي الامن سبيلا لجمع السلاح من الاهلين و تكرر ذلك منه مررا حتي فسد باس الاهلين و زالت ملكة الشجاعه فيهم. و اجهز علي ما بقي في البلاد من حياه في انفس بعض افرادها فلم يبق في البلاد راسا يعرف حتي خلعه من بدنه او نفاه من بلده الي السودان فهلك فيه
اخذ يرفع الاسافل .. و يعليهم في البلاد و القري كانه يحن لشبه فيه ورثه عن اصله الكريم ! حتي انحط الكرام و ساد اللئام و لم يبق في البلاد الات له يستعملها في جباية الاموال و جمع العساكر باية طريقه ، فمحق بذلك جميع عناصر الحياه الطيبه من راي و عزيمه و استقلالنفس ليصير البلاد المصريه جميعها اقطاعا واحداله و لاولاده بعد اقطاعات كانت لامراء عده
ماذا فعل بعد ذلك ؟ اشرابت نفسه لان يكون ملكا غير تابع للسلطان العثماني ،فجعل من العده لذلك ان يستعين بالاجانب من الاوروبيين ، فاوسع لهم في المجامله و زاد لهم في الامتياز حتي صار كل صعلوك منهم لا يملك قوت يومه ملكا من الملوك في بلادنا يفعل ما يشاء و لا يسال عما يفعل ، و صغرت نفوس الاهالي بين ايدي الاجانب بقوة الحاكم و تمتع الاجنبي بحقوق الوطني التي حرم منها و انقلب الوطني غريبا في داره غير مطمئن في قراره فاجتمع علي سكان البلاد المصريه ذلان ..ذل ضربته الحكومه الاستبداديه المطلقه ..و ذل سامهم الاجنبي اياه ليصل الي ما يريده منهم ..غير واقف عند حد او مردود الي شريعه
من سنن الحياه
هناك رجال يستشهدون في الدعوه الي الله و محاربة الفتنه و يحوطون غرس الايمان في هذه الدنيا بسياج من عظامهم و دمائهم ،و هناك احفاد يولدون ليرثوا الايمان سهلا لا ينغصه اضطهاد ولا يطارده الحاد!
وهناك ابطال جاهدوا الظلم طوال حياتهم و خطوا بانفسهم مصارع الجبارين و حفروا بايديهم قبور المتكبرين و لم يدع هذا الجهاد المتواصل فرصه يستريحوا فيها ساعة في نهار . و هناك لهؤلاء اولاد ورثوا الوطن محررا و العدل مقررا و الدنيا مقبله لا مدبره و المستقبل باسما لا غائما !
وكم من طغاه اذلوا الشعوب و داسوا حقوقها فلما استيقظت الشعوب لتؤدبهم ..لم تجدهم لانهم بادوا ووجدت مكانهم ابناءهم..فقتلتهم بمظالم اباءهم و مظالمهم المنتظره!!
غصن باسق في شجرة الخلود
من هوان الدنيا علي الله ان ترك كلاب المترفين فيها تشبع مع المترفين ،و ان ترك حملة الوحي فيها يهونون ...مع الوحي !لا باس ،سمع رسول الله (ص)رجلا يقول اللهم اتني افضل ما اتيته عبادك الصالحين !!فقال له اذن يعقر جوادك و يراق دمك ، حتي الجواد يقتل مع صاحبه ...لقد اصابه من الشهاده مسها القاني!ولو كان يجر عربة بضاعه لعاش دهرا.
سر العظمه
السر ان محمد الرسول كلف ان يغرس الايمان في قلوب من حوله ايمانا لا تستخدم في غرسه الا الوسائل المقدوره لطاقة البشر ،وقد استطاع ذلك من غير ان تتبدل الارض غير الارض
كما كان نبينا مع اتباعه بشرا رسولا كذلك كان مع اعدائه ،ام تسخر ضدهم قوي السماء علي كثرة ما لحقه منهم من اذي علي عكس ما حدث مع موسي فقد نكل الله باعدائه تنكيلا قاهرا
قيمة الزمن في عمر اي نبي ،غير قيمته في عمر اي فرد من البشر
نحن نضيع اكثر ايامنا سدي بين جد قليل و لهو كثير و سرور واقع او سرور مرجو
اصحاب الرسالات
الرجل صاحب الرساله يعيش لفكرته و يعيش في فكرته،فحياته فكره مجسمه تتحرك بين الناس ،تحاول ابدا ان تفرض علي الدنيا نفسها ،وان تغرس في حاضر الانسانيه جذرها ليمتد علي مر الايام و الليالي فروعا متشابكه تظلل المستقبل و تتغلغل فيه ...و من ثم تبدا الدعوات و النهضات الكبري برجل واحد ، هو في بداية امره امه واحده.امه يتخيل حقيقتها في راسه ويحس ضرورتها في دمه و يبشر بها في كلامه و يحمل اثقالها علي كاهله
ولا يزال يجمع الرجل علي الرجل و يضم البيت الي البيت و يرسم المبدا و الوسيله و الهدف و ينفخ من روحه فيمن حوله ..فاذا الامه التي كان يتخيلها وحده قد اصبحت حقيقه واقعه تطلع الشمس عليها ،و يعترف الناس بها ،و يسجل التاريخ قيامها .وهكذا بلغ النبيون رسالات ربهم ،وصنعوا بايديهم الامم التي انتقلت بها الانسانيه من طور الي طور
وهكذا فعل العظماء من قادة الفكر الناضج ، واصحاب المذاهب الفعاله و التيارات العقليه الكاسحه .ان احدهم يضع تصميم المجتمع الذي ينشده كما يرسم المهندس علي الورق تصميم القصر الذي يريده ...ثم لا يزال يرفع القواعد ،و يشيد الشرفات ،و يستحث الفعله ،ويستكمل الادوات ،حتي يستوي البناء قائما شامخا ،عليه من روح منشئه طابع و برهان
و ان احدهم ليقول الكلمه في الابانه عن دعوته فتتلقفها النفوس و العصور تلقف الارض الخصبه للحبه التي اودع الله فيها سر النماء و الازدهار ...فاذا الكلمه المرسله تنشيء رجالا و تخلق ابطالا ..بل تنشيء اجيالا و تزلزل جبال
وان احدهم ليولد و في الدنيا دول قائمه و اراء سائده و تقاليد مقرره و جماهير تحيا علي ذلك و تموت كانها فقاعات الموج ،تظهر و تختفي ،لا وزن لها ولا غناء ..فاذا الدنيا تميد تحت قدمي صاحب الرساله الناشيء و هو ينظر الي الاوهام السائده ، والممالك القائمه ،و الاحزاب المتالبه ثم يبتسم في قلة اكتراث و يقول قولة النبي العظيم قبيل موقعة حنين .وقد وصفت له تجمعات اعدائه و عدتهم :تلك غنيمة المسلمين غدا انشاء الله!!
اولي صفات صاحب الرساله انه يؤمن بنفسه ،و يكفر بخصومه و يغالي بفكرته ويحقر ما عداها ويزحزح غيره و لا يتزحزح البته وينزل الناس علي رايه ان استطاع ولا ينزل علي ارائهم ابدا ،ويثبت علي شدة الكيد ،ويصبر علي مرارة الهزيمه ،ويعيش في وطن من دعوته ان نبا به وطنه ، ويدوس الامجاد الزائفه ،ويستهزيء بعروضها ،ولا تستخفه كثرة طلابها ولا تفجعه قلة الزاهدين فيها
ان الرجل صاحب الرساله يؤثر في الحياه و لا يتاثر بها ، و يوجه الامه ولا يندرج مع تيارها و كل عام يلوح هلاله في الافق ،يذكر المسلم الحر ،بان النفس و المال و الاهل و الوطن ،فدي الايمان الصحيح ،والاخلاص لله و رسوله
منطق الحقد
الوسيله الصحيحه لكسب اي سباق ان تقوي نفسك لا ان تعوق غيرك ،فان استكمال اسباب النجاحفي كيانك الخاص هو الدعامه الاولي و الاخيره للغلب الحقيقي ،ان بعض الناس يظن انه بجهده في هدم الاخرين يبني نفسه ،و هذا خطا ،فان الضعيف لا يزول ضعفه بمحاولات فاشله في تجريح الاقوياء ،ستبقي علته و تلصق به معرته نوتذهب جهوده هباء
بين النقص النفسي و العقلي
اظهر ما يؤخذ علي نصف المتعلم اعتداده بالقليل الذي يعرفه ،و استهانته بالكثير الذي يجهله ،و ضيق نظره الي الثقافه الانسانيه ،فهو لا يسعي الي الاستزاده من سعتها ،بعد اذ ظن نفسه قد احاط بجملتها .و كثيرا ما يرتكب هؤلاء سلوك الجهال غير مكترثين بما يوجه اليهم من نقد ،لانهم في زعمهم متعلمون لا يجوز القدح في علمهم و مسلكهم وانصاف المتدينين كذلك يخبطون في هذا الحبل الملتوي العجيب!و يرتكبون من التصرفات ما يوقع في حيرة بالغه من امرهم ،فهم يجهلون نصف دينهم ولا يتقون الله في النصف الاخراما ثقتهم بروعة ما يؤدون من اعمال ،فحسبك ان الواحد منهم يصليالركعات وينتظر ان يطير في الجو او تطوي له الارض او تضطرب له قوانين الكون واذا مشت اصابعه علي حبات المسبحه وهو في ديوانه او دكانه فلا عليه ان تضطرب الاعمال الاخري ولا ان تسير كيف شاءت مع نوازع الهوي و الفوضي و التفريط
و اذا قراء وردا انتظر ان تصل البركه منه الي اولاده المضيعين بدلا من ان تصل الييهم من دروس التربيه و متاعب الحراسه و العنايه ولا عليه ان ينام هاديء البال منتظرا في منامه الرؤيا الصالحه بعد ذلك .وهو ينظر الي الناس من عل ،يحصي سيئاتهم و يضخمها و يتنبا بمقادير العقاب التي ترصدلها في الاخره
.وهو يستمع الي العلماء _ان استمع _لياخذ ما يحلو له و يترك ما ينبو عنه ذوقه المريض .وهم في نظره لا يفضلونه بشيء طائل ،ان سبقوه بالعلم فقد سبقهم بالعمل ،بل انه ربما لا يفضل نفسه عليهم لانه هكذا يتواضع
الاتقياء ..!!
وانصاف المتدينين مع كل دين كانصاف المتعلمين في كل امه ،كثره غامره و شر يقابل غالبا بالصمت ،لاننا في سبيل ان نحارب الجهل الفاضح رضينا بانصاف المتعلمين وفي سبيل ان نحارب الفجور الوقح نقبل نصف المتدين زلكننا نطمع ان لا تضيع الحقائق في ظل هذه الضرورات ،والا يتواري قبح النقص الخلقي و العقلي خلف سمات زائفه من التدين و المعرفه
في الاصلاح
محاولة اصلاح الكبار و تنشئتهم علي اخلاق جديده جهد ضائع و اكبر من نتائجه ،لان الخلل العقلي عند هؤلاء يشبه الكسور التي التحمت علي عاهه مستديمه و الجهد النافع حقا هو تلقف الناشئه و هي غضة الاهاب ،بيضاء الصحيفه ثمحياطتها بدروس العلم و التربيه و التوجيه السديد حتي تشب علي ما قدر لها من نضج و اكتمال
و لذلك لم اكترث كثيرا لما تبذله الحكومه من جهود تافهه او كبيره نحو محو الاميه ،فما غناء ذلك ؟ان المقصود من التعليم ليس ان يخط التلميذ حرفا او يقرا كلمه ،بل ان القراءه و الكتابه ليست الا وسيله للثقافه التي تفتق الازهان،وتنمي المواهب ،ترفع النظر الي الوجود و تجعل المرء يبني نفسه بناء راسخا سامقا ،و يصوغ في الحياة امله و عمله علي نور و بصيره ..و موضع هذا كله ربيع العمر لا خريفه
ولو ان الحكومه عنيت بتكوين الجيل الجديد ،و فتح الاف الفصول له لكان ذلك ادني الي الرشد من فتح الفصول لمحو الاميه بين الشيوخ و العجزه الذين لا جدوي من تعليمهم القراءه و الكتابه ،لانه لا جدوي من استغلال هذا التعليم في تثقيفهم ،واحياء ما مات من مواهبهم ،او تعديل ما وقر في ازهانهم من افكار نحو الحياه و المباديء و العقائد و الاشخاص
اذا المرء اعيته المروءة ناشئا فمطلبها كهلا عليه شديد
الحطيئه حين يشتغل بالدعوة الي الله
حزب الحطيئه المشتغل بالدعوه له مسلك خاص
كتبت مره اقول :ان وجه المراه ليس بعوره،وما قلته ليس من عندي ،بل هو نقل عن جمهور الائمه ،فاذا بالرد السريع يقذفني به صحافي متدين!كانه رجع صدي و فيه :فانها لا تعمي الابصار و لكن تعمي القلوب التي في الصدور. فعرفت علة الشتم ،و هززت راسي اسفا لان الذين يمثلون الاسلام في مستوي سحيق دون ما يزعمون .انها طبيعة الحطيئههاجت اصحابها للعن و الطعن.و ما كان محمد لعان و لا طعلن و لا فاحش ولا بذيء
و قرات مره عنوانا عن الشيخ المسعور،وطالعت ما تحته فاذا هو هجاء مقذع للشيخ علي الغاياتي المجاهد المسلم الطيب ، ولمحت صورة الكايب من خلال سطوره النابحه و كانما اقعي علي ذنبه و دلع لسانه و تهيا للعض انه للاسف يشتم الرجل باسم الدين
و قرات في احدي المجلات الدينيه !بحثا في جواز الصلاة علي الارض الفضاء ،جاءت فيه هذه العبارات النابيه ننقلها بنصها :
من التنطع الممقوي لله و رسوله ان يخلع المزارع ثوبه و يفرشه و يصلي عليه و الارض اطهر بالشمس من ثوبه
و كذلك من التنطع الممقوت لله و رسوله ان تري امامك فراشا نظيفا فتتحرج من الصلاة عليه لانه في نظرك الاعمي و رايك الجاهل يداس بالنعال ،فتراه متنجسا،وليست النجاسه في هذا الفراش انما النجاسة في راسك الجاهل الذي سكن فيه شيطان الجهل بهدي الرسول! هذه الافكار السخيفه المضاده لصريح السنه....
قلت ما ذنب القاريء المسكين حتي توجه له هذه الحشود المترادفه من الفاظ الشتم و التجريح؟وما النتيجه المحتومه من سوق الاراء العلميه بهذا الاسلوب النابي ؟اذا كان القاريء مؤيدا لهذاالراي فما اغناه عن هذا الخطاب ، وان كان معارضا له فهل هذا طريق اقناعه؟
زهد وزهد
راي رسول الله رجلا منتصبا في الشمس فقال : ان الله عن تعذيب هذا نفسه لغني،
ما هان المسلمون الا يوم ان كان الواحد منهم ينظر الي تفاحه فيقول لها موعدك الجنه!!ولا ان الجاهل اكلها و اكل غيرها ثم مات شبعان في الميدان بدلا من ان يموت من الجوع في البيت ،لكان اجدي عليه و علي الاسلام و علي المسلمين
كلمه اخيره
يروي ان الحسن البصري جاءته حلوي فاخره هديه ،فقسمها علي الجالسين و رفضها صوفي قائلا : ان فيها نعمة جزيلة لا استطيع القيام بشكرها،فقال له كل يا احمق فان في الماء البارد نعمة جزيلة لا تستطيع القيام بشكرها
ان الناس يظنون ان الذكاء ابن عم الالحاد ،و الغني ابن عم الدنيا ، والتجمل ابن عم التحلل،فما يكون الدين بعدئذ الا مرادفا للبلي و التعفن ة الغباء
انتهي مختصر كتاب تاملات في الدين و الحياه
تاليف الشيخ محمد الغزالي
اختصره/ذو النون المصري

الأربعاء، أكتوبر 18، 2006

شخصية مصر _ 2


مصر في الاسلام

فتح العرب مصر فاعترتهم الدهشه مما وقعت عليه اعينهم من ايات حضارتها حتي لا يكاد يسلم واحد من جغرافييهم من الخلط بين الحقيقه و الاساطير من بهر الاعجاب.

وضعت مصر اصول التصوف حتي جعل مذهبا علي يد ذي النون المصري وحيد دهره علما و عباده و حالا

لم تؤسس الطرق الصوفيه الا في مصر سواء كان اصحابها مصريين او غير مصريين

كانت عبادة ذي النون لله حب خالص لا رغبه و لا رهبه بل محبه و شوق

استنكرت مصر مذاهب الشيعه و غيرها حتي ان الفاطميين اضطروا الي تغيير عقائدهم كي تتمشي مع طبيعة المصريين بعد ان فشلت كل محاولاتهم لحمل المصريين علي اعتناقها.

زين ثلاثه من الدعاه للحاكم ان يدعي الالوهيه و راحوا يدعون له بين المصريين فثار المصريون عليهم فقتلوا احدهم و فر الاخران لخارج مصر . و استد

عي الحاكم الكرماني لتهدءة الخواطر . ولكن الكرماني شايع مصر لا الحاكم و كتب رساله كفر فيها هؤلاء فنون مصر و ادابها

فنون مصر و ادابها

يقول مارييت: ان عاملهم كان يقطع الحجر من الجبل و كانه يقطع من جلده

يقول هنري مور:اعطي كل شيء اذا اتيح لي ان اكتسب الانسانيه الماثله في التمثال المصري القديم..هذا السكون و الجلال

في بابل وجوه شبه كثيره بينه و بين الفن المصري ،و لكن قوته عنف ، و جديته جهامه ، ولكن الفن المصري قوته تعكسها الاثار المصريه بقوة ارتكازها و ثباتها و بقائها .. ثم تقابل هذا كله رقه في الحركه حتي لتتمايل الخطوط في الرسوم المصريه تمايل سنابل القمح في حقولنا مع النسمه

في فن بين النهرين ، ثيران برؤس ادميه مجنحه ، و هي جميله فنيا و لكنها تنم عن القوة الجبروت و لكن ابا الهول فيه مع القوة ، رفق و ايناس و هدوء جليل و جميل

الاعجاز في الجمع بين القوة و الدعه

المصري يقبض علي عصاه بيد قويه صلبه بينما اليد الاخري تلين و تتسمح و هي تمسك بكف امراته في موده و رحمه لا نظير لها في فن اخر

قلما تجد في الفن المصري فما مفتوحا

في المعمار المصري الاعمده السامقه الثابته تحيطك بالقوه و تؤكد لك ان قومنا لم يهربوا من الماده و لكنهم جعلوها تشف و تبين

وصف احد الفلاسفه عمارة مصر بقوله: انها موسيقي متجمده

ان اثارنا ليست منسوبه الي الماضي وحده و الا اقتصر امرها علي قني محفوظه . و لكنها تخلصت من التاريخ و الزمن و خرجت الي افق المعني و لهذا هي باقيه

ادب مصر الفرعونيه و المسيحيه

عرفت مصر ادب السخريه كالذي سجلته رسالة حوري الي امنموبي ، و من الطريف ان السخريه المصريه صالت و جالت فتهكمت من الحرف المختلفه و لكنها عند الكتابه وقفت خاشعه

من عمق ايمانهم بالكتابه جعلوا لها الهه سموها سيشات و زوجوها من الهة الحكمه من احساسهم بما بين الكتابه و الحكمه من علاقه ذهبيه.

من اداب القدماء قصة سنوهي ، رسائل الفلاح الفصيح ، و قصة الملاح الغريق الذي احاطت الامواج بقاربه و دفعته الي الشاطيء و فيها يقول لا رفيق لي الا قلبي راقدا في غابة لا احتضن الا الفراغ

يقول ديورانت في قصة الحضاره : ان قصة الملاح الغريق هي اقدم نموذج لقصة روبنسون كروزو

تسابيح اخناتون مفخره لادب الدوله الحديثه

في الادب المصريقصص علي لسان الطير و الحيوان تشير الي الضعف الانساني و عيوب البشر و تاتي في السياق الحكمه و المعاني الساميه و كان هذا قبل كليله و دمنه و لافونتين

كان علي الكاتب المصري قبل الكتابه ان ينزل قطرتين من الحبر قربانا لامنحوتب و من الطريف اننا الي اليوم نفعل هذا لا شعوريا ، انها تحية القلب المصري ووفاؤه الذي لا يغيض لسدنة الحكمه و فرسان البيان

اللغه العربيه ترق و تترقرق كلما قربت من النيل و تجف الفاظها و ينضب ماؤها كلما بعدت عنه

مصر في العربيه

فرض المصريون شخصيتهم علي اللغه العربيه

وصل المشارقه و علي راسهم السكاكي الي تسعه و عشرين نوع من البديع ووصلت مصر علي يد بن ابي الاصبع الي بضعه و عشرين فوق المائه منها عشرين من ابتكارها

مصر في الادب الشعبي

هذب المصريون الادب الشعبي فابو زيد الهلالي الذي لا يعدو ان يكون احد فرسان القبيله جعلته مصر كقائد جيش نظامي متحضر يعرف التعبئه و التحصن . و علمه المصريون مختلف العلوم و الفنون و جعلوه يفهم مداخل و مخارج كل الامور و انعكس ذلك علي المثل الشعبي سكة ابو زيد كلها مسالك

طورت مصر الف ليله و ليله حتي اصبح فيها قسم مصري خالص يمكن رد شخصياته الي زمن الفراعنه ، فقصة علي الزيبق يردها نولدكه الي القصه المصريه كنز رامبسنت و قصة القرد الكاتب يردها شبيلنجر الي القرد توت المصري

عقدت مصر بطولة علي الزيبق الي المهارة و الحيله و الذكاء اي الفهلوه المصريه اما عنتره فقد كانت بطولته الفروسيه و قد كان علي الزيبق مولع بالتندر و السخريه كباقي المصريين

تنزع مصر الي التجميع علي يد الجازيه ( ام ابو زيد ) رمز الوفاء و الولاء و نحن في الريف المصري نسمي الجسم الخشبي الذي يجمع اجزاء الساقيه جازيه

شخصية مصر في العهد الحديث

حاولت انجلترا خدمة لغتها فنشرتها في الهند لكن مصر تعلمتها و لم تتكلمها في حياتها اليوميه

تصدر الصحف و تقراء صحافة مصر و تعمل الازاعات و تسمع ازاعة مصر

كتب تاريخ باكستان المعاصر في مصر و فيها كتبت فصول قصة تحرير اندونيسيا و تونس و ليبياو الجزائر و المغرب و كثير من بلاد اسيا و افريقيا

القاهره حلم الملايين في القارتين

حقائق نحرص عليها

الاهرام و السخره

القول بان خوفو ملك ظالم باطل لان الطقوس الدينيه الخاصه بالملك خوفو ظلت قائمهحتي بعد وفاته بالفين سنه

ان الهرم المصري ليس بناء و نقوش فحسب لكنه جراه ايضا .. الملك المصري الذي وقف علي الهضبه و حلم بان يكون له فوقها هرم بازخ ثم انطلقت من نفسه اراة التصميم ثم عزم علي التنفيذ فاذا بالحلم حقيقه ..هذه المراحل غير المنظوره في الهرم ابلغ معانيه ..جراه تضمر ان تسوي الهضبه و تنقل اليها الاحجار الضخمه و تبني ثم تعلي البناء فيكون لها ما تريد ..جراه

الهرم معناه ان الانسان المصري و الفنان المصري قد اختار . اختار ان يضع نفسه في مجال الخلق ، و ان يجعل من نفسه مرقبا و منطلقا للتشكيل ، للبناء ، للتشوق الي الرائع و الجليل

مصر و الغزاه

الفكره اخلد من العصا ، و الامم بالرؤس لا بالعضلات

كانت مصر تدفع ثمن المماليك من مالها ثم تنظر اليهم و هم يعتلون الكرسي ..دون ان تعير هذا الذي يحدث و اصحابه التفاتا

الروسي يحرق الارض بعد ان ينسحب منها حتي لا ينتفع بها المغير ،اما المصري مع الغزوات التي ابتلي بها كلها لم يفكر مره واحده في حرق الارض .. كيف ؟انه يعشقها ..لا يهون عليه حرقها ...السلب اهون . انه واثق انه سيجمع شمله و يستردها ...و مالها اليه وحده فلا يشوه نصره المامول باضرار المحبوب

اصل الشعب المصري

يقول كون :لابد ان تظل مصر القديمه ابرز مثال معروف في التاريخ حتي الان لمنطقه معزوله طبيعيا اتيح فيها للانواع الجنسيه المحليه الاصليه ان تمضي في طريقها لعدة الاف من السنين دون ان تتاثر اطلاقا باتصالات اجنبيه

اسم مصر

في الربع الثاني للقرن ال14 ارسل امير كنعاني رساله يطلب حماية فرعون و يستاذنه في ارسال اهله الي ماتو مصري اي الي ارض مصر

مصر في القران

في كتابه حسن المحاضره قال السيوطي :ان ادم لما راي مصر و هو في الجنه راعته ووقع من سحرها في بحران من الدهشه السكري و تمتم :لا حلتك يا مصر بركه ، و ما زال بك حفظ ، وما زال منك ملك و عز ..يا ارض فيك الخباء و الكنوز ...و لك البر و الثروه ، سا ل نهرك عسلا ، كثر الله زرعك ، و در ضرعك ، وزكي نباتك ، و عظمت بركتك..

انتهي مختصر و موجز كتاب شخصية مصر

الأحد، أكتوبر 15، 2006

شخصية مصر _1




هذا مختصر موجز لكتاب شخصية مصر للدكتوره نعمات احمد فؤاد
تكوين مصر
النيل
لقد ذ كر النيل وحده في القران في مقام الفخر و ذ كر وحده بلفظ الجمع (الانهار) و لم يطلق علي نهر اسم البحر غيره .. و هو تكريم و تشريف . (اليس لي ملك مصر و هذه النهار تجري من تحتي افلا تبصرون). ء
البحر لا يرقي في عين المصريين عند المقارنه ، الي مقام النيل ...و مصر لا تفعل ذلك من باب الشعر و الخيال العاطفي و لكن شا عرها القديم يقول عالما بما في اعماق البحر من كنوز .
(انه النيل قوام العدل الذي يحبه الناس و ما دام الناس لا ياكلون اللازورد الحر ، فالشعير احسن)
كان من اعزاز المصريين لمصر انهم اعتقدوا ان الله خلقها في كفه و سائر البلاد في كفه اخري .
بلغ اعتدادهم بمصرهم و نيلهم حدا جعل البطل (تحتمس الثالث)يقول بعد ان انتصر في موقعة (مجدو) و قد راي دجله و الفرات عند منبعيهما في الشمال (المياه التي تجري في الاتجاه الخاطيء) ان البطل يجري نيله من الجنوب الي الشمال فكل ما عداه خاطيء . انه زهو البطوله و عز الانتماء .
من الطريف اننا اذا اردنا تهوين امر ما نقول (يعني هو البحر هيجري مقبل ) لان النيل يجري شمالا .فتغيير البيل مجراه هو الوحيد ، الحادث الذي يهزنا اما ما عداه فامره سهل .
اثر النيل علي تخطيط المدن حتي انها تميل الي الاستطاله الي حد الانسياح و التفلطح ، لكي تفيد الي اقصي حد من الجبهه المائيه علي النيل
الانسان و المكان
مصر و الزراعه
عرفت مصر الاعماق و الاشواق فارتفعت المسلات و المازن استشرافا طموحا ما يلبث ان يتجسد علي الارض عمائر و منائر و علوما و فنونا و حكمه .حتي الصخر تحول في يد مصر الي حجر كريم اذ نقشته و لونته و شحذته بالمعني و الرؤي و شف و كاد يبين.
بعد الحضاره المصريه يرفع الغرب ناطحات السحاب فاذا بالكم فيها و له تاثيره ، لا يحظي بسحر الدقه الدقيقه في الترصيع المصري و حساسيه الاتجاه في الهرم و ابو الهول.
علمت الزراعه المصري كيف يصنع
من شجرة الجميز صنع المصري تمثال شيخ البلد الذي كتب عنه ماسبيرو يقول:
(لو ان معرضا فتح في مكان ما لتعرض فيه روائع الفن في العالم كله لكان هذا التمثال واحدا من التماثيل التي ابعث بها اليه تمجيدا للفن المصري ).
متحف العلوم في لندن ، يشير الي ان جميع الصناعات تبداء بقدماء المصريين.
لقد ارسل امنحتب الرابع بعثه من عشرة الاف نفس للبحث عن المعادن ..مادلالة هذا؟اي اداره وراء هذا العمل خططت و سيرت ووفرت المؤن و الماء و الوسائل.
ابتدع المصريون انواط و شارات من الذهب لتكريم اصحاب الاعمال البطوليه كما ابتدع المصريين بلطه بلطه صغيرهمن الذهب تهدي لكبار القوادو هي تقابل سيف الشرف حديثا.
مصر اسلوب حضاري
مجتمع متحضر متسام
كان المصري القديم يتطلع الي النيل و الحقول و بعد الاسلام صار يتطلع الي الجنه و الكوثر.
يتسع الصحن في المسجد كالبهو في المعبد في دعوه للنور الخارجي ان يغمر المكان ، و نداء للنور الداخلي ان يعمر النفس ، فيشف الحس و تتوهج الروح.
ان فن المشربيات الذي ابتدعه العصر القبطي كان سببه قلة الخشب في مصر فاحال الانسان المصري فقر الكم الي غني الكيف.
ما اروع ابن البلد و ما اصدقه حين يعبر عن ذروة ادراك القيمه بالتكيف ، فيقول انا اتكيفت، و يقصد بالكيف ، ارتفاعه علي الكم .
من الكيف ان تجوهر الاشياء فتغلو.
فلسفة مصر غير مكتوبه لانها ليست من عمل الذهن وحده بل هي من عمل الانسان الكيان كاملا و مجتمعا بحواسه و عقله و قلبه و دمه و اعصابه علي مثال من عالم الزراعه الذي لا تنفصل فيه البذره عن الارض .
فلسفة مصر كعصارة النبات لا تتبدي لكنها موجوده ، ولا تتحدي لانها مشهوده
طبيعة تفكيرنا التكامل لا التصارع الذي هو اساس الدراما . فمصر حين تتصارع تفيء الي الوحده ، فحروب الشمال و الجنوب انتهت بوحدة الوادي و لبس مينا تاج القطرين . و صراع اوزوريس و سيت انتهي الي تحكيم القضاء و نصب ميزان العدل . و هذا الادراك العميق للامور هو في صميمه بطوله فكريه.
العمل
يقولونان اسلوب الشرق التامل و اسلوب الغرب العمل ، اما مصر فاسلوبها تامل و عمل .
لا يجد المشاهد علي جدران المعابد المصريه فما متثائبا او خطوه متخاذله ، او جسما قميئا مع ان المصريين القدماء سجلوا دقائق حياتهم اليوميه لانهم كلهم كانوا يعملون في جد و لم يكن من بينهم من يتثاءب او يتلهي او يتمطي في الظل .
في عصور الضعف يتقوقع المصري علي نفسه النفيسه ، و يصوغ من دموعه في محارته او عزلته لؤلؤه فنا و صناعه و طرفا .
ان الشخصيه المصريه انتصار علي المحنه ، و صبر علي البلاء لان بلاء المحنه عارض يزول فيتالق الخالد ...تتالق مصر.
في داخل المصريين ميناء ترسو عليها الامهم و تهدا ، و تنصهر الفحمه و تصير جذوه متوهجه يتحول الحجر الصخر في ضوئها الي حجر كريم..
ترهقها قتره ولكن داخلها سليم لا يقهر
لم تعرف مصر حائط المبكي . ان المصري بطبعه و طبيعته ووراثاته ، يرتفع بسرعه علي حزنه الكبير
المصري من وثوقه بالله ، و ثقته بنفسه يستقطب المه في داخله ، و يستدير هو يعيد البناء
احيت مصر الحياه
من حبهم للحياه لا ينطقون باسم الموت بحروفه بل يكنون عنه (سافر حيا،عبر الي الضفه الاخري) و لم يتصور امواته في باطن الارض بل ارواحا مجنحة تحلق كالطيور.
احساس مصر بالكون الشامل
اعتبر المصريون ان الخنزير نجس و كانو يكرهونه لانه فقا عين حوريس و مع هذا صوروه و هم يلاعبونه و يطعمونه و ينتظره الساقي حتي يفرغ من طعامه و في يده اناء جميل ليسقيه
كانوا قادرين علي التجرد الذي يفصل بين راي الانسان في العدو ، و بين الواجب له ككائن حي و هي قمة الانسانيه و المثاليه .
الانسلن المصري فيه حنان حتي في تصوير الذبح فاليد التي تسند رجل الثور ليستطيع القصاب ذبحه ، تتصل به في لمسه تريح ، و تنسي العين الدم المسفوح.
النسان المصري فيه حساسيه مفرطه و مترفه ، فالرسام لا يكمل ثوب الراعي اذا تلاه في الصوره حيوان حتي لا تمسه الثياب
احس المصري القديم ان اللمس و لو بطرف الثوب ليس من اللياقه الحضاريه
من حبهم للحياه كانوا يدللون حتي الحيوانات ، فالغزاله لا يعلقون في رقبتها حبلا بل يغطون جيدها بشال انيق طويل تولع به في ايامنا هذه الانيقات و الثور لا يضعون علي رقبته مثلنا خشبة المحراث المسطحه ، بل يجوفونها علي مثال القبه حتي لا تحز في عنق الحيوان
مصر و الدين
مصر قبل الاديان
قال المصريون عن الاله انه :منقطع النظير في صفاته
قال احد انبياء اليهود:اليكم يا من تخافون اسمي ستشرق شمس العداله تحمل الشفاء في جناحيها.
قوانين حمورابي تعاقب حسب المكانه الاجتماعيه للمدعي او المذنب بينما قانون مصر لم يفرق بين احد
علي الرغم من ان الشعب المصري تعددت فيه الالهه فان الكهنه و الحكماء كانوا يعلمون علم اليقين ان الله واحد(اميللينو) وعرف ذلك افراد عاديين من عامة الشعب
مما يحسب لمصر ان شوقها الي الحقيقه لم تدفع اليه حاجه ملحه و الحاجه ام الاختراع كما يقولون و لكن مصر استشرفت الي الكمال و الي معرفة الله من خلال اخناتون الملك السيد الذي لم تكن عنده مشكله ، و مع هذا كله الغي الملك الامبراطور ، القابه الملكيه كلها حين شعر بضالة الانسان مهما بلغ ، الي جانب الله المتفرد بالعظمه و الجلال و سمي اخناتون نفسه العائش علي الصدق
و هنا وصل بعد التجريد الي التجرد
مصر بعد الاديان
مصر في المسيحيه
في حدة الصدام بين المسيحيه و الرومان قال الاقباط ان المسيح لم يولد في بيت لحم و انما ولد في هيراقليوبوليس في الطيبائيد في صعيد مصر و ذلك ارضاءا لحدة الشعور بمصر و حدة التفاخر بها حتي ليكاد يجمع الدارسون علي ان المسيحيه في مصر كانت تعني القوميه المصريه
يصف جوجييه انتقال مصر من اليونانيه الي القبطيه فيقول في دهشه لا تخفي : لقد سعي الاسكندر الاكبر سعيه ليصبغ الروح المصريه بالروح الهلينيه و اقتفي البطالمه اثره في ذلك و حاولوا جهدهم ان يستميلوا المصريين و يضفوا علي الفكر المصري مسحه يونانيه بحته و قد ثابروا في هذه السبيل مدة ستة قرون يحاولون فيها الوصول الي غرضهم و خيل اليهم انهم نجحوا في ذلك لما راوا المصري و قد شغف بمختلف انواع الثقافات ياخذ منها اينما وجدها و يستمتع بالفن حيثما تلقاه ، و لكن المصري له قدره عجيبه علي تكييف الفنون وفق مزاجه و يستسيغ العلوم بحسب ذ وقه وهو _بعد هذا كله _مصري تاصلت جذوره في هذه التربه التي اذدهرت فوقها حضارته العريقه ، فالمصري مع كل ما يهضمه من علوم و فنون غريبه فخور بماضيه ، مشغوف ببلاده فهذا الشغف و هذا الفخر تاصل فيه الي حد بعيد الغور فهو ثبت في مصريته بحيث لا يمكن اقتلاعها منه او تحويله عنها مهما تنوعت المؤثرات
حددت مصر الاعياد و اوقات الصيام للعالم المسيحي كله ووضعت النظام الرعوي الذي يبدا من الاسقف و ينتهي الي الشماس
مصر في الاسلام

الجمعة، أكتوبر 13، 2006

الاسلام و الاستبداد السياسي


هذا ملخص موجز لكتاب الاسلام و الاستبداد السياسي
تاليف الشيخ /محمد الغزالي
مكمن الداء
اشد المشاكل تعقيدا ما كانت حلوله قائمه علي البداهه و ما كانت مفاتحه في متناول اليد ...ذلك ان الذهن اول ما تصادفه معضله يذهب بعيدا ليكشف سرها ،فاذا لم يكتنهه ابعد في المذهب ، و كلما عز عليه فقدانه و اوغل في نشدانه كلما اذداد حيره و ضلال ...و لو عاد من حيث كان لوجد الحل قريبا منه ...و عندما تحدي (كولمبس)حساده ان يوقفوا بيضه علي طرفها حاولوا كثيرا فعجزوا...فضغطها علي طرفها قامت مستويه . فصاح منافسوه:كنا جميعا نستطيع ذلك ...قال و لكنكم لم تفعلوا...و هل كان كشف امريكا الا كزلك؟
الامم و ما ملكت:
في سنة 248ه خلع المنتصر بالله اخويه المعتز و ابراهيم من ولاية العهد من بعده ، وقد كان ابوهم المتوكل علي الله قد اخذ لهم العهد في كتب كتبها و شروط شرطها ، و افرد لكل واحد منهم جزءا من الاعمال رسمه له، و جعل ولي عهده و التالي لملكه محمدا المنتصر، و قال :المنتصر وولي عهده المعتز ، وتالي المعتز وولي عهده ابراهيم المؤيد ، و اخذت البيعه علي الناس كما ذكرنا ... ما هذا السخف؟
و كيف يتحكم رجل في 3 اجيال من بعده علي هذا النحو الشائن؟
ان الله حرم الانسان حق تقسيم تركته علي ذريته و تولي سبحانه توزيعانصبتها علي الورثه. فاذا كان هذا حكم الله في تقسيم المال الخاص فكيف ساغ لهذا المتوكل ان يقسم المسلمين علي اولاده هذا التقسيم الشنيع؟
العقليه الحريه
تتزاحم الافكار و المبادىء امام الانسان فيؤثر منها ما يراه اولي بالاعتناق و اجدر بالاتباع.فاذا اختار فكرة خلطها بشعوره ،و راي علي توالي الايام انها اصبحت شطر نفسه،ثم تمتزج بعقله و عاطفته فيصدر عنها في تصرفاته و يحب و يكره علي اساسها ،و تزداد الفكره تغلغلافي وعي المرء ، فبعد ان كان يدفع عنها كما يدفع عن نفسه ، يفتد بها بنفسه و اولاده و ما يملك...و الناس ليسوا سواء في هذا المنطق ، لان منهم من لا يحسن التفكير و الموازنه.
الرقيق:
الحكومات التي تبني وجودها علي استلاب الاخرين لا ينتظر ان تؤدي ما عليها من حقوق ، و من العبث ان تنتظر من مستعبدي الاحرار ان يحرروا العبيد.
اشعة الحريه:
انظر الي التناقض البعيد بين فتويين، صدرت احداهما في ايران من اية الله كاشاني، و تنص علي ان البترول ملك الدوله تستغله لمصالحها وحدها ، و الاخري سمعتها و انا في الحجاز و هي تنص علي ان البترول ملك الحاكم ينفقه كيف يشاء!!
و لما كنت اعلم ان ابار البترول ليست فيها ضفادع تنق باسم شخص معين! وان الله لم يكتب صكا لاحد بتملكها و الانفراد باكل غلتها.وان جماعة المسلمين هم الذين يتمولونها و يستعينون بها علي ابلاغ رسالتهم ، و انماء قوتهم ..فقد سالت علي اي نصو قاعده اعتمدت الفتوي وتم العمل بها ؟ فاما العمل فقد بداء غير منتظر الفتوي من احد . ثم جاء المرتزقه باسم الاسلام من متملقة الحكام ...جاؤا لتبرير الامر الواقع فقالوا : ان الحجاز تولاه كثيرون فلم ييسر لهم هذا الرزق ، حتي قيض الله فلانا فجاء الخير معه فهو له !!!!اي و ربك.. هذه هي الفتوي ممن يرون القباب شركا تقطع فيه الاعناق ، ثم يرون نهبا لا نظير له في ارجاء العالم فيحنون له الاعناق.
ان اشخص الاخرق لو ترك يصنع ما يحلو له فسيقود المجتمع كله خطوه في طريق البوار ، فاذا كثر هؤلاء الخرقي ، و تعددت الخروق التي يصنعونها فالمجتمع غارق لا محاله .
لان تستاصل الشرور و هي جنين ضعيف ، افضل من ان تفترسنا و هي وحش مخيف .
لو ان سوط الظلم اذا مس جسد مسكين تاوه له الوف ، و سري الالم الي جلودهم فلسعها ، فبدلا من ان يصرخ للعدوان صوت فذ ، تجاوبت بالوجع و الفزع اصوات الجماهير . اذن لفكر الظالم الف مره و مره قبل ان يفكر في النفراد بمخلوق لينهشه.
لما جاء واضعوا الدساتير الحديثه ليحكموا العلائق بين الشعوب و حاكميها اقاموا في صلب النظم الدستوريه اعمده ثابته تشبه مانعات الصواعق لتفرغ الجماهير فيها غضبها اذا رات حاكمها اخطا في حقها دون ان يتعرض جوهر الحكم لزلزال يدك بنيانه...
كاد الاسلام ينتهي و ينهار لولا ان كثيرا من ذوي الفضل ، راوا ان يعترفوا بالامر الواقع ، و ان يخدموا الدين في ظله قدر ما تواتيهم الفرصه فتعهدوا المجتمع بما يمكنهم من اصلاح.
الشرق الاسلامي مليء بالاسر التي لا تنتمي الي ادم ابي البشر المعروف فهو مخلوق من تراب ، اما هم فسلالات من عنصر اخر لا يدري كنهه ، ... لعله النار !!!
لو كان الفرد يدرك انه يستطيع بلوغ القمم عن طرق اخري غير رياسة العامه و اصدار الاوامر لاتجهت ملكاته الي هذه الطرق الاخري فبرز فيها و نبغ و ساد.
خاتمه:
و قد غلغلت البصر في افكار الكثيرين و اعمالهم فرايتهم يقفون و الفلك دائر و رايتهم كالمتدحرج في اسفل السلم لا يعرف شيئا عن المزالق التي هبطت به الي الحضيض بعد ان قلبته راسا علي عقب .
رايت بعضهم يريدون ابتداع اشكال للشوري ـالتي جاء بها الاسلامـ ـدون دراسه لتجارب البشر في الشرق و الغرب عدة قرون بل دون اعتراف بهذه التجارب الخطيره.
دقت طبول الاسلام:
الاستعمار الذي تفتل في حباله الان اوروبا و امريكا لكيما تضاعف قيودنا و تهدم حدودنا
العصور الوسطي التي يتحدثون عنها في الغرب فهي تشرف اباءنا و لا تشرف اباءهم لقد كانت اوروبا مجموعه من البهائم السائمهز

عقل جديد لعالم جديد



ان العالم الخارجي في ذاته صامت معتم .ليس ثمة لون في الطبيعه ،لا صوت لها لا ملمس ،لا رائحه،لا احساس . و كل هذه العجائب انما توجد في دوائرنا العصبيه.ان العالم الثري الذي نشعر به هو في الحق داخلنا ،و هو مجرد ظل للعالم الذي يملاء مخنا.

لو استطاع جهازك العصبي ان يولد احساسات تقابل كل المنبهات الممكنه الموجوده في العالم ، فستكون خبرتك مشوهه غير معقوله،مربكه تماما. الضوء ليس الا جزءا ضئيلا من طيف الطاقه الكهرو مغناطيسيه.الصوت مجرد رشاش في بركه تغمرنا من جزئيات سابحه و ذرات و جسيمات تحت ذريه.

الكثير مما يوجد بالعالم لا علاقة له ببقائنا .و لهذا فان رؤيتنا للعالم تشمل التضمين و الحزف . ان الحواس تختار المهم و تترك بقية العالم .

ان الجهاز الذهني البشري باكمله قد صمم ليسمح لبعض الحوادث بالمرور بسرعه الي وعينا ،و ان يعزلنا عن غيرها .و لقد صممت كل حاسه من حواسنا لتستخلص نوعا محددا للغايه من المعلومات. انك الضؤ لا تتذوقه.

هناك بقعه عمياء في عين الانسان لا تري و لا تحس بالضوء و نحن لا ندرك ذلك

في وجود هذا التشوش بالادراكالحسي ، كيف اذن يتمكن عقل الانسان من تحديد اي نوع من البيانات الداخله مهم و ايها غير مهم؟

مثال :حينما تتصل بالتليفون فانك لا تسمع ولا تهتم باصوات الدائره كامله لكنك تسمع من طلبته فقط.

ان الوفره من العمليات التي تتم في عقل الانسان تخدم هدفا اساسيا واحدا هو:تبسيط العالم الخارجي حتي يتمكن من الاستجابه له استجابه صحيحه و فوريه.

العقل يميل دائما للنادر الوجود

الخميس، أكتوبر 12، 2006

علم حرام


اعتقد انه لا يوجد في الاسلام علم حلال و علم حرام ،فالعلم حلال باطلاق ولا يؤثر في هذا القول فتاوي بعض الاغبياء و الجهال فاذا احتج احدهم بالقول بان علم السحر حرام فقولي بان وصف السحر بانه علم فيه لعب بالكلام فالسحر لا يمكن ان تنطبق عليه اي شرط لاثبات كون العلم علم فعلا من حيث اعتماده علي التجارب او نزوله مع وحي السماء مثلا.
فالسحر جهاله. فاذا احتج قائل بان الملكين هاروت و ماروت علما الناس السحر فهناك راي وجيه
فالعلم من اهم شروطه ان يقربنا الي الله سواء المدني و الديني و هاروت و ماروت كانا يعلمان الناس السحر حتي يقربا الناس الي الله بعكس باقي السحره فهما يقولان للمتعلم انما نحن فتنة فلا تكفر اذن هما كانا ينشران العلم بالله لا الجهل مثل باقي السحره

ايضا يحلو لبعض المخرفين و محبي فتنة العامه بالجديد ان يقولوا للناس اتركوا هذه الدراسه انها لاتنفعكم في اخراكم . و حينما يقول لهم الناس وماذا ندرس يقولون اطلبوا العلم الشرعي ويقول احدهم محاولا اقناع الناس بافكاره اوقف احد ابناءك للعلم الشرعي و يستنكرون الاقبال علي العلوم التي يسمونها مدنيه تمييزا لها عن الشرعية التي تخصهم حسب شعورهم
وهذا امر محير لان معني هذا الكلام ان العلوم الاخري هي علوم غير شرعيه
لم يقراء اي واحد فيهم عن الكون المشاهد او المنظور و الكون المقروء و هو القران و ان دراسة الكون سواء المشاهد او المقروء واجبه وان ايمان الانسان كما يحتاج الي وحي فانه يحتاج ايضا الي تفكر في خلق السماوات و الارض كما قال الله في القران
الم يقراء هؤلاء القران
الم يروا الايات التي تحض علي دراسة الكون و التفكر فيه .؟الم يحض القران علي دراسة تاريخ من سبقونا من الامم؟ الغريب انهم ايضا يرفضون قراءة اي تاريخ بخلاف التاريخ الاسلامي باعتبار ان لا ضرورة لهذه القراءه. و اننا لسنا في حاجة اليها
و حينما نقول ان اعداءنا يدرسون تاريخنا يتباهون تباهي من يملك الكون بما فيه قائلين ان تاريخنا مفيد لهم لكن تاريخهم لن يفيدنا في شيء
وكان الدنيا ليس فيها غيرنا وكاننا نركب ظهور بشر من اهل الغرب لا ظهور الحمير

اللهم ارحمنا من جهل الجهال و علمنا كل العلوم

من البرج العاجي



ان كل الجمال المحيط بناانما هومن صنع اعيننا القاصره...و الويل لنا اذا ابصرت اعيننا الادميه اكثر مما ينبغي لها ان تبصر.
ان ما اعتدنا ان نسميه ضعفا و قصورا في ادراكنا حقيقة الاشياء ليس الا السياج الذي يحمي سعادتنا البشريه.
ليس علي الارض اقوي ولا اخطر من ادمي يعيش من اجل فكره... هذا الادمي الذي يركز كل وجوده في فكره كما تتركز اشعة الشمس في عدسه،ليستطيع ان يحدث مثلها حريقا مخيفا او نورا وهاجا ساطعا.
الراي الصريح الحر قوه ينبغي الاتخلو منها امه من الامم الاخذه باسباب الحضاره...ووجود هذا الراي الزم من وجود البرلمانات في ضمان العداله و الحد من طغيان السلطات ،لان هذا الراي لا يتطرق اليه عادة ذلك الفسادالذي يشوب اعمال النظم السياسيه و الاجتماعيه ،فهو صادر عن قلب حار نبيل قد ارتفع عم دنايا الاغراض و المجاملات،علي ان المشكله دائما :هي كيف نجد هذا الرجل ؟قد نستطيع العثور علي العنقاء لكن لن نستطيع ان نظفر في كل زمان بصاحب الراي الحر الصريح ...لماذا؟
لان هذا المخلوق ينبغي ان يكون مركبا تركيبا مخالفا لتركيب اغلب البشر ...فلابد ان يكون قد عرف كيف يستغني عن الناس ، و ان يكون قد وطن نفسه علي ان يمضي في طريقه دون ان يعبا بسهام الناس التي اصابت جسده ...و الا يكون له عند احد حاجه ولا مطمع .و ان يكون محبا للوحده معيادا العزله، قانعا من الدنيا باقل متاع و اقل مئونه...ذلك ان اول خطوه في هذا الطريق الوعر يصادفها صاحب الراي الحر ،هي فقد الاصدقاء و الاعوان ...ثم يلي ذلك تالب الجميع عليه.
انه قد ينهزم وقد يتحطم و ينهدم تحت ضربات الجميع ، و لكن راية الراي الحر تبقي خفاقه في الهواء عاليه مرفوعة في يده الميته.
بمثل هؤلاء الرجال ربحت مصر كثيرا في حياتها المعنويه و الفكريه.

الأربعاء، أكتوبر 11، 2006

الشرق الفنان_3


في الشرق الاوسطتجد خصائصالشرق الاقصي و الغرب؛فتجد الروحانيهو العقلانيهمعا يمتزجان و لا يتنافران
حضارة الغرب ترتد الي اصول ثلاثه اليونان و عنها اخذ ت الفلسفه؛ و من فلسطين اخذت العقائد و من مصر اخذت العلوم و الصناعات
يقول ليون جوتييه في كتابه تمهيد لدراسة الفلسفه الاسلاميه: يختلف الاريون عن الساميين اختلافا اصيلا في المناشط البشريه كافه ؛من ادني الامور كالطعام و الثياب الي اعلاها كالنظم الاجتماعيه و السياسيه؛ فالعقل السامييترك الاشياء مفرقه و مفككه كما يصادفها و كل ما يفعله ازاءها هو ان يقفز قفزات مباغته من شيء الي شيء دون رابط ينسقهما معا ؛بما يراه فيها من تدرج؛علي حين ان العقل الاري يركب الاشياء المختلفه تركيبا يعتمد علي روابط متدرجه تجعلها وثيقة العري ببعضها مع بعض ،حتي ليصبح الانتقال من شيء الي شيء امرا طبيعيا.
الانتقال من جزئيه الي اخري فجاه هي نظرة الفنان لما حوله من اشياء لانه ينظر الي هذه الزهره الان و هذا الغدير غدا .....الخ؟
وجه الخطا في كلام جوتييه انه اهمل الشرق الاوسط العالم الفنان
يقول الشهرستاني في الملل و النحل الامم الكبار اربعه العرب و الهند و هما يتفقان علي تقرير خواص الاشياء و ماهياتها و حقائقها ،و الروم و العجم ينظرون لكيفيتها و كمها.
هنا اخطا الشهرستاني لان الهند روحانيه و الروم و هي عقليه ،اما العرب و العجم فهي بين بين.

اعتقد ان التفكير الفلسفي في امه من الامم مفتاح هام لفهم طبيعتها،فليس من المصادفه ان نري الفلسفه الفرنسيه عقليه ، و الانجليزيه تجريبيه حسيه،و الالمانيه ميتافيزيقيه حسيه و الامريكيه برجماتيه عمليه ،اما الفلسفه الاسلاميه الداله علي الشرق الاوسط فهي روحانيه عقليه في نفس الوقت.
في حين يلجا الفلاسفه الي العقل لمعرفة الله ،تجد الصوفيه يدركونه بالوجدان اي بالحدس المباشر، و هما وسيلتان للعالم و الفنان في الادراك.
ثقافة الغربي هي ثقافة المنتفع و ثقافة الشرقي هي ثقافة المخمور بعاطفته المنتشي بوجدانه، فالاولي هي ثقافة العالم و الثانيه هي ثقافة الفنان.



الاثنين، أكتوبر 09، 2006

الشرق الفنان_2

  • نظر المصري القديم للعالم نظره واقعيه لا نظره منطقيه و هذا ظاهر في فنه فهو يرسم الاشياء مسطحه ؛و يرسم الانسان في اجمل واقع ممكن فيرسم العين اماميه في وجه جانبي و صدر امامي و فخذين جانبيين
  • الهندي ينظر للكائنات من حوله كافراد اسره و عائله واحده تربطهم الحياه المقدسه ان كانت ظواهر الاشياء تدل علي تعددها ؛فحقيقتها الخبيئه هي انها كائن واحد (راي هندي
  • ما البصيره الا بصر ينثني الي الداخل و يسد ابواب الحس الخارجي ما استطاع الي ذلك سبيلا ؛ليشهد الانسان الانسان حقيقة الوجود متمثله في ذات نفسه.

الجوهر هو الوجود العميق الصامت الكامن في دخيلة انفسنا

كما تفني الانهار المتدفقه في البحر ؛و تفقد اسماءها و اشكالها ؛فكذلك الرجل الحكيم اذا ما تحرر من اسمه و شكله.

من اقوال كنفوشيوس:انه لا موضع لانسان في المجتمع الا اذا درب نفسه اولا علي ادراك الجمال

دعت ثقافات الشرق الي الاخاء بين البشر و بعضهم و بين البشر و الحيوانات و بين البشر و الجوامد

خفف الوطء ما اظن اديم الا رض الا من هذه الاجساد

كثيرا ما يتهم الغربي الشرقي بانه قدري اي يتنازل عن حريته باسم القضاء و القدر. لكن العكس هو الصحيح؛ فمجال حرية الشرقي اكبر من الغربي حيث يضع الشرقي في حسابه حرية الكون في مجموعه و في اطارها حرية الانسان اما الغربي فهو يضع للكون قوانين منظمه لحركته و يسلبه حريته ثم يعيش حرا بمعزل عن الكون بعد ذلك.

الأحد، أكتوبر 08، 2006

الشرق الفنان


الفن باوسع معانيه ان ينظر الانسان الي الوجود الخارجي كانما هو خطره من خطرات النفس؛و هي نظرة الروحاني و الشاعر و الفنان
النظر للعالم من داخل هو الفن ومن خارج هو العلم؛و النظره العلميه لها دليل علمي اما النظره الفنيه فدليلها ذاتي فقط.
الانسان يملك النظر للعالم كفنان و كعالم لكن قد تغلب احداهما الاخري في فرد او شعب او عصر.
يمكننا القول ان الشرق معرض فني كبير و ان الغرب معمل علمي كبير.
ان عبقرية الشرق هي في الالتفات الي الوجود من حيث هو حقيقه تمارس بالخبره الذاتيه لا من حيث هو شيء يوصف و توضع له القوانين النظريه
ثقافة الشرق الاصيله يوصل اليها الكبد و المعاناه؛فاذا اراد الشرقي ان يعرف طبائع الاشياء علي حقيقتها التمسها في اعماق خبرته من الداخل.
الفرق بين ثقافة الشرق و الغرب كالفرق بين القلب و العقل.
روعة لغات الشرق تتبدي حين يكون الموضوع شعرا او ما هو قريب الصله بالشعر ؛و دقة لغات الغرب تظهر حين يكون الموضوع علما او ما هو قريب من العلم.

صوره

من حشرات الثورة الصناعيه
...............................
ملاحظه
التعليق كتبته بتاريخ
31 يناير 2008
.......................

الجمعة، أكتوبر 06، 2006

قسوه

قسوه
مئات و مئات الاطفال انما يشتقون ابتساماتهمهذه الحلوه من عبوس الاباء و الامهات؛و انما يشتقون هذا المرح من حزن الاباء و الامهات
ما اروع نظامنا الاجتماعي في تكدير الحياه و من حقها ان تصفو؛و في تنغيص العيش و من حقه ان يكون حلوا رقيقا.
ظروف الحياه تتسلط علي الناس اكثر مما يتسلط الناس عليها؛وتؤثر في الناس اكثر مما يؤثرون عليها.
قال جوته:قلب الانسان كبير جدا لا يملاه شيء.وهش جدا يحطمه اي شيء
حياة الناس تقوم علي التكلف اكثر مما تقوم علي الاسماح وتجري علي الرياء اكثر مما تجري علي الاخلاص؛و تمضي علي الكذب اكثر مما تمضي علي الصدق؛و تعطي للناس صورا ليس بينها و بين حقائقهم سبب؛و تردد من اصوات الناس اصداء ليس بينها و بين نفوس الناس صله؛قد جري فيها الخداع كما يجري الماء في الغصن الرطب؛و سري فيها النفاق كما تسري النار في الحطب.

حضرة المحترم

لاتهتم كثيرا بكيف بدات فالحياه بدات بخليه واحده بل من دون ذلك
نحن اسرار لا يطلع عليها الا خالقها
يخيل اليه ان النار المتقده في صدره هي التي تضىء النجوم في افلاكها
قضت الحكمة الابديه علي الانسان بالسقوط في الارض ليرتفع بعرقه و دمه مرة اخري الي السماء
العمر يجري ..الشباب يجري..الايام لا تريد ان تستريح
ماساة الادميه انها تبدا من الطين,و ان عليها ان تحتل مكانتها بعد ذلك بين النجوم
كان يجب ان نقد من صخر او حديد لنستطيع تحمل الحياه
كف عن التالم لديك من العذابات ما يكفيك
بالحزن يتقدس الانسان و يعد نفسه للفرح الالهي.
شق طريقك وسط الصخور خير من تسول صدقه من المجتمع
ان احزان الدنيا توجد لا لتثبط الهمه و لكن لتشحزها
علينا ان نواجه الحياه بشجاعه لنستحق سعادتنا